21 تموز/يوليو 2018
RSS Facebook Twitter Linkedin Digg Yahoo Delicious
البرلماني

البرلماني

عقدت اللجنة القانونية النيابية اجتماعا اليوم الخميس ناقشت خلاله الاقتراحات بتعديل النظام الداخلي لمجلس النواب لسنة 2018 والمعاد من المجلس لمزيد من الدراسة.
وبين رئيس اللجنة النائب المحامي حسين القيسي ان اللجنة كانت قد اقرت التعديلات على النظام بعد تفاهمات سابقة مع رؤساء الكتل النيابية والنواب والمستقلين .
ولفت الى ان اعادة النظر بالتعديلات جاء بعد قرار المجلس بهذا الصدد مشدداً بالوقت نفسه على ان اللجنة القانونية النيابية ليس لديها اية اجندة خاصة بها لتعديل النظام الداخلي الذي ينظم عمل مجلس النواب .
وتابع ان اللجنة قررت عقد اجتماع مطلع الاسبوع المقبل لاستكمال مناقشة التعديلات والنظر بمقترحات النواب حول النظام الداخلي  لاقراره من قبلها ورفعه للمجلس لاتخاذ القرار المناسب بشأنه .

اقرت اللجنة المشتركة (القانونية والاقتصاد والاستثمار ) النيابية مشروع قانون الاعسار لسنة  2018  بعد اجرائها التعديلات المناسبة على مواده .
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة اليوم الخميس برئاسة النائب الدكتور خير ابو صعيليك بحضور وزيري الدولة للشؤون القانونية احمد علي العويدي و الصناعة والتجارة يعرب القضاة والمستشارة القانونية لوزارة الصناعة والتجارة لانا سلامة  .

و بين النائب ابو صعيليك ان اللجنة وضعت باعتبارها قبل اقرار مشروع القانون الاخذ بكافة ملاحظات ومقترحات المعنيين ما شكل تصورات واضحة بشأنه .

واضاف ان مشروع القانون جاء  لتحقيق عدد من المتطلبات الهامة التي من شأنها النهوض بالواقع الاقتصادي ومن ابرزها : ايجاد اطار تشريعي استجابة لمتطلبات القطاع الاقتصادي الاردني في معالجة اعسار المدين سواء كان شخصا طبيعياً او اعتبارياًوتشجعيه على تصويب وضعه المادي وتمكينه من الخروج من حالة التعثر التي يتعرض لها وتأمين أليات فاعلة للتعاون مع المدين والمعسر .

واوضح ان المشروع يتيح للمدين المعسر تنظيم اعماله من خلال خطة اعادة تنظيم واضحة يوافق عليها الدائنون ويعمل كذلك على تحديد أليات وشروط ومتطلبات اختيار وكلاء الإعسار وتحديد مهامهم وواجباتهم.

وتابع أن مشروع القانون يتضمن عدد من الاحكام التي تكفل خلالها معالجة الإعسار عبر الحدود ، والتعاون والتنسيق الدولي بين المحاكم في الدول المختلفة والسلطات الأخرى المعنية بقضايا الإعسار.

وبين ان اللجنة قررت ان ترفع مشروع القانون لمجلس النواب ليتسنى للمجلس مناقشته واتخاذ القرار المناسب بشأنه .

أكد النائب الاول لرئيس مجلس النواب خميس عطية على اهمية التنسيق بين البرلمانات العربية  في المحافل  والمنظمات والاتحادات البرلمانية الدولية  لخدمة القضايا العربية القومية  .
وقال عطية عقب وصول الوفد البرلماني الاردني الى القاهرة للمشاركة في اجتماعات الجمعية البرلمانية للاتحاد من اجل المتوسط ان الوفد الاردني سيطالب من البرلمانات الأوروبية المشاركة في الاجتماعات  حث المجتمع الدولي لدعم الاردن من اجل تلبية احتياجات اللاجئين السوريين .
 واضاف عطيه الذي يرأس الوفد البرلماني الاردني ان اجتماعات الجمعية البرلمانية في القاهرة ستبحث  عدد من الموضوعات اهمها مكافحة الارهاب في منطقة الاورومتوسطية  ، مشددا ان الحرب على الارهاب هي حربنا وانه يجب ان تتضافر الجهود الدولية لهزيمة الارهاب والقضاء عليه .
وكان في استقبال الوفد الاردني اليوم الخميس في القاهرة ممثل عن رئيس مجلس النواب المصري النائب كريم عبد الكريم درويش .
 وشدد عطية خلال لقائه درويش على العلاقات الاستراتيجية المصرية - الاردنية وعمق العلاقة بين البلدين الشقيقين .
كما اكد على ضرورة التنسيق بين مجلس النواب المصري ومجلس النواب الاردني خلال اجتماعات الجمعية من اجل خدمة قضايا البلدين والامة العربية .
ومن الجدير بالذكر ان عطية سيلقي كلمة باسم مجلس النواب الاردني خلال الاجتماعات التي ستباشر اعمالها السبت المقبل في مقر مجلس النواب المصري ، كما سيشارك النواب في اجتماعات اللجان وخاصة لجنة الشؤون السياسية والامن وحقوق الانسان ولجنة المرأة في البلدان الاورومتوسطية واللجنة الاقتصادية ولجنة الطاقة والمياه والبيئة .
كما سيشارك الوفد الاردني في  اجتماعات مجموعة العمل المعنية بالتمويل وتعديل اللائحة واجتماع لجنة تحسين نوعية الحياة والتبادل بين الجمعيات المدنية والثقافية .
ويضم الوفد البرلماني  الاردني  المشارك في اجتماعات الجمعية البرلمانية للاتحاد من اجل المتوسط اضافة الى عطية النواب رمضان الحنيطي و محمد العياصره و حسن العجارمه و عليا ابوهليل و عيسى خشاشنه و ومحمد الرياطي.

الأحد, 22 نيسان/أبريل 2018 18:18

رئيس مجلس النواب ينعى النائب العمامرة

Written by

ينعى رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة بمزيد من الحزن والاسى النائب محمد العمامرة وأفراد من أسرته الذين انتقلوا إلى رحمة الله تعالى مساء السبت اثر حادث سير اليم.
واستذكر الطراونة مسيرة ومناقب الفقيد الكبير ومسيرته الخيرة خلال مشاركته في مجلس النواب الثامن عشر والذي كان خلالها مثالا في الاخلاص والوفاء لوطنه ومليكه وامته مثلما كان قدوة في العطاء والبذل الموصولين. 
واعرب الطراونة باسمه واسم اعضاء مجلس النواب كافة عن تعازيه الحارة لآل الفقيد وأسرته سائلا المولى عز وجل ان يتغمدهم بواسع رحمته ورضوانه وان يلهم آلهم وذويهم الصبر والسلوان 
انا لله وانا اليه راجعون

قرر رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة تأجيل جلستي المجلس المقرر عقدهما يوم غد الاحد، وذلك ليتسنى لأعضاء المجلس المشاركة في واجب العزاء بوفاة المغفور له بإذن الله النائب محمد العمامرة وافراد من اسرته.
ووفق بيان صادر عن مكتب الطراونة فقد تقرر عقد الجلستين يوم الثلاثاء  المقبل.
وكان النائب العمامرة انتقل وعدد من أفراد أسرته الى رحمة الله تعالى  مساء السبت اثر حادث سير اليم.

شارك رئيس مجلس النواب وعدد كبير من أعضاء المجلس بتشييع جثمان النائب محمد العمامرة، والذي انتقل إلى رحمة الله تعالى وعدد من أفراد أسرته مساء السبت إثر حادث سير أليم.
وكان الطراونة قد نعى النائب العمامرة مستذكراً مسيرته الطيبة خلال مشاركته في مجلس النواب الثامن عشر، حيث كان خلالها مثالا في الاخلاص والوفاء لوطنه ومليكه وامته مثلما كان قدوة في العطاء والبذل الموصولين.
وأعلن الطراونة كذلك إلغاء جلستي المجلس الأحد، ليتسنى لأعضاء المجلس المشاركة في تشييع جثمان زميلهم العمامرة.

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على النبي العربي الهاشمي الأمين

الزميلات والزملاء الأكارم
أرفع باسمكم جميعاً لمقام صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبد الله الثاني بن الحسين المعظم أسمى معاني الفخر والاعتزاز، حيث تجلى الموقف الأردني حكمة بقيادته لرئاسة القمة العربية على مدار العام الماضي، فكان على عهده صلباً مستشرفا داعياً لوحدة الصف العربي وحشد الطاقات والجهود لصالح قضيتنا المركزية-القضية الفلسطينية.
واليوم إذ يسلم جلالته للمملكة العربية السعودية الشقيقة رئاسة القمة العربية للعام الحالي، فإننا نتمنى للأشقاء بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز النجاح والتوفيق نحو قيادة الصف العربي للعمل المشترك صوب قضايا أقطارنا العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية، متطلعين إلى مساندة الشعب الفلسطيني في نضاله لنيل حقوقه المشروعة بإقامة دولته المستقلة، مؤكدين بالوقت ذاته تمسكنا شرفاً وفخراً وعزة بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

الزميلات والزملاء الأكارم
لقد نجح الأردن بقيادة جلالة الملك وترؤسه للقمة العربية في إعادة الزخم والبوصلة للقضية الفلسطينية، بعد أن غابت عن طاولة القرار العربي لسنوات طويلة، فكانت هاجسه وقضيته الأولى، فلم تغب عن كل خطاباته ولقاءاته في المحافل كافة، وتمكن الأردن بحكمته من تحشيد المجتمع الدولي لرفض القرار الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية للقدس، فانعكست إرادة القائد على سائر مملكتنا، فهب الشارع رافضاً، ومجلسنا كان له من الجهد الكثير في تعرية ممارسات الاحتلال في مختلف المحافل الدولية.
وعلى مسار آخر، كان للأردن بقيادة جلالة الملك الأثر الكبير والمشهود لدى مختلف مراكز القرار الدولي، في الحرب على الإرهاب، إلى أن تعافى العراق الشقيق مؤخراً من زمرة داعش، وتحررت أراضٍ سوريه واسعة من إجرامها، وأملنا اليوم بأن تعم سوريا أمناً واستقراراً وعافية، وأن تتخلص من كل أشكال التدخل الخارجي في شؤونها.

وفي الختام فإننا نؤكد أمام التحديات الجسام التي تواجه أمتنا العربية، أن  تجاوز الخلافات العربية-العربية، هو السبيل في تقوية مواقفنا وإصغاء العالم لنا، مقصدنا وغايتنا في ذلك، سد المنافذ أمام رياح الخارج التي باتت تعصف بأقطارنا العربية وتنفث فيها سموم الفرقة والاختلاف

والسلام عليم ورحمة الله وبركاته

تحدث رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية الدكتور خير ابو صعيليك امام الدكتور كيم مدير البنك الدولي و السيدة كريستين لجارد مديرة صندوق النقد الدولي عن ابرز التحديات التي تواجه الاقتصاد الاردني
وقال ابو صعيليك في جلسة خاصة بحضور البرلمانيين في اعمال المؤتمر البرلماني الدولي الذي يعقد في مقر البنك الدولي في واشنطن ان بلاده التي التزمت ببرنامج الاصلاح المالي منذ العام ١٩٨٩ تواجه تحدي البطالة و ارتفاع نسبة الدين العام الى مستويات غير مسبوقه بالرغم من التزامها بشركة حقيقة مع المؤسسات الدولية امتدت لسنوات طويلة ، متسائلا عن مساهمة الصندوق والبنك في مساعدة الاردن على تجاوز العقبات الاقتصادية و تقديم المساعدات الى المجتمعات المستضيفة للاجئين سيما ان الاردن يقوم بالواجب الانساني لاستضافتهم نيابة عن المجتمع الدولي.
و خاطب ابو صعيليك السيدة كرستين لاجارد قائلا انني كممثل للشعب اقول اننا في الاردن فعلنا كل شيء و بقيي ان تقوموا انتم بواجبكم تجاه الاردن وان شعبنا يرغب برؤية نتائج ملموسة تتمثل في خلق فرص عمل و زيادة الاستثمار .
الى ذلك قالت مديرة صندوق النقد الدولي ان الاردن بذل جهود مقدرة وان الصندوق يدعم استقرار الاردن وجهوده في تشجيع الاستثمار المحلي و استقطاب الاستثمار الاجنبي وسيتسمر الصندوق في تقديم المساعدات الفنية للاردن.
من جهته اجاب مدير البنك الدولي قائلا ان البنك يثمن جهود الاردن في استضافة الاجئين وان البنك سيبذل جهود مكثفة مع المانحين لزيادة الدعم المخصص للمجتمعات المستضيفة وخاصة في الاردن ولبنان داعيا حكومات البلدين لاستثمار هذه المساعدات بشكل يحفز اقتصادياتها.
ويشار الى ان الوفد النيابي الذي يرئسه ابو صعيليك و يضم النواب عبد الله عبيدات و مصطفى ياغي قام بعقد عدة اجتماعات كان ابرزها لقاء السيد جهاد ازعور مدير ادارة الشرق الاوسط في صندوق النقد الدولي وكذلك لقاء الدكتور عبد الله الدردري مستشار البنك الدولي للشرق الاوسط و شمال افريقيا.
كما قام الوفد النيابي بزيارة مقر سفارة المملكة الاردنية الهاشمية في واشنطن حيث استمع النواب الى شرح من السفيرة دينا قعوار عن مهام السفارة والتواصل مع المغتربين الاردنيين في امريكا . واعرب الوفد النيابي عن تقديره لدور الهيئة الدبلوماسية الاردنية في التباحث مع الجانب الامريكي لزيادة الدعم المقدم الى الاردن.

ارجأت لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية برئاسة النائب المهندس حسن العجارمة مناقشة القانون المؤقت رقم 40 قانون المؤسسة الاردنية للسكك الحديدية لسنة 2010.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة اليوم الاربعاء  بحضور وزير الشؤون البلدية وزير النقل وليد المصري ومدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل البري صلاح اللوزي ومدير الخط الحديد الحجازي عزمي ناتشك ومدير عام سكة حديد العقبة ياسر كريشان .
واشار العجارمة الى ان ارجاء الاجتماع جاء للأخذ بالرأي القانوني لوجود تعارض ما بين القانون وقانون صندوق الاستثمار موضحا ان اللجنة كانت امام خيارين اما العمل به او تعديل بعض مواده .

أكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة أن الأردن تمكن بحكمة جلالة الملك عبد الله الثاني من تجاوز ارتدادات المنطقة التي عصف بها التغيرات والأحداث المتسارعة في السنوات السبع الماضية.
حديث الطراونة جاء في كلمة له اليوم الأربعاء في جامعة آل البيت بمحافظة المفرق، ضمن احتفالاتها بعيد ميلاد جلالة الملك وذكرى معركة الكرامة وذكرى الإسراء والمعراج العطرة.
وقال الطراونة في الحفل الذي حضره نواب وأعيان في المحافظة ورئيس الجامعة وعدد من كادرها التدريسي وطلبتها: لا شك أنكم تستشعرون جميعاً حجم التحديات المحيطة بالأردن، وكيف مضت علينا السنين عجافا، حيث في الجوار فلسطين المكلومة تئنُ تحت وطأة احتلالٍ مارس شتى صنوف التنكيل والبطش بأهلها، وسوريا الجريحةُ ما زال دم شعبها ينزفُ ألماً من جور ما لاقت من مؤامراتٍ وتدخلات خارجية، والعراق المُعافى حديثاً، أحدثَ الإرهابُ والتدخل الخارجي فيه ما أحدث من ويلات ودمار.
وتابع رئيس مجلس النواب: وليس بعيداً، تعلمون ما يجري في اليمن، وفي ليبيا، وهذا الحالُ في الأقطار العربية خلف ملايين الضحايا والجرحى والمهجرين، ورهن القرار العربي بعيداً بيد الخارج، وأخضعه ويُخضعه لتنازلات تحتاج منا الكثير لصدها.
وقال: إننا في الأردن وأمام هذا المشهد المعقد، قرأ جلالة الملك عبد الله الثاني المشهد بدقة، وكان يعرف أين تسير أمور المنطقة، وطالما حذر من مغبة اللجوء للحلول العسكرية في أزماتها المختلفة، وطالما أكد أن غياب الحل العادل الشامل للقضية الفلسطينية سيولد مزيداً من العنف والإضطراب في منطقتنا، وفي الداخل كان يقود حركة إصلاح شاملة، وبهذه الرؤية السليمة تجنبنا شظايا المنطقة وارتدادات هزاتها المتلاحقة.
وحول الدور التشريعي لمجلس النواب في جلب الاستثمارات قال الطراونة: إننا في السلطة التشريعية نؤكد حرصنا على تقديم المزيد من التشريعات التي تمكن من جلب الاستثمار الذي يعود بالنفع أولاً على المجتمعات المحلية، وسنواصل دورنا الرقابي على مختلف أجهزة الدولة هدفاً ومقصداً في الحفاظ على المال العام وتصويب الاختلالات في شتى المواقع.
وحول معركة الكرامة قال الطراونة إن الحديث عن المعركة الخالدة يقودنا للحديث عن مسارات التفكير في المحصلة التي أفضت إليها المعركة، وكيف قلبت موازين القوى في المنطقة آنذاك، فكان الجيش العربي يقول للعالم كله إن الأردن عصيٌ على كل غاشم، فكان الراحل الحسين يقود المعركة باقتدار ليسطر أبطال الجيش الأردني أجل وأرفع صور البطولة والفداء، فردوا العدو إلى وكره صاغراً ذليلا.
وتابع قائلاً: واليوم تتواصل صور البطولة لجيشنا الذي ما زال متأهباً يقظاً... يحرس حدودنا ويحمي تراب الوطن من تسلل يد الإرهاب الغاشمة، مثلما يحمي للأشقاء حدودهم، مؤكداً ثباته على رسالة العروبة التي نشأت عليها الدولة الأردنية بأننا عروبيون لا نقبل أن نشتري ونبيع بدماء الأشقاء.
وبمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج العطرة قال رئيس مجلس النواب: إننا وإذ نتفيأ بظلال الذكرى العطرة بإسراء ومعراج النبي العربي الهاشمي الأمين، فإننا نؤكد أن الإسلام لن يكون إلا دين رحمة وتسامح، طاهراً نقياً من كل شوائب الخوارج، وأن مسرى النبي في المسجد الأقصى سيبقى والأرض المباركة في القدس الشريف بمقدساتها الإسلامية والمسيحية بيد أمينة، يد الهواشم الأطهار، حيث يحمل الأردن هذه الأمانة نيابة عن الأمتين العربية والإسلامية.
وافتتح الطراونة على هامش احتفالات الجامعة معرض التوجيه المعنوي بذكرى معركة الكرامة ومعرض الخزف والرسم في الجامعة.
وحضر الحفل العين ظاهر الفواز، والنواب مفلح الرفالي وريم أبو دلبوح ورائد الخزاعلة وصوان الشرفات ومحاسن الشرعة، ورئيس جامعة آل البيت الأستاذ الدكتور ضياء الدين عرفة، ومحافظ المفرق حسن القيام، وعدد من عمداء ورؤساء الكليات وأعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة.

الخميس, 12 نيسان/أبريل 2018 10:17

مشتركة نيابية تواصل النظر بـ"معدل الجمارك"

Written by

واصلت اللجنة المشتركة (القانونية ،الاقتصاد والاستثمار ) مناقشة مشروع قانون معدل لقانون الجمارك لسنة 2017.
 جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اليوم الاربعاء  برئاسة النائب المحامي حسين القيسي وحضور وزيري  المالية عمر ملحس والدولة للشؤون القانونية احمد علي العويدي ومدير عام الجمارك اللواء وضاح الحمود وامين عام المجلس القضائي علي المصري ورئيسي محكمتي الجمارك عصام ابو غنيم وبداية الجمارك عبدالكريم العبابنة .
وبين القيسي ان اللجنة ناقشت عددا من مواد مشروع القانون  ابرزها تلك المتعلقة بتحقيق المدعي العام، والتي تشير إلى أنه 
اذا تبين للمدعي العام اثناء التحقيق في أي من القضايا الجمركية وجود فعل يتعلق بجرم غسل الاموال فعليه التحقيق فيه ومن ثم احالته الى المدعي العام المختص لاستكمال الاجراءات.
إلى جانب تلك المختصة بالنظر بالدعاوي، والتي تفيد أنه اذا تقرر اسقاط الدعوى المنظورة امام المحكمة الجمركية للغياب او لأي سبب ىخر ولم يتم تجديدها خلال 30 يوما من تاريخ تبليغ المدعي بالقرار فيعتبر القرار الصادر بالإسقاط نهائيا وغير قابل للطعن.
وتابع القيسي انه بموجب مشروع القانون يحق للوزير بناء على تنسيب المدير مصادرة او اتلاف البضائع المضبوطة الممنوع استيرادها او تصديرها دون انتظار حكم قضائي اذا ثبت  له انها تشكل خطرا على السلامة العامة للمواطنين وذلك بناء على توصية لجنة فنية مختصة.

الخميس, 12 نيسان/أبريل 2018 10:15

النائب طعيمة يلتقي وفدا طلابيا من "مدلبري"

Written by

أكد النائب الدكتور فوزي طعيمة ان الأردن رغم الظروف الصعبة التي يمر بها وموجات اللجوء والهجرات التي شهدها الا انه كان وسيبقى يحترم اتفاقياته ومعاهداته والتزاماته تجاه المجتمع الدولي.
وقال، لدى لقائه بدار مجلس النواب اليوم الأربعاء وفداً طلابياً من برنامج "مدلبري" التابع لمركز اللغات في الجامعة الأردنية، اننا في الاردن وانطلاقاً من ثوابتنا العروبية وانسانيتنا أصبحنا ملاذاً آمناً لكل طالبي الحرية والكرامة وبلداً مضيافاً لجميع الاشقاء العرب.
واستعرض طعيمة امام الطلبة موجات اللجوء والهجرات التي شهدتها المملكة، معتبراً ان الهجرة الفلسطينية هي أكبر هجرة ولها دلالات خاصة كونها جاءت نتيجة حرب استعمارية احتلالية القصد منها اقتلاع الانسان من ارضه وانتزاع حقوقه.
وأشار بهذا الصدد الى ان المملكة تحتل المرتبة الأولى فيما يتعلق بالهجرة الفلسطينية والمرتبة الثانية في العالم بعد لبنان بعدد اللاجئين السوريين.
وأضاف طعيمة ان الفلسطينيين والاردنيين شهدوا اندماجاً اجتماعياً ووحدة وطنية لم تشهدها مجتمعات أخرى ويشتركوا بهدف واحد يتمثل بإقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.
واكد ان جميع اللاجئين الفلسطينيين في الأردن يتمتعون بالمواطنة الأردنية الكاملة كما ان اللاجئين السوريين يتقاسمون لقمة العيش مع إخوانهم الأردنيين وينالوا حظهم في الخدمات العامة والعمل والصحة والتعليم وغيرها.
كما تطرق طعيمة الى الآثار الاقتصادية والاجتماعية والأعباء التي يتحملها الأردن جراء تلك الموجات وما شكلته من ضغط على الموازنة العامة والبنى التحتية وقطاعات الخدمات والمياه والتعليم والصحة سوق العمل.
وأشار الى ان المجتمع الدولي تخلى عن التزاماته تجاه الأردن ولم يف بوعوده على صعيد الدعم والمساعدة رغم جهود جلالة الملك عبدالله الثاني المكثفة بالضغط على الاسرة الدولية للقيام بذلك.
ورداً على استفسارات واسئلة الطلبة حول مساهمة الشباب في العملية التشريعية، أكد طعيمة ان جلالة الملك أولى الشباب اهتماماً خاصاً ويسعى الى تفعيل دورهم في الحياة السياسية والانخراط في العمل الحزبي.
ولفت الى ان الوصول الى حياة برلمانية ديمقراطية لا يتأتى الا بوجود حياة حزبية نشطة وفاعلة تبدأ من المدرسة ومن ثم الجامعة داعياً الى ضرورة تحفيز المشاركة الشعبية في الحياة السياسية.

 

بحثت كتلة الاصلاح النيابية، خلال لقائها اليوم الأربعاء برئاسة النائب الدكتور عبدالله العكايلة مع وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عادل الطويسي، عددا من الموضوعات ذات العلاقة بخلفية المشاكل والاحداث التي حدثت مؤخرا في كلية "البوليتكنك" - جامعة البلقاء التطبيقية، والصعوبات التي تواجه الطلبة.
وأوضح العكايلة ان الكتلة ناقشت خلال لقائها اهم الاسباب التي ادت الى اتخاذ قرار بالفصل لمدة عام بحق طلبة، وتوجيه 
انذارات بحق آخرين على خلفية الاحداث التي وقعت بالجامعة مؤخرا، لافتا الى ان وزير التعليم العالي وعد الكتلة باتخاذ الاجراءات اللازمة لحل القضية بشكل ودي والعمل على تعليق العقوبات لحين اتخاذ القرار المناسب.
بدوره، بين الطويسي ان جميع الملاحظات والمقترحات النيابية سـتأخذ بعين الاعتبار، لافتا الى ان الجامعات بحسب القانون مستقلة اداريا وماليا وان المسؤول المباشر عنها مجلس التعليم العالي وهو المخول برسم السياسات واتخاذ القرارات المناسبة.
وفي نهاية اللقاء، ثمنت الكتلة الدور الذي يضطلع به رؤساء الجامعات و لعاملين فيها ممن يتعاملون مع الطلبة بروح المسؤولية.

دعا رئيس لجنة الشباب والرياضة النيابية محمد هديب الى ضرورة بذل المزيد من الجهود الرامية الى النهوض بالواقع الرياضي والشبابي في المملكة .
جاء ذلك خلال زيارة اللجنة اليوم الثلاثاء  الى اللجنة الاولمبية الاردنية  للاطلاع على آلية عملها وخططها المستقبلية، مشيراً إلى ان هذه الزيارة تأتي في اطار دور اللجنة الرقابي للاطلاع على واقع المؤسسات الحكومية والاهلية .
واكد هديب اهمية دعم الاندية الرياضية والاهلية تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية في ايلاء قطاع الشباب والرياضة كل الاهتمام والرعاية وتوفير المتطلبات اللازمة للنهوض بهذا القطاع الحيوي .
من جهتهم، انتقد اعضاء "الشباب النيابية" طريقة تشكيل الاتحادات الرياضية، مطالبين بضرورة وضع خطط استراتيجية في عملية تشكيلها والعمل على دمج جميع الاتحادات المتشابهة في مهامها وطريقة عملها وربط الدعم السنوي المقدم  لها بمستوى الانجازات المقدمة، فضلًا عن إلغاء الاتحادات غير الفاعلة .
كما انتقدوا التقصير الكبير في الجهاز الاداري والفني  لمنتخبنا النسوي الذي ادى الى  خسارته مرتين  في  بطولة كأس آسيا لكرة القدم للسيدات والتي تستضيفها عمان هذه الايام، داعين الى ضرورة تلافي تلك الاخطاء مستقبلا .
بدوره، قال امين عام اللجنة الاولمبية ناصر المجالي ان اللجنة هي الهيئة الإدارية للألعاب الرياضية في الأردن والتي تأسست في العام 1957  وأصبحت اللجنة الأولمبية الأردنية الراعي والداعم لـ 42 اتحاداً رياضياً أوليمبياً وغير أولمبي في المملكة، ووضعت الأساس لتطوير الرياضة في الأردن.
ولفت إلى إشادة المجتمع الرياضي الدولي بالجهود الإدارية التي تبذلها اللجنة الأولمبية الأردنية، حيث برز الأردن كمضيف متميز للعديد من الفعاليات الرياضية العربية والآسيوية والدولية والبطولات مثل كأس العالم للسيدات تحت سن 17 سنة لعام 2016.
من ناحيته، قال نائب سمو الامير فيصل بن الحسين في اللجنة الأولمبية الأردنية الدكتور ساري حمدان إن التخطيط الدقيق بقيادة سموه أدى إلى تطوير الساحة الرياضية في الأردن بطريقة منظمة وذات رؤية بحيث أصبح الأردن مشاركاً رئيسياً رابحاً للميداليات في جميع الأحداث الرياضية الكبرى الإقليمية والدولية.
واضاف ان اللجنة الأولمبية هي منظمة غير ربحية تمثل صوتاً قوياً ومستقلاً للرياضة الأولمبية الأردنية وتعتبر حيزاً لجميع الرياضيين الطموحين لتطوير أنفسهم ومواهبهم لتمثيل الأردن في جميع أنحاء العالم.

أعلن رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة، عن عقد جلسة مناقشة عامة يوم الثلاثاء المقبل، للحديث حول" أموال الضمان الاجتماعي".
وأقر المجلس في جلسته اليوم الثلاثاء، بحضور هيئة الوزارة، مشروع قانون معدل لقانون البناء الوطني الأردني الهادف الى ضبط المخالفات المرتكبة في العمارات السكنية، وإلزام أصحاب شركات الإسكان بتصويب أوضاعهم.
ويعزز مشروع القانون دور الجهات الرقابية على قطاع البناء والهندسة والإسكان، حفاظا على السلامة العامة، كما يغلّظ العقوبات على المخالفات المرتكبة في مشاريع الاسكان ومخالفات التنظيم للحد منها وتصويبها أثناء عمل المشروع .
ويوقع المشروع عقوبات على المكاتب الهندسية المخالفة تصل الى درجة وقف عمل هذه المكاتب البالغ عددها الاجمالي، بحسب وزير الاشغال العامة والاسكان المهندس سامي هلسه 2000مكتب هندسي، منها 50 مكتبا فقط معتمدا لدى دائرة العطاءات، وملتزما بشروط العمل.
وتُشكل وفق القانون " لجنة فنية انشائية عليا " برئاسة امين سر مجلس البناء وعضوية 12 من ذوي الخبرة الانشائية والكفاءة من القطاعين العام والخاص لمدة سنتين، على ان تكون نقابتا المهندسين ومقاولي الانشاءات وهيئة المكاتب الهندسية ممثلة بهذه اللجنة، حيث تُنسب اللجنة بالمخالفات المرتكبة من المقاول والمكتب الهندسي والاجراءات الواجب اتخاذها بحقه، إضافة الى تقديم المساعدة الفنية في تقييم الدراسات الهندسية المتخصصة لتأهيل المباني والمنشآت الحكومية والخاصة ورفع كفاءتها الانشائية.
كما أحال المجلس الى لجنته القانونية قانونا معدلا لقانون ادارة قضايا الدولة لسنة 2018 مع اعطائه صفة الإستعجال.
ويتيح القانون لمجلس ادارة قضايا الدولة انتداب الموظفين الحقوقين العاملين في دوائر الدولة بناءً على طلبها لتمثيل دوائرهم في الدعاوى الخاصة بها أمام المحاكم ودوائر التنفيذ وهيئات التحكيم الوطنية، اضافة الى انتداب موظفي إدارة قضايا الدولة لتمثيل دوائر الدولة التي لا يوجد فيها موظفون حقوقيون في الدعاوى أمام المحاكم ودوائر التنفيذ وهيئات التحكيم أو تولي اجراءات فيها.
وتتولى "إدارة قضايا أموال الدولة" في وزارة العدل تمثيل دوائر الحكومة والمؤسسات الرسمية والعامة فيما يرفع منها أو عليها من دعاوى حقوقية تتعلق بالخزينة.
وأقر النواب مشروع قانون التصديق على معاهدة "ميثاق الطاقة" لسنة 2016 الهادف وفق اسبابه الموجبة الى تعزيز الثقة في مناخ الاستثمار في قطاع الطاقة ، وجذب الاستثمارات الاجنبية لمشاريع البنى التحتية في هذا المجال.
كما يعزز القانون وضع المملكة على انها دولة عبور لمشاريع الطاقة ونقلها عبر حدودها بشكل آمن ومستقر وبخاصة مشاريع خطوط انابيب النفط والغاز ومشاريع الربط الكهربائي ، فضلا عن الحصول على المساعدات الفنية والتقنية في قطاع الطاقة التي تقدم للدول الاعضاء الموقعة على المعاهدة ، والبالغ عددها 55 دولة منها 13 دولة عربية بما فيها الاردن .
الى ذلك طالبت مذكرة نيابية وقعها 20 نائباً بإعادة النظر في قرار الغاء إتفاقية التجارة الحرة بين الاردن وتركيا .


أعلن رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية النائب الدكتور خير أبو صعيليك عن انطلاق فعاليات المنتدى الاقتصادي الأول الذي سينظمه مجلس النواب تحت الرعاية الملكية السامية مطلع ايارالمقبل في منطقة البحر الميت.

وقال النائب أبو صعيليك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الثلاثاء في مجلس النواب بحضور اعضاء اللجنة ان المنتدى سيطرح سبعة مواضيع رئيسية هامة هي: ( السياسات الاقتصادية العامة ،الرؤية الاقتصادية الوطنية ، دولة المؤسسات والاقتصاد الوطني، رأس المال البشري والعوامل الاجتماعية ،الابتكار والبحث العلمي والتكنولوجيا، الاستثمار، العوامل الجيوسياسية والجيو اقتصادية ) .

واكد ابو صعيليك ان المنتدى يأتي ترجمة للتوجيهات الملكية السامية التي تؤكد على ضرورة الانتقال الى مرحلة تطبيق الاستراتيجيات الاقتصادية على ارض الواقع متوقعاً حضور اكثر من 500 شخصية اقتصادية في المنتدى الذي يعقده المجلس لأول مرة بهذا الحجم.

وأشار النائب أبو صعليك الى استقطاب متحدثين محليين ودوليين يمتلكون خبرة عريضة وواسعة في مجالاتهم ،مما يشكل فرصة ثمينة لتبادل الأفكار والخبرات ووجهات النظر ويسلط الضوء على تجارب الدول في هذا المجال من خلال عدد من الجلسات وورشات العمل والحوارات التفاعلية التي تضم أسماء هامة في المجالات المتنوعة.

ناقشت لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية، خلال اجتماع عقدته اليوم الثلاثاء برئاسة النائب المهندس حسن العجارمة وحضور مدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل البري صلاح اللوزي، مشروع قانون النقل الدولي متعدد الوسائط لسنة 2011، والمعاد من مجلس الأعيان.
وقال العجارمة ان اللجنة انهت مناقشتها لجميع مواد المشروع المعاد من مجلس الأعيان، والبالغة 20 مادة، لافتًا إلى أنها وافقت على مواد كما جاءت من مجلس الاعيان، فيما أصرت على مواد أخرى كما اقرها مجلس النواب.
وأوضح أنه وفقاً للفقرة ب من المادة 86 من النظام الداخلي لمجلس النواب انه وفي حال أعاد مجلس الأعيان القانون معدلاً فيقتصر البحث في المواد المختلف عليها بين المجلس ويصوت المجلس عند مناقشة قرار اللجنة أو مشروع القانون على الإصرار على قرار مجلس النواب السابق او الموافقة على قرار مجلس الأعيان.

الأربعاء, 11 نيسان/أبريل 2018 10:22

"صحة النواب" تقر مشروع قانون إدارة النفايات

Written by

أقرت لجنة الصحة والبيئة النيابية، خلال اجتماع عقدته اليوم الثلاثاء برئاسة النائب الدكتور إبراهيم البدور بحضور وزير البيئة نايف الفايز وعدد من المعنيين في الوزارة، مشروع قانون إدارة النفايات لسنة 2017.
وقال البدور إن اللجنة أقرت مشروع القانون بعد إجراء التعديلات اللازمة عليه بما يحافظ على البيئة، مضيفًا أن المشروع
جاء لتنظيم عملية إدارة النفايات وتقليل انتاجها وإعادة تدويرها ومعالجتها والتخلص الآمن منها، فضلًا عن تحديد مهام الجهات المعنية في إدارة النفايات.
وتابع أن اللجنة أقرت مشروع القانون بعد عقدها للعديد من الاجتماعات مع المعنيين والمختصين استمعت خلالها الى ملاحظاتهم واقتراحاتهم.

واصلت اللجنة النيابية المشتركة (القانونية، والاقتصاد والاستثمار) مناقشتها لمصفوفة الاقتراحات التي قدمها ممثلو غرفتي التجارة والصناعة في الأردن حول مشروع القانون المعدل لقانون الجمارك لسنة 2017.
جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الاثنين برئاسة النائب المحامي حسين القيسي، وحضور وزير المالية عمر ملحس ومدير عام الجمارك اللواء وضاح الحمود وممثلين عن غرفتي التجارة والصناعة.
وبين القيسي أن اللجنة ستولي جميع المقترحات والتوصيات المقدمة الأهمية سيما مصفوفة التعديلات المقدمة من غرفة تجارة الاردن على مشروع القانون، لافتا الى ان اللجنة ما تزال تتدارس هذه التعديلات بشكل دقيق.
وأكد حرص اللجنة على الاخذ بتلك التوصيات وتضمينها ضمن تعديلات القانون بما يحقق مصلحة جميع الاطراف ذات العلاقة.
من جهتهم، طالب عدد من أعضاء اللجنة بضرورة صياغة تشريعات من ضمن مشروع القانون من شأنها التشديد على عملية التصرف في البضائع المفرج عنها قبل ظهور نتائج تحليلها سيما تلك التي تشكل خطورة على السلامة العامة، وعدم وضع تلك البضاعة في الاستهلاك البشري حتى وان كانت مدفوعة الرسوم والضرائب.

التقت لجنة فلسطين النيابية، اليوم الاثنين، برئيس مجلس امناء جامعة فلسطين الاهلية داوود الزير والوفد المرافق له.
وقال رئيسها النائب المحامي يحيى السعود، خلال اللقاء الذي حضره رئيس لجنة الحريات العامة وحقوق الانسان النيابية عواد الزوايدة، إن القضية الفلسطينية هي القضية المحورية للشعب الاردني وقدوتنا في ذلك جلالة الملك عبدالله الثاني الذي يعيد الزخم دائما للقضية في مختلف المحافل الدولية والاقليمية .
واضاف ان الشعب الاردني هو الاقرب للشعب الفلسطيني وذلك بفضل القيادة الهاشمية التي تؤكد دائما على اهمية الوحدة الوطنية.
بدوره، قال الزوايدة ان الاردن هي الرئة للأشقاء والاهل في فلسطين وان الاردن يقف دائما الى نصرة القضية الفلسطينية قضية العرب المركزية .
من جانبه ثمن الزير الدور الذي يقوم به جلالة الملك عبدالله الثاني في المحافظة على القدس والمقدسات المسيحية والاسلامية ونصرة القضية الفلسطينية.
واشاد بالدور الذي يقوم به مجلس النواب ولجنة فلسطين النيابية تجاه القضية الفلسطينية ومتابعتهم المستمرة لقضايا التي تهم الشعب الفلسطيني ما يدلل على وحدة الشعبين وتأثرهما بمشاكل بعضهما البعض.

وافق مجلس النواب على تخصيص جلسة مناقشة عامة تتعلق بــ "أموال الضمان الاجتماعي"، كما أصر للمرة الثانية على قراره بشأن القانون المعدل لقانون المجلس الأعلى للشباب المعاد من الأعيان.
وأقر النواب خلال جلستهم اليوم برئاسة المهندس عاطف الطراونة وحضور هيئة الوزارة مقترحاً بقانون قدمه النائب عبد الكريم الدغمي يتضمن تعديلاً لقانون الضمان الاجتماعي، ويشترط موافقة مجلس إدارة الضمان على قرارات الاستثمار.
وكان النائب خليل عطية حذر من المساس بأموال الضمان الاجتماعي، بينما أشار النائب فواز الزعبي الى خسائر بصندوق الضمان الاجتماعي، وقدم وثائق ذلك للأمانة العامة للمجلس.
ورفض المجلس قرار الأعيان حول قانون المجلس الاعلى للشباب المتعلق بإنشاء صندوق جديد لدعم الحركة الشبابية، مبقياً على "الصندوق الوطني لدعم الحركة الشبابية والرياضية " المؤسس وفق القانون رقم (13) لسنة 2005.
وكان الأعيان وافق على المقترح الحكومي الذي يقضي بإنشاء صندوق يسمى "صندوق دعم الحركة الشبابية والرياضة " في وزارة الشباب كخلف قانوني وواقعي للصندوق الوطني لدعم الحركة الشبابية والرياضية، بحيث يتولى توفير المواد المالية اللازمة للحركة الشبابية والرياضية، وتوزيعها وفق أسس تحددها لجنة ادارة الصندوق التي يرأسها وزير الشباب.
واحال النواب عددا من مشروعات القوانين الى لجانه المختصة، حيث حوّل الى لجنة الاقتصاد والاستثمار، قانوني المعدل لقانون الشركات لسنة 2017 المعاد من الاعيان، ومؤسسة ضمان الودائع لسنة 2018، والى لجنة النقل النيابية مشروع قانون النقل الدولي متعدد الوسائط المعاد من مجلس الاعيان.
وأقر النواب مشروع قانون إلغاء قانون التصديق على اتفاقية برنامج تطوير لتقييم وتطوير وإنتاج البترول في الأردن بين وزارة الطاقة والثروة المعدنية وشركة ترانسيورو اينيرجي في منطقة حقل حمزة.
ويأتي المشروع نظراً لعدم التزام الشركة بتنفيذ التزاماتها التعاقدية حسب بنود الاتفاقية المعقودة معها لتقييم وتطوير وانتاج البترول في منطقة حقل حمزة، ما يشكل خرقا ماديا اساسيا لبنود هذه الاتفاقية.
وانتقد نواب قرارها عدم نقل الموظفين أو انتدابهم أو تكليفهم بين المؤسسات والدوائر الحكومية وأمانة عمان والبلديات.
كما حيّوا صمود ابناء غزة في مقاومة الاحتلال، وقراءوا الفاتحة على أرواح الشهداء.

دعت لجنة الحريات العامة وحقوق الانسان النيابية الى ضرورة اصدار عفو عام في القضايا التي يكون فيها الطرف الثاني الحق العام، والتي تمت فيها المصالحة واسقاط الحق الشخصي، وذلك بهدف التخفيف عن المواطنين وازالة حالة الاحتقان في الشارع.
وأكد رئيسها النائب الدكتور المحامي عواد الزوايدة أن العفو العام بات مطلبًا شعبيًا وحاجة ملحة، ما يتطلب السير في اجراءاته لتحقيق المصلحة العامة، مبدياً استعداد اللجنة لتبني مشروع قانون بهذا الشأن.
وقال، خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الاحد بحضور وزيري العدل عوض ابو جراد والداخلية سمير مبيضين وامين عام وزارة المالية عز الدين كناكرية، اننا نريد عفوا يشمل القضايا البسيطة التي تتعلق بالحريات العامة والغرامات وغيرها، ولسنا مع اصدار عفو في القضايا الخطيرة التي تمس امن الدولة والمجتمع كـ"الإرهاب والتجسس والفساد وهتك العرض والاغتصاب والقتل".
وبين الزوايدة ان اللجنة طرحت، خلال الاجتماع، عدداً من القضايا المدرجة على جدول اعمالها لاسيما المرتبطة بقانون منع الجرائم والموقوفين الاداريين والاقامة الجبرية والتوسع والتعسف في استخدام السلطة بهذا الخصوص، بالاضافة الى موضوع الجلوة العشائرية واثارها على المجتمع الاردني وقضية النزيل الذي توفي مؤخرًا في احد مراكز الاصلاح والتأهيل.
وأوضح أنه على الرغم من أهمية قانون منع الجرائم، الا انه بحاجة الى تعديل مواده بما يحد من التوسع والتعسف في استخدام السلطة، خصوصًا في الحالات التي لا تستحق التوقيف كالمواطنين الذي حصلوا على براءة من المحكمة.
وفيما يتعلق بالجلوة العشائرية، لفت الزوايدة إلى أنه تم مناقشة هذا الأمر على مدار 40 عامًا نظراً لحجم الأضرار التي لحقت بالمواطنين جراء ذلك، مطالبًا باتخاذ خطوات جادة تعالج هذه القضية ضمن ضوابط ومعايير محددة بحيث يتم حصرها على دفتر عائلة الجاني فقط.
من جهتهم، قال أعضاء اللجنة إن العفو العام أمر مهم جدًا ومتطلب شعبي كونه يخفف على الناس ويقلل من التكلفة المالية المرتفعة للنزلاء، مضيفين أن آخر عفو كان العام 2012.
وأكدوا أهمية صدور عفو عام، لكن دون أن يشمل القضايا الخطيرة التي تمس الأمن المجتمعي وحياة المواطنين، مبديين استعدادهم للسير في ذلك ضمن القنوات الدستورية المتاحة لهم.
وحول قانون منع الجرائم، طالب أعضاء اللجنة بضرورة عدم التوسع والتعسف في استخدام السلطة، مشيرين إلى الحالات التي نص عليها القانون والواجب الأخذ بها عند تطبيق القانون.
ودعوا إلى إعادة النظر بقانون منع الجرائم والجلوة العشائرية ووضع محددات وضوابط تحد من معاناة المواطنين بهذا الشأن.
بدوره، قال مبيضين إن قانون منع الجرائم يحقق الأمن الوطني والسلم الاهلي، مؤكدًا سعيه لتحقيق العدالة وتطبيق القانون بما يحقق المصلحة العامة.
وبالنسبة للجلوة العشائرية، أوضح مبيضين أنه سيكون هناك تعديلات عليها، بحيث تصبح تشمل فقط الأفراد الموجودين في دفتر العائلة، وتكون من لواء إلى لواء آخر، لافتًا إلى أن هذه التعديلات جاءت بعد اجتماعات مكثفة مع جميع الجهات ذات العلاقة بما فيها لجنة الحريات العامة النيابية وصدور وثيقة رسمية بذلك.
من جهته، ثمن أبو جراد دور مجلس النواب في إقرار تشريعات كان لها أثر واضح في التخفيف عن المواطنين وتحقيق النفع العام سيما المتعلقة بالعدالة التصالحية والعقوبات المجتمعية، مبينًا أن هذه التشريعات لا تقل أهمية عن العفو الخاص أو العام.
وردًا على مطالبات اللجنة بالعفو العام، قال أبو جراد إنه لا بد أن ننظر إلى هذا الموضوع بشمولية، بحيث لا نحابي طرف على آخر فيما يخص ذوي المحكومين أو الضحايا، مؤكدًا ضرورة وجود موازنة عادلة بين السلم المجتمعي والتخفيف على المواطنين في آن واحد.
وفيما يتعلق بالقضايا البسيطة، أوضح أبو جراد أن معظم هذه القضايا تذهب إلى إما وقف التنفيذ أو استبدال العقوبة بغرامة، لافتًا إلى أن استقرار الأمن والسلم المجتمعي وتحقيق فكرة الردع العام هو مطلب الجميع.
وفي حديثه عن العفو الخاص، بين أبو جراد أن وزارة العدل تعتمد أسس واضحة في دراسة الحالات المتقدمة إليها، تراعي فيها
الجانب الإنساني، ثم تقوم بالتنسيب لمجلس الوزراء لاتخاذ القرار المناسب.
وحول مطالبة اللجنة بدارسة الكلفة المالية والوفر الذي سيتحقق على خزينة الدولة في حال صدور عفو عام، قال كناكرية لا بد من وجود أثر مالي حيال ذلك، وهذا يحتاج إلى دراسة لمعرفة الكلفة المالية المترتبة عليها.

أكدت رئيسة كتلة المبادرة النيابية المحامية وفاء بني مصطفى ضرورة متابعة موضوع حقوق ابناء الاردنيات المتزوجات من غير الأردنيين. 
وبينت، خلال لقاء الكتلة اليوم الاحد مع وزير الداخلية سمير مبيضين، ان الكتلة ناقشت عدة نقاط بخصوص المزايا الخدماتية المقدمة لأبناء الاردنيات المتزوجات من غير الاردنيين، والتي من ابرزها: حق التعليم العام، وحق اقتناء رخصة قيادة المركبات، والاعتماد على البطاقة الصادرة لأبناء الاردنيات كوثيقة معتمدة لاجراء التعاملات المصرفية، وعدم الزامهم بإحضار جوازات السفر او أذونات الاقامة.
واشارت بني مصطفى الى ضرورة ربط السجل الخاص الذي يحتوي على الارقام المتسلسلة والمعلومات الكاملة لأبناء الاردنيات في دائرة الاحوال المدنية والجوازات وكل مؤسسات الدولة ليصبح من الممكن الاطلاع على أي معلومات تخصهم، والتأكد منها من خلال هذا الرقم ما يخفف من الاعباء والمعاناة اليومية التي تواجههم .
 من جانبه، بين المبيضين بهذا الصدد ان الحكومة ملتزمة بتسهيل كل الاجراءات وازالة كل المعوقات بهذا الخصوص  من خلال العمل الممنهج من قبل مؤسسات الدولة .
وفي رده على تساؤلات اعضاء الكتلة فيما يتعلق بقرار مجلس الوزراء الاخير المتضمن منح المستثمرين الاجانب الجنسية الاردنية، أوضح المبيضين ان الهدف من القرار جاء لتلبية عدد من المتطلبات اهمها: جذب الاستثمارات، وتشغيل العمالة الاردنية، ورفد خزينة الدولة.
ولفت الى ان الحكومة استقبلت من خلال هيئة الاستثمار 31 طلب بهذا الشأن، قائلا؟ ان الطلبات حصلت على الموافقة الامنية ولكن لم يتم البت بها حتى الآن.
وبخصوص قانون منع الجرائم والتوقيف الاداري من قبل الحكام الاداريين، بين المبيضين ان الغاية من قانون منع الجرائم جاءت لتحقيق الامن الوطني، مضيفا أننا بأمس الحاجة له للتقليل من نسبة الجريمة.
وأشار الى ان عددا كبيرا من القضايا الاسرية تعالج بطريقة سرية للحفاظ على النسيج الاجتماعي ولكن لا بد من اعادة النظر بالقانون الذي اقر منذ العام 1954.

الأحد, 08 نيسان/أبريل 2018 18:30

"إعلام النواب" تبحث آلية عملها

Written by

عقدت لجنة التوجيه الوطني والاعلام النيابية اليوم الاحد اجتماعا بحثت خلاله آلية عملها والمواضيع المدرجة على جدول اعمالها للفترة المقبلة .
وبين رئيسها النائب عبدالله عبيدات ان اللجنة استعرضت خلال اجتماعها ابرز المهام المناطة بها وفق النظام الداخلي للمجلس، لافتا الى ان جدول اعمال اللجنة يتضمن عددا من المواضيع الهامة من ابرزها عقد لقاءات موسعة مع وزيري التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي وعدد من رؤساء الجامعات الاردنية للاطلاع على وقع المنظومة التعليمية  .
وتابع ان اللجنة وضعت باعتبارها ايضا عقد سلسلة من الاجتماعات تلتقي خلالها القائمين على الصحف اليومية ونقابة الصحفيين للوقوف على الدور المحوري لوسائل الاعلام في التوعية وايصال الصورة الصحيحة حول القضايا الداخلية والخارجية التي تهم المواطنين.

عقدت لجنة المرأة وشؤون الأسرة النيابية اليوم الأحد اجتماعا مع وزير الصناعة والتجارة يعرب القضاة ورئيسة ملتقى سيدات الأعمال تغريد النفيسي ونائبة الرئيس ريم البغدادي، لبحث تعزيز مشاركة المرأة في اتحاد غرف الصناعة والتجارة.
وقال رئيستها النائب الدكتورة ريم أبو دلبوح، خلال ترؤسها الاجتماع بحضور ممثلة منتدى الاستراتيجيات الاردني هالة زواتا، أنه تم بحث أهمية تفعيل دور المرأة اقتصاديًا لمواجهة التحديات والعقبات التي تعترض طريقها، مضيفة أن اجتماع اليوم جاء استكمالا للقاءات سابقة مع عدد من المقررات والمنسقات في تجمع لجان المرأة الوطني الأردني.
ودعت إلى تنظيم الأولويات والاقتراحات حول تعديل البنود الواردة في مشروع القانون المؤقت رقم 70 لسنة 2003 قانون غرف التجارة والمتعلقة بزيادة تمثيل المرأة في غرف الصناعة والتجارة.
من جهتهن، أكدتا النائبين حياة المسيمي ورسمية الكعابنة استعداد اللجنة لتبني اي مقترح حول تعديل مشروع القانون المؤقت، حيث أن أعضاء اللجنة مستعدون لاستقبال اي ملاحظة واستفسار حول تعديل أي قانون يخدم المرأة.
بدوره، قال القضاة إننا في الاردن نعتز ونفتخر بالدور الذي تقوم به المرأة الاردنية، مشددا على ضرورة دعم المرأة اقتصاديا.
من ناحيتهن، أكدت النفيسي والبغدادي وزواتا أهمية زيادة تمثيل المرأة في غرف الصناعة ولتجارة، كون تمثليهن يعتبر حالياً "ضعيف".


أكد البيان الختامى للدورة الـ 27 للاتحاد البرلماني العربي الذى عقد في القاهرة بمقر مجلس النواب المصري أن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية للأمة العربية، إذ لا يزال الشعب الفلسطيني يعاني من الاحتلال الاستيطاني على الأرض والبشر والمقدسات.

ودعا البيان الختامي الى دعم الدور الذي تضطلع به المملكة الاردنية الهاشمية من خلال الوصاية الهاشمية التاريخية على الأماكن المقدسة الاسلامية والمسيحية في القدس بناء على توصيات لجنة الشؤون السياسية والعلاقات البرلمانية والتي جاءت بناء على مقترحات للوفد البرلماني الاردني برئاسة المهندس عاطف الطراونة .

وأكد البيان بناء على مقترح اخر للوفد الأردني الرفض المطلق لأي محاولة للالتفاف على او تهميش دور الاونروا من خلال محاولات امريكا وإسرائيل إلغاء الوكالة وإدماج ملف اللاجئين الفلسطينيين مع المفوضية السامية للاجئين بغية حرمان اللاجئين الفلسطينيين من حق العودة.

وأكد الوفد الاردني انه بدون إيجاد حل عادل وشامل ومشرف للقضية الفلسطينية فلن ترى المنطقة والعالم بأسره السلام والأمن والامان ... وان عدم حل القضية الفلسطينية يشكل رافعة وصاعق شرارة لكل قوى التطرّف والظلام في المنطقة وعليه لا بد من الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس.

وجدد البيان الختامي دعمه للشعب الفلسطيني في نضاله الوطني المشروع الذي كفله القانون الدولي ومختلف الشرائع والشرعيات من أجل الوصول إلى تحقيق حقوقه البديهية والمشروعة في إقامة دولته المستقلة على أرض فلسطين وفق قرارات الشرعية الدولية والاتفاقيات ذات الصلة على حدود الرابع من يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشريف.

وأدان البيان بشدة اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته وممتلكاته بجميع أشكالها، بجانب الاستيطان المتغطرس اللامحدود وبغير وجه حق على أرض لا حق له فيها.

كما طالب البيان دول العالم أجمع، وبالأخص دول القرار في مجلس الأمن المنصفة ودول الاتحاد الأوروبي بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي، لوقف جرائمه المادية والمعنوية والرضوخ للإرادة الدولية المجسدة بقراراتها وبالقانون الدولي، وأن يلزم الاحتلال بتنفيذها بأسرع وقت، لرفع المعاناة ووقف الاعتداءات وإعادة الحقوق جميعها للشعب الفلسطيني في أرضه وحريته وقراره.

وأكد البيان حق عودة الشعب الفلسطيني في الشتات إلى أرضه التي طُرد منها، استنادًا إلى القرار 194، وأن يعيشوا في ديارهم في دولة مستقلة ذات سيادة تامة.

وشدد البيان على بذل الجهود كلها لوضع حدٍّ لسياسة التهويد التي يتبعها الاحتلال بحق مدينة القدس الشريف وتغيير ملامحها العربية والإسلامية والمسيحية، منعًا لتزوير التاريخ، وإيقاف طرد الفلسطينيين منها عبر سياسة هدم المنازل وعدم إعطاء التراخيص للبناء، والحيلولة دون أبسط شروط حياة يومية عادية وكريمة.

كما أدان البيان الختامى واستنكر بشدة قرار الرئيس الأميركي ترامب بالاعتراف بالقدس الشريف كعاصمة للاحتلال، متجاوزًا وخارقًا جميع الاتفاقيات ذات الصلة، غير آبه بالدعوات العربية والدولية لإلغاء القرار خدمة للوبي الصهيوني في الولايات المتحدة الأميركية، ومن ثم إعلان نقل السفارة وتحديد موعده بمنتصف شهر مايو 2018، متزامنًا مع ذكرى النكبة وإعلان قيام كيان الاحتلال الإسرائيلي على أرض فلسطين اغتصابًا وعدوانًا.

وجدد البيان موقف الاتحاد البرلماني العربي الذي سبق أن اتخذه في المؤتمر الطارئ في الرباط باعتبار الولايات المتحدة الأميركية دولة منحازة، ولم تعد وسيطًا نزيهًا في عملية السلام ما دامت تنتهج سياسة أحادية في قراراتها، غير محايدة في نتائجها إلى الاحتلال الإسرائيلي، ما يجعل عملية السلام في الشرق الأوسط في مهب الريح، ويفتح المنطقة على مستقبل مظلم يتهدده العنف والتطرف الفكري والعقائدي والنزعات الدموية العمياء.

وتوجه البيان بالتحية والتقدير إلى "إخوتنا في المجموعة الجيوسياسية العربية داخل الاتحاد البرلماني الدولي التى تقدمها الدكتور علي عبدالعال، في الدورة الـ 138 لمؤتمر هذه المنظمة الوازنة في جنيف، خصوصاً منهم الإخوة في الكويت والبحرين وفلسطين على مابذلوه من جهد مثمر في إقناع زملائهم برلمانيي العالم بعزل وإدانة قرار الإدارة الأمريكية الذى يمس بالوضع الاعتباري والقانوني لمدينة القدس ومركزها ومقدساتها انتصارًا للقضية الفلسطينية وآفاق النضال الوطني الفلسطيني المشروع".

وشدد البيان على "توحيد الموقف العربي تجاه قضايانا الكبرى من أجل مخاطبة العالم بلغة مشتركة، لتكسب الأهمية التي يجب أن تحظى بها في وطننا العربي وأمام دول العالم وفي المحافل الدولية؛ وعلى رأسها القضية الفلسطينية، بما يضمن حشدًا للرأي العام العالمي معنا، من أجل تحقيق أهدافنا كأمة عربية لها قضايا مشتركة مصيرية".

كما أكد البيان دعم محاربة الإرهاب بكل أشكاله في وطننا العربي، وتسخير كل الطاقات الممكنة والمتاحة في سبيل ذلك والعمل على تجفيف ينابيعه واستئصال جذوره الفكرية والمادية أيًا كانت، كي لا يجد بيئة حاضنة له يجعلها منطلقًا لأعماله الإجرامية ولفكره الهدّام.

وأكد البيان أنه يعمل بكل ما أوتي من إمكانات لوضع حدّ لكل أشكال التوتر والصراع والعنف التي تمر بها أجزاء عزيزة من وطننا العربي، وأن يكون الحوار البنّاء سبيلاً لحل الخلافات والصراعات والمشكلات، وأن تسخّر الطاقات في خدمة البناء والإعمار. "فما يجمعنا أكبر بكثير مما يفرّقنا من قيم ومبادىء وروابط اللغة والدين والثقافة ووحدة المصير".

وشدد البيان على تقديم وتوفير مختلف أوجه الدعم للاجئين والنازحين العرب من ديارهم بسبب الحروب والتوترات، ويشدد على تقديم الدعم الاقتصادي للدول العربية الشقيقة المستضيفة لهم لتستطيع الإيفاء بواجبها الأخلاقي والإنساني تجاههم، والعمل على إعادتهم إلى ديارهم بكرامة، ووضع حدّ لمعاناتهم في المسالك البحرية ومراكب الموت.

وأضاف البيان: "يعمل الاتحاد على عمل وحدوي بين دول أمتنا العربية فيما يخص التشريعات غير الخلافية لتكون منطلقًا لعمل مشترك على قضايا أخرى فيها خدمة للمواطن العربي، ولمستقبل مشترك للجميع".

وأكد البيان "ضرورة إيجاد إطار اقتصادي مشترك داعم للاقتصاد العربي بما يحقق سوق عمل يستوعب العمالة العربية، كي تستثمر الأمة العربية طاقاتها المنتجة وكفاءاتها، وأن تسخّر العقول للتطوير والتقدم على جميع المستويات، خصوصًا ونحن نرى إلى أي حد تهدر ابداعات وانتاجات الشبيبة العربية في بلدان المهجر والاغتراب، وكيف تساهم مساهمةً فعالة في دعم اقتصادات الأقطار الأخرى، وذلك بالرغم من حجم الاستثمارات التي بذلت في تكوينها في أوطانها الأصلية".
كرم اتحاد البرلمان العربي رئيس مجلس النواب السابق المهندس سعد هايل السرور وامين عام مجلس النواب السابق حمد الغرير بجائزة التميز البرلماني.

وتم منح الجوائز بناء على ترشيح مجلس النواب الاردني لكل من السرور والغرير خلال المؤتمر السابع والعشرين لاتحاد البرلمانات العربية.

يشار الى ان الوفد البرلماني الأردني المشارك برئاسة رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة يضم الاعيان صخر دودين وتمام الغول والنواب خالد ابو حسان، محمد الظهراوي، احمد هميسات شاهة العمارين ومحمود النعيمات وامين عام مجلس النواب فراس العدوان ومدير مكتب رئيس مجلس النواب عبد الرحيم الواكد .

عبرت لجنة العمل النيابية عن مخاوفها من تضارب القرارات الصادرة عن الديوان الخاص بتفسير القوانين حيال صلاحية صندق استثمار الضمان الإجتماعي باتخاذ قرارات مستقلة عن مجلس إدارة مؤسسة الضمان.
وقال رئيس اللجنة النائب خالد الفناطسة في بيان صادر عن اللجنة اليوم الخميس، إن اللجنة تلقت العديد من الملاحظات من جمهور المهتمين وعدد كبير من المواطنين، تتعلق بمستقبل أموال الضمان، في ضوء منح الصلاحية لصندوة استثمار الضمان باتخاذ قرارات مستقلة.
وأضاف أن ما أثار الريبة والمخاوف صدور قرار أول للديوان الخاص بتفسير القوانين أواخر كانون الثاني الماضي، تضمن فتوى تشترط موافقة مجلس إدارة الضمان على قرارات صندوق استثمار الضمان، كلنه لم يُنشر في عدد الجريدة الرسمية، في حين أن القرار الثاني الذي تم نشره في الجريدة الرسمية يناقض الأول وينص على  أن صندوق الاستثمار له صلاحية اتخاذ قراره الاستثماري دون موافقة أو مصادقة من مجلس إدارة المؤسسة.
وأكد الفناطسة أن الحديث عن مرجعية الاستثمار بعد 38 عاما من إنشاء مؤسسة الضمان و15 عاماً من إنشاء صندوق الضمان يبعث على القلق، ويذهب باتجاهات شرعنة تدخل الحكومة بأموال المواطنين، وإلا فما الحاجة لهذه التساؤالات وما أهدافها ومراميها؟
وقال إن لدينا جميعاً دروساً وعبراً في مشاريع استثمارية سابقة للضمان لم تأتِ بنتائج إيجابية كما حصل في مشاريع سكن كريم وسرايا العقبة والعبدلي، وفي حال لم تُبى مشاريع الحكومة على دراسات تحقق العائد المرجو للحفاظ على الصندوق السيادي الوحيد في المملكة، فإن ذلك يعني العبث بآخر ما تبقى للمواطن الأردني من ضمان لمستقبله وعائلته، في ظل الوضع الاقتصادي الصعب الذي تعيشه المملكة وما يشوبه من ارتفاع جنوني في الأسعار ونية فرض مزيد من الضرائب.
وحذر الفناطسة من مغبة استسهال عواقب هكذا قرار من النواحي كافة، حيث إن لدى الحكومات المتعاقبة تصورات لمشاريع تفتقر للتمويل، ويُخشى أن يكون اللجوء لمدخرات المواطنين هو الحل الذي خلصت إليه كل خطط ودراسات الحكومات.

الخميس, 05 نيسان/أبريل 2018 13:23

"صحة النواب" تطلع على مشاريع وخطط وزارة البيئة

Written by

وعد وزير البيئة نايف الفايز، لجنة الصحة والبيئة النيابية بحل جذري لمشكلة متنزه ومصنع الخميرة والمحطة التحويلية في منطقة الرصيفة بمحافظة الزرقاء.
جاء ذلك خلال زيارة قامت بها اللجنة اليوم الخميس الى وزارة البيئة للاطلاع على الخطة الاستراتيجية للوزارة والاستراتيجيات الوطنية والمشاريع البيئية التي تنفذها.
وقال رئيس اللجنة النائب الدكتور ابراهيم البدور ان هذه الزيارة تأتي انطلاقا من الدور التشريعي للجنة المناط بها سن القوانين المتعلقة بالمحافظة على البيئة والدور الرقابي من خلال الزيارات الى مختلف المناطق للوقوف على بعض المشاكل ذات العلاقة باختصاصها.
واضاف ان الهدف من الزيارات التي تقوم بها اللجنة جاء لتعزيز الايجابيات وايجاد الحلول المناسبة لبعض المشاكل، لافتا الى ان اللجنة قد قامت أمس الاربعاء بزيارة الى منطقة الرصيفة بعد ورود العديد من الشكاوى للجنة من اهالي المنطقة حول وجود كارثة بيئية ناجمة عن استخدام المياه الملوثة من مصنع الخميرة في سقاية الاشجار الواقعة في متنزه الرصيفة القريب من المصنع.
وفيما يتعلق بمشكلة المياه في متنزه الرصيفة، قال الفايز ان عمليات خلط المياه تحدث في كل دول العالم ولكن بنسبة متفاوتة وحسب الغاية من الخلط، مضيفًا أن للوزارة دور رقابي وستقوم بمتابعة هذه المشكلة من حيث صلاحية المياه وضخها للمتنزه.
وبين أنه سيقوم بتشكيل لجنة من الوزارة لزيارة الموقع للاطلاع عليه وتزويد "الصحة النيابية " بتوصيات لجنة الوزارة .
واستعرض امين عام الوزارة وعدد من مدراء الدوائر المعنية في الوزارة آلية عمل الوزارة والمهام المنوطة بها، مؤكدين ان الوزارة هي الجهة المختصة بحماية البيئة في المملكة ووضع السياسات العامة للخطط البيئة ومتابعتها وإعداد الرخص البيئية .
واضافوا ان اسباب التحديات البيئية في المملكة تعود الى زيادة نسبة التلوث نتيجة النمو المتزايد في قطاعات النقل وتردي النظم الحيوية وزيادة التضخم والى تغير ظاهرة المناخ وضعف الوعي البيئي .
وتابعوا ان من اهم خطط الوزارة لمعالجة الواقع البيئي في المملكة تتمثل في عدد من المشاريع الجاري تنفيذها مثل مشروع تحسين البيئة التحتية في الاردن وانشاء محطة لمعالجة المياه الصناعية العادمة في محافظة الزرقاء بالشراكة مع القطاع الخاص وانشاء بركة لتجميع المياه الناتجة عن معاصر الزيتون في اقليم الشمال واطلاق الحملة الوطنية للتوعية بالنظافة العامة في كافة محافظات المملكة للحد من الالقاء العشوائي للنفايات.

 

حذر رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة من خطر التقسيم الذي بات يهدد أقطاراً عربية، وسط أحاديث عن صفقاتٍ تُحاك هنا وهناك من شأنها ضرب آمال وتطلعات الشعوب العربية التي انتظرت طويلاً كي تعيش كغيرها من شعوب العالم في أمن وسلام، وبعيداً عن صوت المدافع والقنابل وعن شلالات الدماء، ونهج تحطيم أحلام الأجيال بمستقبل مشرق.
وأضاف الطراونة رئيس الوفد البرلماني الأردني في المؤتمر (27)  للاتحاد البرلماني العربي المنعقد في القاهرة الخميس أن المنطقة العربية عانت طويلاً من التشرذم والإنقسام، والكل يسأل.. ما الحل؟ والكل يُجمع على أهمية التوافق العربي، لكن يبدو الجميع عاجزين على الأقل من البدء الجاد في تنفيذ ذلك، أو أنه ذلك يُقال استهلاكاً وترفاً.
وتساءل الطروانة: "أليس في تجربة التعاون والاتحاد في القارة الأوروبية متعددة العرقيات واللغات والعادات، درساً لنا جميعاً ونحن أصحاب أرض ولغة وتاريخ ودم واحد".
وقال الطراونة "هذا هو الوضع الراهن باختصار، ونزيد عليه ما شئنا من المآسي والويلات حديثاً لا ينتهي، وآخره في ذكرى يوم الأرض حيث واصل الاحتلال الإسرائيلي من وحشيته حين ارتقى عشرات الشهداء والجرحى في مصاف الشرف والبطولة، ليُحيوا الأمل في النفوس جميعاً، أن على تلك الأرض ما يقول للعالم كله..إننا هنا باقون رغم الجبروت والظلم والبطش والخذلان والصفقات".

واعتبر أن استمرار تشتت المواقف العربية، وسط التحيز الأمريكي، وغطرسة المحتل، من شأنه استمرار معاناة أهلنا في الأراضي الفلسطينية، مضيفا أن هذا يعني كذلك مزيداً من بناء المستوطنات وابتلاع الأراض وتدنيس المقدسات الإسلامية والمسيحية.
وبين أن ما يبذله الأردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني تجاه القضية الفلسطينية يأتي انطلاقاً من وحدة المصير والتاريخ، وانطلاقاً من الوصاية الهاشمية على المقدسات.
وأضاف أن الأردن يتطلع إلى توحيد مواقف العرب أملاً في الوصول إلى تطلعات الشعب الفلسطيني بحقه في قيام دولته المستقلة، والضغط على المجتمع الدولي للنهوض بمسؤولياته تجاه اللاجئين، ومعالجة الأزمة الإنسانية في قطاع غزة، حيث المورد الرئيس لهم ما يتلقونه من مساعدات من منظمة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا".
وحذر الطراونة من استمرار هذا النهج في التنكر لحقوق الشعب الفلسطيني، الذي من شأنه تغذية روح الانتقام من جهة لدى أجيال بأكملها، ومن جهة سيسهم في تبرعم التطرف، ما يعني في المحصلة استثمار هذا الوضع من قبل قوى التطرف والإرهاب، وحينها نعود لذات الدوامة في البحث عن جذور التطرف ومسبباته.
وعلى صعيد الأزمة السورية قال الطراونة "فإن علو صوت البنادق والمدافع في الأراضي السورية، يبعث على القلق، ويزيد من المخاوف في عودة الأوضاع هناك إلى مربعها الأول، بعد أن شهدنا تقدماً في الملف السياسي وفق محادثات جنيف ومن ثم أستانا".
وأوضح أن الموقف الأردني تجاه الأزمة السورية يؤكد على أهمية الحل السياسي والحوار السوري-السوري، بعيداً عن أي تدخل خارجي مهما كان مصدره وقوته، مشددا على أهمية استقرار ووحدة وتماسك سورياً أرضاً وشعباً وهوية.
وأضاف انه ليس في مصلحة العمق العربي تفتت سوريا ولا استمرار آلة الحرب فيها، مؤكدا أن العرب جميعا مدعوين لدعم آفاق هذا الحل، كي يتمكن الأشقاء السوريون من النهوض والتعافي والعودة إلى سابق عهدنا بها سورية قوية سنداً وعوناً لأمتها.
وحول الخلافات العربية قال الطراونة "إننا نقف أيضاً أمام تحدي تجاوز خلافاتنا العربية-العربية، ومدعون في هذا الصدد إلى تعظيم لغة الحوار والتوقف عن بناء المواقف والقرارات المتعجلة، فمصيرنا واحد ومصلحتنا مشتركة، وليس من الحكمة والمنطق في شيء أن نبقى على هذا الحال من التشرذم، ما يتطلب في الوقت ذاته اتخاذ مواقف جرئية وفاعلة لوقف كل أشكال التدخل الخارجي في شؤون أقطارنا العربية والهيمنة على مواردها وإرادتها".
وبين أمام البرلمانيين العرب أن الأردن الذي تحمل عن أمته العربية والإسلامية ارتدادات أزمات كبرى، في ملفات اللجوء والحرب على الإرهاب وحماية الحدود، ينتظر مواقف وخطوات أكثر فاعلية لجهة تقديم ما يمليه واجب الشقيق لشقيقه.
وأوضح الطراونة حجم الضرر الذي لحق بالاقتصاد الأردني وحجم الأعباء على موارده الأساسية في قطاعات الصحة والتعليم والمياه وسوق العمل، جراء موجات اللجوء المتعاقبة من أقطار عربية عدة، مؤكدا أن تقديم الدعم للأردن ليس مِنة أو فضلاً، إنما واجب يمليه الضمير، مشددا على أن الأردن لن يكون إلا السند الحقيقي للأقطار العربية، مهما ضاقت به كروب أو اشتد خطب.
وكرم اتحاد البرلمان العربي كل من الرئيس السابق لمجلس النواب المهندس سعد هايل السرور وامين عام مجلس النواب السابق حمد الغرير بجائزة التميز البرلماني.
والوفد البرلماني المشارك في المؤتمر مكون من الاعيان تمام الغول وصخر دودين والنواب احمد هميسات، محمد الظهراوي، خالد ابو حسان وشاهة العمارين، ومحمود النعيمات واميني مجلسي الاعيان والنواب خالد اللوزي وفراس العدوان، ومدير مكتب رئيس مجلس النواب عبد الرحيم الواكد.
وشارك في المؤتمر وفود برلمانية من دول: الاردن، البحرين، الجزائر، السعودية، السودان، العراق، سلطنة عمان، الكويت، ليبيا، مصر، المغرب واليمن.

أكد رئيس مجلس النواب بالإنابة خميس عطية أن المجلس حريص على حقوق المعلمين ويقدر كل المطالب العادلة لهم بالقطاعين العام والخاص.
وأضاف، لدى لقائه اليوم الخميس بدار المجلس عدد من ممثلي معلمي مادة الحاسوب العاملين في القطاعين العام والخاص لبحث مطالبهم حول اعتماد مبحث علوم الحاسوب لطلبة الفرع العلمي والفروع المهنية كمادة اختيارية، أن الجميع متفقين في الوصول لعلم متطور يلبي الابداع والتفكير لا التلقين من خلال ادخال التعليم الرقمي، مثمنا مستوى قنوات الحوار الفاعلة المتاحة مع وزارة التربية والتعليم.
وأكد عطية ضرورة توفير الدعم اللازم للنهوض بواقع التعليم والمعلمين بكل التخصصات من خلال تحسين مستوى معيشتهم وتوفير الدعم اللوجستي اللازم لهم من تأهيل وتدريب، ما ينعكس ايجابا على مستوى الطلبة بكل المراحل التعليمية.
واضاف ان مجلس النواب يحرص على دعم الجهود والخطط الناجعة التي قامت بها "التربية" في تطوير التعليم سيما التي قدمتها لصالح طلبة شهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي)، والتي لاقت ارتياحا عاما لدى المواطنين.
وتابع عطية ان المجلس لا يتدخل في مسألة ادخال مناهج بصفة اجبارية او اختيارية احتراما منه لعمل واختصاص وزارة التربية والتعليم مبينا ان الدور المناط بـ"النواب" إزاء هذه الناحية يقتصر على مراقبة مدى التأثير الذي انعكس على مستوى التعليم بكل عناصره من طلبة ومعلمين.
وأكد أن المطالب كافة التي عرضها معلمي مادة الحاسوب ستكون محط رعاية واهتمام من قبل مجلس النواب.
من جهتهم، ثمن المعلمون دور مجلس النواب في خدمة كل القطاعات خصوصا التعليمية، وكذلك سعيه الدؤوب من خلال لجانه سيما لجنة التربية والتعليم النيابية في تعزيز التشاركية مع عناصر العملية التعليمية ما يصب تجاه اثرائها والنهوض بها لمستويات متقدمة.

قال رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية الدكتور خير ابوصعيليك ان اللجنة ستعقد مؤتمرًا صحفيًا يوم الثلاثاء المقبل للاعلان عن فعاليات المنتدى الاقتصادي الذي سيعقده مجلس النواب في مطلع ايار المقبل في منطقة البحر الميت.
واضاف، في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء، ان هذا المنتدى جاء بهدف مناقشة تسريع وتيرة تحفيز النمو الاقتصادي بحضورومشاركة خبراء اقتصاديين محليين ودوليين. 

 
الثلاثاء, 03 نيسان/أبريل 2018 10:31

"الصحة النيابية" تلتقي الملحق الطبي السوداني

Written by

التقت لجنة الصحة النيابية اليوم الاثنين، برئاسة النائب الدكتور ابراهيم البدور، مع المستشار والملحق الطبي في السفارة السودانية بعمان جمال ابراهيم نيام، حيث تناول اللقاء مجمل العلاقات التي تربط البلدين الشقيقين سيما المتعلقة بتعزيز القطاع الصحي والسياحة العلاجية.
وقال البدور ان الاردن يتمتع بقطاع صحي مميز وجاذب استثماريا، لافتا الى ان كل الجهات المعنية بالقطاع الصحي في الاردن تسعى من خلال استراتيجياتها الى تعزيز واقع هذا القطاع وتذليل المعيقات التي تشكل عائقا للنهوض به.
من جانبه، قال نيام ان العلاقة بين الاردن والسودان تطورت بشكل كبير وملحوظ، وان حكومة بلاده وقعت عددا من الاتفاقيات مع الحكومة الاردنية، خصوصا في المجال الصحي.

أكد رئيس كتلة الاصلاح النيابية الدكتور عبد الله العكايلة ان الظروف السياسية الصعبة التي تشهدها المنطقة والاحداث المتسارعة تحتم علينا جميعاً الوئام والتعاضد وتوحيد الجهود لتمتين الجبهة الداخلية والحفاظ على وحدة المجتمع وصلابته .
وقال، لدى لقاء الكتلة بدار مجلس النواب اليوم الاثنين وزير الداخلية سمير مبيضين بحضور مساعد مدير الامن العام للشؤون القضائية العميد وليد بطاح، ان هذا اللقاء يُشكل فرصة لتفعيل الشراكة والتعاون لمواجهة التحديات وحل جميع القضايا الوطنية.
واضاف العكايلة ان الحركة الاسلامية تعتبر جسماً اساسياً في المجمتع الاردني ولها حضور وتاريخ مشرف ولطالما وقفت وتقف في مربع الدولة والنظام وخيارها هو خيار النظام.
واشار بهذا الصدد الى ان الحركة الاسلامية وايماناً منها وحفاظاً على المصالح الوطنية العليا والامن والاستقرار اتخذت قراراً بعدم الخروج للشارع والمشاركة ببعض الاحتجاجات خصوصاً تلك التي ترفع سقف الهتافات وتتعارض مع الثوابت الوطنية.
من جهتهم، اشاد اعضاء الكتلة بالجهود التي تضطلع بها وزارة الداخلية ودورها في حفظ الامن والاستقرار، مؤكدين حرصهم واستعدادهم للتعاون والتكاتف لتعزيز المنظومة الامنية انطلاقاً من مسؤولياتهم الوطنية .
واثاروا عدداً من القضايا المتعلقة بالحريات العامة وحقوق المواطنين والتعامل مع الاحزاب والتوقيف الاداري والاقامة الجبرية واجراءات الحصول على الموافقات الامنية والتعامل مع التقارير الطبية خلال المشاجرات.
كما تطرقوا الى قضايا سحب الارقام الوطنية وتجديد جوازت السفر المؤقتة وحقوق الاردنيات المتزوجات من غير الاردنيين واجراءات الحدود اثناء السفر وجرائم المخدرات والسطو المسلح الدخيلة على المجمع الاردني الى جانب الطلبة المعتقلين.
وطالبوا باعادة النظر في السياسات والاجراءات المتخذة حيال تلك القضايا واتخاذ خطوات تعزز الحريات والحقوق وتعالج الثغرات وتزيل الشعور بالقلق الذي قد يتولد لدى بعض المواطنين.
وقالوا ان هيبة الدولة لار تتحقق الا من خلال تعزيز مبدأ التشاركية بين المؤسسات الوطنية لفرض سيادة القانون وتطبيقه على الجميع دون اي تمييز واعتماد دراسات علمية للتعامل في مراكز الاصلاح والتأهيل وانتهاج سياسات الانفتاح والحوار مع جميع شرائح المجمتع سيما مع الشباب وتأهيلهم كي لا يتلوث فكرهم وينزلقوا الى الجريمة والارهاب والتطرف.
وفيما ثمنوا تعاطي وزارة الداخلية مع المرأة والعائلة الاردنية ودورها في الحفاظ على الاعراف السائدة  والتوازنات العشائرية وتعزيز مكانتها لحل المشاجرات، دعوا الى اعادة النظر بقضايا المواطنين المعتقلين وآليات التعامل معهم والعمل للافراج عن الطلبة المعتقلين.
بدوره، قال مبيضين اننا ننظر الى الحركة الاسلامية بكل احترام وتقدير، باعتبارها مكون اساسي في المجتمع الاردني ولها دور رئيس في تقوية النسيج الاجتماعي وتضم رموز وطنية ورجال افاضل نكن لهم الاحترام والتقدير.
واكد ان المرحلة الامنية الجديدة  تقوم على مبدأ احترام حقوق الانسان والمحافظة على كرامته وتطبيق القانون على الجميع والتعامل بمنتهى الشفافية، معرباً عن رفضه المطلق لأي حالة اعتداء تقع على مواطن او رجل امن .
وحول قانون منع الجرائم، بين مبيضين ان القانون شُرع العام 1954 ، حيث كان حجم القضايا آنذاك محدود، لافتاً الى ان الزيادة السكانية التي شهدتها المملكة تفرض الزامية تطبيقه بشكل مناسب ودون تعسف، واي مواطن يتضرر من اجراء اداري من حقه الطعن فيه امام القضاء .
واشار الى هذا القانون عالج قضايا ذات بعد اسري كبيرة، واصفاً اياه بقانون السلم الاجتماعي ما يتطلب تحسين تطبيقه ليحقق اهدافه وغاياته في حفظ الامن المجتمعي والسلم الاهلي .
وفي نهاية اللقاء، تعهد مبيضين بدراسة جميع القضايا التي  طرحتها الكتلة بعناية فائقة واعادة النظر فيها وحل الممكن منها مؤكداً في الوقت ذاته اهمية التحاور والتواصل مع الكتلة بما يخدم المصلحة الوطنية.

أظهر التقرير الشهري لأعمال مجلس النواب أن المجلس عقد خلال دورته العادية الثانية الحالية ولغاية الأول من نيسان الجاري (43) جلسة، أقر خلالها (25) قانوناً ومشروع قانون من بينها (3) قوانين في جلسة مشتركة مع مجلس الأعيان.

ووفق التقرير الصادر عن الأمانة العامة للمجلس اليوم الإثنين فقد قسمت الجلسات بواقع (32) جلسة تشريعية و(11) جلسة رقابية.

وأشار التقرير إلى أن عدد القوانين المعروضة أمام اللجان الدائمة في المجلس بلغت (48) قانوناً، فيما وجه النواب للحكومة خلال تلك الفترة (291) سؤالاً، وردت الإجابة على (159) سؤالاً منها أي بنسبة (54.6%).

كما أظهر التقرير أن عدد الاستجوابات المقدمة بلغت (10) استجوابات، وعدد الاقتراحات بقانون (4)، والمذكرات (73) ، و(2) من العرائض والشكاوى.

وفيما يتعلق باجتماعات اللجان النيابية، أظهر التقرير أن لجان المجلس مجتمعة عقدت (419) اجتماعاً، كان النصيب الأكبر منها للجنة المالية بواقع (67) اجتماعاً، تلتها اللجنة القانونية بواقع (36) اجتماعاً، ثم لجنة الصحة والبيئة بواقع (33) اجتماعا،  ثم لجنة الخدمات العامة والنقل بواقع (32) اجتماعاً،  ولجنة الشباب والرياضة بواقع (31) اجتماعا، ولجنة فلسطين (30) اجتماعا، ولجنة التربية والتعليم والثقافة بواقع (27) اجتماعا، ولجنة الطاقة والثروة المعدنية (24) اجتماعا، واللجنة الإدارية (20) اجتماعا، ثم لجنتي الاقتصاد والاستثمار والعمل والتنمية الاجتماعية والسكان بواقع (17) اجتماعا لكل منهما، ثم لجنة المرأة وشؤون الأسرة (16) اجتماعا، ولجنة السياحة والآثار (11) اجتماعا، ولجنتي الريف والبادية والشؤون الخارجية بواقع (10) اجتماعات لكل منهما، ولجنتي النظام والسلوك والحريات العامة وحقوق الإنسان بواقع (9) اجتماعات لكل منهما، ثم لجنتي الزراعة والمياه والتوجيه الوطني والإعلام بواقع (7) اجتماعات لكل منهما، ثم لجنة النزاهة والشفافية وتقصي الحقائق بواقع (6) اجتماعات.

 مديرية الاعلام والاتصال- اطلعت لجنة فلسطين في مجلس الأعيان على مطالب واحتياجات أهالي مخيم حطين خلال الزيارة التي قامت بها اللجنة يوم الخميس والتقائها بأهالي المخيم في قاعة لجنة خدمات المخيم .

وقال رئيس لجنة فلسطين في مجلس الأعيان حيا القرالة، ان الهدف من الزيارة تلمس احتياجات أبناء المخيمات والاطلاع على واقعها والتعرف على مشاكلها ومناقشة مختلف القضايا من أجل السعي لحل الممكن منها، مثمنا المواقف الوطنية لأهالي المخيمات في المفاصل التي مرت بها الدولة الأردنية.

وأكد القرالة ضرورة حل مشكلة النفايات المتراكمة داخل المخيم ومعالجة ازمات السير الخانقة في مداخل ومخارج المخيم اضافة الى متابعة قضايا الشباب والعمل على توفير فرص العمل ومعالجة مشاكلهم .

وأضاف ان الحكومة عملت خلال العامين الأخيرين على تحسين الخدمات المقدمة لأبناء قطاع غزة المقيمين في المملكة ،لافتا الى ان اللجنة ستعمل ما بوسعها لنقل الصورة للسلطة التنفيذية لتلبية الممكن من مطالب أهالي المخيم لاسيما فيما يتعلق ببعض المطالب التي لا يحتاج حلها الا لقرارات سريعة لتخفيف الأعباء المترتبة على أبناء المخيم.

من جهته قال محافظ الزرقاء الدكتور محمد السميران ، انه يتعين توحيد الجهود الوطنية للتواصل مع المواطنين في كافة مناطقهم ، مشيرا الى ان هناك حزمة من الاجراءات والمشاريع الاستراتيجية على مستوى محافظة الزرقاء .

وتابع انه سيصار خلال الفترة المقبلة لمعالجة مشكلة تلال الفوسفات دون التأثير بيئيا أو على صحة المواطنين في اللواء ، مشيرا الى أنه سيصار الى اقامة مصنعين في الرصيفة من المتوقع ان توفر 430 فرصة عمل .

بدوره أشاد مدير دائرة الشؤون الفلسطينية ياسين أبو عواد بتواصل لجنة فلسطين الدائم مع أبناء المخيمات ، مؤكدا ان هناك دعما سياسيا على المستوى العالمي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا " ، حيث تم التبرع للوكالة بمئة مليون دولار من عدة دول .

وأشاد بمكارم جلالة الملك عبداالله الثاني التي يقدمها لأبناء المخيمات والتي منها اعفاءات صحية وتخصيص مقاعد للطلبة الفقراء والمحتاجين وشمول المئات من الأسر الفقيرة بالمعونات، مشيرا الى اهتمام جلالة الملك بالقطاع الشبابي حيث ان هناك مكرمة ملكية بنحو 100 الف دينار مخصصة لدعم الأندية الشبابية في المخيمات .

وقال رئيس لجنة خدمات المخيم صالح النحاليني ، انه يعيش بالمخيم نحو 85 الف نسمة ، حيث تبلغ مساحته 917 دونما ويعد ثاني أكبر مخيم في المملكة ، حيث يحتوي على خمس مدارس لوكالة الغوث ومدرستين لوزارة التربية والتعليم ومركزيين صحيين وثماني عيادات خاصة وناديين ثقافيين ورياضيين .

واستمع رئيس وأعضاء لجنة فلسطين، خلال اللقاء الذي حضره متصرف الرصيفة ماهر المومني ومدير شرطة الرصيفة العقيد يزن العوران ، الى مطالب واحتياجات أهالي المخيم والتي تتمثل في : تنفيذ مشروع شارع رئيسي بالمخيم ، وتسديد المبالغ المترتبة على لجنة الخدمات من فواتير انارة المخيم لدى شركة الكهرباء الأردنية والتي تقدر ب 135 ألف دينار ، اضافة الى أهمية ايجاد حل جذري لمشكلة النظافة بعد ان قامت الوكالة بتقليص عدد عمال النظافة بالمخيم .

كما طالبوا بأهمية تسهيل الخدمات لأبناء قطاع غرة في مجالات التعليم والصحة والتملك ورخص المهن ، وتنفيذ مشروع انارة شوارع المخيم بوحدات انارة "خلايا

شمسية" لتخفيف العبء المترتب على اللجنة من فواتير شركة الكهرباء الأردنية الشهرية والتي تتجاوز 5000 دينار شهريا .

الإثنين, 02 نيسان/أبريل 2018 13:55

الجلسة المشتركة في مجلس الاعيان

Written by

 

دان مجلس الامة (الأعيان والنواب) الاعتداءات الوحشية التي تعرض لها الشعب الفلسطيني يوم الجمعة الماضي لدى خروجه في مسيرات سلمية احياءً لذكرى يوم الارض، وتعبيراً عن تمسكه بهويته الوطنية.

 

وطالب رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز في مستهل جلسة مشتركة لغرفتي التشريع اليوم الأحد المؤسسات التشريعية والبرلمانية الدولية ومنظمات حقوق الإنسان العالمية بتحمل مسؤولياتها القانونية والأخلاقية، والعمل على وقف معاناة الشعب الفلسطيني، وتمكينه من حقوقه المشروعة التي كفلتها قرارات الشرعية الدولية، كما دعا مجلس الأمن الدولي الى تحمل مسؤولياته الأخلاقية والقانونية في هذا الإطار.

 

ووصف الفايز اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي التي أسفرت عن وقوع عدد من الشهداء ومئات الجرحى والمصابين بـ "جريمة حرب" يجب ان لا يفلت مرتكبوها من العقاب الرادع وفق ما تنص عليه المواثيق وقرارات الشرعية الدولية.

 

وأضاف، "بات لازماً ان يدرك المجتمع الدولي بأن إسرائيل كقوة قائمة بالاحتلال هي المسؤولة عما جرى من اعتداءات، وستقود المنطقة الى حرب جديدة تكون نتائجها كارثية على الجميع في ظل صمت المجتمع الدولي عن عنصرية إسرائيل وممارساتها الوحشية بحق الشعب الفلسطيني الأعزل".

 

وأكد الفايز وقوف مجلس الأمة إلى جانب جلالة الملك عبدالله الثاني ودعمه لجميع الجهود التي يبذلها من أجل نصرة القضية الفلسطينية وتمكين الشعب الفلسطيني من إقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس، مشيراً الى أن "القضية الفلسطينية ستبقى القضية المركزية للأردن، وبدون حلها حلاً عادلاً وشاملاً لن تنعم المنطقة بالأمن والاستقرار".

 

ووقف أعضاء مجلسي الأعيان والنواب والحكومة دقيقة صمت، وقرأوا الفاتحة على أرواح الشهداء.

 

الإثنين, 02 نيسان/أبريل 2018 13:52

مجلس الامة: مجزرة الاحتلال في غزة جريمة حرب

Written by

 

استنكر رئيس مجلس الامة فيصل الفايز في بداية الجلسة المشتركة التي عقدت صباح اليوم الاحد، المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال خلال قمعها مسيرات حق العودة يوم الجمعة الماضية.

 

واعتبر الفايز، بان المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال تعتبر جريمة حرب، ويجب محاسبة ومعاقبة "اسرائيل" ضمن القانون الدولي، مطالباً مجلس الامن بتحمل المسؤولية والتحقيق في تلك الجريمة النكرة.

 

وتاليا نص كلمة فيصل الفايز..

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الزميلات والزملاء ...اعضاء مجلس الامة

 

لقد تعرض شعبنا الفلسطيني، يوم الجمعة الماضية، عند خروجه، في مسيرات سلمية، احياء لذكرى يوم الارض، وتعبيرا عن تمسكه بهويته الوطنية، الى مجزرة بشعة، واعتداءات سافرة، ارتكبتها قوات الاحتلال الاسرائيلي، اسفرت عن وقوع ، عدد من الشهداء، ومئات الجرحى والمصابين .

 

اننا في مجلس الامة، ندين بشدة، هذه الاعتداءات الوحشية ، ونؤكد بأن هذا الاجرام الاسرائيلي، هو جريمة حرب، يجب ان لا يفلت مرتكبوها، من العقاب الرادع، وفق ما تنص عليه المواثيق، وقرارات الشرعية الدولية، وعلى مجلس الامن، تحمل مسؤولياته، الاخلاقية، والقانونية في هذا الاطار .

 

لقد بات لازما، ان يدرك المجتمع الدولي، بأن اسرائيل، باعتبارها القوة القائمة بالاحتلال، هي المسؤولة عما جرى من اعتداءات، وان اسرائيل، وفي ظل صمت المجتمع الدولي، عن عنصريتها، وممارساتها الوحشية، بحق الشعب الفلسطيني الاعزل، ستقود المنطقة، الى حرب جديدة، تكون نتائجها كارثية على الجميع .

 

الزميلات والزملاء ...

 

اننا في مجلس الامة، نؤكد وقوفنا، الى جانب جلالة الملك عبدالله الثاني، وندعم كافة الجهود، التي يبذلها جلالته، من اجل نصرة القضية الفلسطينية، وتمكين الشعب الفلسطيني، من اقامة دولته المستقلة، على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس .

 

ونؤكد للجميع، بأن القضية الفلسطينية، ستبقى للاردن، هي القضية المركزية، وبدون حلها، حلا عادلا وشاملا، لن تنعم المنطقة، بالامن والاستقرار .

 

اننا نطالب كافة المؤسسات، التشريعية والبرلمانية الدولية، ومنظمات حقوق الإنسان العالمية، الى تحمل مسؤولياتها، القانونية، والاخلاقية، والعمل على وقف معاناة الشعب الفلسطيني، وتمكينه من حقوقه المشروعة، التي كفلتها قرارات الشرعية الدولية .

 

المجد والخلود، لشهداء الاردن وفلسطين .

 

الإثنين, 02 نيسان/أبريل 2018 09:53

مجلس الامة يحسم الخلاف بشأن 3 قوانين

Written by

 

توافق مجلسا الأعيان والنواب في جلسة مشتركة اليوم الاحد، برئاسة رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز، وحضور هيئة الوزارة، على تشكيلة مجلس التعليم العالي في القانون المعدل لقانون التعليم العالي والبحث العملي.

 

ووافق اعضاء غرفتي التشريع وبأغلبية 114 من أصل 138 حضروا الجلسة على مقترح للنائب عبد الكريم الدغمي، أضاف "أمين عام وزارة التربية والتعليم" الى عضوية مجلس التعليم العالي ليتشكل من 10 أعضاء برئاسة وزير التعليم العالي وعضوية : الأمينين العامين لوزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم ، ورئيس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي ، وثلاثة أكاديميين من ذوي الخبرة والاختصاص ممن يحملون رتبة الأستاذية ، واثنين من ذوي الخبرة والرأي من القطاع الخاص ، ومدير التربية والتعليم والثقافة العسكرية في القوات المسلحة.

 

وجاء المقترح الجديد بديلاً لـ"وزير التربية والتعليم" الذي أضافه قرار مجلس النواب الى تشكيلة المجلس، الى جانب إثنين من رؤساء الجامعات الرسمية والخاصة.

 

يشار الى أن المحكمة الدستورية أجازت تبني مقترحات جديدة اثناء مناقشة المواد المختلف عليها في الجلسات المشتركة، وذلك في حدود هذه المواد وفي نطاق اهدافها ومراميها وبما ينسجم مع المواد المتفق عليها وضمن سياقها.

 

كما وافق اعضاء مجلس الأمة في الجلسة التي ترأس جانباً منها النائب الأول لرئيس مجلس الأعيان الدكتور معروف البخيت، على قراري مجلس الاعيان بشأن قانوني : الجامعات الاردنية ، والمصادر الطبيعية .

 

ويحسم القرار المتعلق بقانون الجامعات الاردنية مسألة إنهاء خدمة رئيس الجامعة ، بحيث يكون إعفاء رئيس الجامعة الرسمية من منصبه بقرار من مجلس التعليم العالي في الجامعة الرسمية ، وفي الجامعة الخاصة بقرار من المجلس بناءً على تنسيب مسبب من مجلس الامناء ، كما ينص على ان تكون مخصصات الجامعة لغايات البحث العلمي والابتكار والنشر والمؤتمرات العلمية والايفاد والبالغة نسبتها 5 في المائة من موارد الجامعة المالية في الموازنة.

 

وبخصوص قانون المصادر الطبيعية، وافق الاعيان والنواب على رفض المادة التي "تُعفي نواتج المقالع والكسارات المعدة للاستعمال المحلي في البناء والمواد الداخلة برصف الطرق من رسوم التعدين"، مع التوصية للحكومة باصدار نظام خاص يتضمن الإعفاء المذكور .

 

الى ذلك عقد مجلس الاعيان جلسة برئاسة رئيس المجلس فيصل الفايز قبيل الجلسة المشتركة أدى خلالها المهندس وجيه عزايزة اليمين الدستورية أمام المجلس .

 

وكانت الإرادة الملكية السامية صدرت الأحد الماضي بتعيين المهندس عزايزة عضواً في مجلس الأعيان.

 

الإثنين, 02 نيسان/أبريل 2018 09:41

"مشتركة نيابية" تواصل مناقشة "معدل قانون الجمارك"

Written by

واصلت اللجنة النيابية المشتركة (القانونية، والاقتصاد والاستثمار)، خلال اجتماع عقدته اليوم الأحد، مناقشة مشروع قانون معدل لقانون الجمارك لسنة 2017.
وقال رئيسها النائب المحامي حسين القيسي، خلال الاجتماع الذي حضره وزير المالية عمر ملحس ومدير عام الجمارك اللواء وضاح الحمود، إنه تم "إجراء العديد من التعديلات الجوهرية على مواد مشروع القانون بعد الاستئناس بجميع آراء المختصين والمعنيين، سيما فيما يتعلق بتبسيط الإجراءات الجمركية، واعتماد الوسائل الإلكترونية لتقديم البيانات الجمركية وغيرها من الوثائق، وإجازة التخليص المسبق على البضائع المستوردة، وتبسيط إجراءات الفحص والمعاينة، وإنجاز البيانات الجمركية".
وأضاف أن ذلك يهدف إلى "التقليل من المخاطر الجمركية، وتطبيق أحكام المنع والتقييد المقررة في التشريعات، وتنظيم إجراءات التخزين".
وتابع القيسي أن التعديلات أجازت عملية التخليص المسبق على البضائع الواردة للمملكة بتسجيل البيان الجمركي والسير بالإجراءات الجمركية، واستيفاء الرسوم والضرائب المقررة عليها قبل وصولها إلى المملكة، في حين يستوفى أي فروقات قبل خروجها من المركز الجمركي"، مشيرًا إلى "أنه في حال عدم دخول البضائع للحرم الجمركي خلال 90 يومًا من تاريخ التسجيل، فإن البيان الجمركي يعتبر لاغ".
وأوضح أن التعديلات التي تم إدخالها "تنظم عملية فرض الرقابة الجمركية على البضائع المستوردة المعفاة، بحيث تستمر هذه الرقابة لمدة 5 أعوام من تاريخ التخليص عليها واستخدامها، بشرط عدم التصرف فيها خلال هذه المدة إلا بموافقة الدائرة، وتنظيم المعاملات المتوجبة عليها عند بيعها أو نقل ملكيتها لجهة غير مستفيدة من الإعفاء بإستثناء المركبات والآليات ووسائط النقل بأنواعها".
وزاد القيسي أن اللجنة ستواصل اجتماعاتها بعد غد الثلاثاء، حيث سيتم دعوة كل من رئيسي غرفتي تجارة الأردن وصناعة الاردن والأطراف ذات العلاقة، وذلك لسماع المزيد من وجهات النظر والملاحظات والأفكار، حول التعديلات التي يتضمنها مشروع القانون.

أعرب رئيس لجنة فلسطين النيابية النائب المحامي يحيى السعود خلال لقاء اللجنة اليوم مع وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي عن فخر مجلس النواب بالجهود الدبلوماسية الأردنية، بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، في جميع المحافل الإقليمية والدولية، خدمة للقضية الفلسطينية ودعماً للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق، والتصدي لتداعيات قرار الادارة الأمريكية الإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها إليها، ومن أجل كسر الجمود في العملية السلمية.
من جهته هنأ الصفدي السعود بالتكريم الذي حظي به من قبل الرئيس الفلسطيني مؤخراً، مثمناً بالوقت نفسه الجهود التي تبذلها لجنة فلسطين النيابية إزاء القضية الفلسطينية.
 ووضع الصفدي رئيس وأعضاء اللجنة بصورة جهود المملكة في الدفاع عن القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية، وحماية الوضع القانوني والتاريخي القائم فيها، بالتنسيق مع الأشقاء الفلسطينيين، وعبر الإنخراط الإيجابي الفاعل مع المجتمع الدولي.
 وأطلع الصفدي اللجنة على جهود المملكة في إسناد الشعب الفلسطيني الشقيق ، بما يؤدي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وذات السيادة على خطوط الرابع من حزيران للعام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.
كما أطلع الصفدي أعضاء اللجنة على الجهود التي تقوم بها المملكة لدعم وكالة إغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا)، مشيراً في هذا الصدد إلى الإجتماع الوزاري الإستثنائي الذي عُقد في روما منتصف الشهر الحالي بتنظيم مشترك بين المملكة والأشقاء في جمهورية مصر العربية والأصدقاء في مملكة السويد، حشداً لدعم الوكالة وولايتها، وتمكيناً لها من تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين، والذي شارك فيه ممثلون عن 73 دولة، وشهد مساهمات مالية بقيمة 100 مليون دولار أمريكي.
وأكد الصفدي أن خدمة المصالح الوطنية الأردنية هي المعيار في كل القرارات والإجراءات التي يتم إتخاذها.

فاز الأردن عبر النائب خالد البكار  بالتزكية بموقع مقرر لجنة السلم والأمن الدولي لإعداد تقرير حول المرتزقة ودورها في تهديد الأمن والسلم الدوليين.
واختير الأردن وأوكرانيا بالتزكية كمقررين للجنة لتحضير تقرير عن المرتزقة ودورها في تهديد الأمن والسلم المجتمعي، وذلك خلال اجتماع للجنة بمشاركة العين ظاهر الفواز ضمن أعمال الدورة (١٣٨) للاتحاد البرلماني الدولي.
وقدم البكار بصفته عضوا في المكتب التنفيذي للجنة معلومات تفصيلية حول الجهود التي يقوم بها الأردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني في جميع المحافل الدولية لمحاربة التطرف والارهاب وحماية الأبرياء من استدراجهم للقتال ضمن صفوف المنظمات الإرهابية والمتطرفة.
وقال البكار إن للأردن إسهامات كبيرة في قيادة الحرب على الإرهاب، لافتا إلى أن الحرب على المتطرفين والارهابيين تحتاج الى تضافر الجهود الدولية وتنسيق مستمر، وبات من الضروري اتباع منهجية شاملة في مواجهة التطرف على المستوى الفكري والثقافي وليس العسكري فحسب.

فازت النائب وفاء بني مصطفى بموقع نائب الرئيس للجنة الدائمة للتنمية المستدامة والتمويل والتجارة في الإتحاد البرلمان الدولي بعد تزكيتها من قبل المجموعة العربية في الإتحاد .

وقالت بني مصطفى ان انتخابها لهذا الموقع يشكل فرصة أمام المجموعة العربية لطرح همومها وقضاياها المختلفة وكذلك مشاريع القرارات المتعلقة بتنفيذ أهداف التنمية المستدامة (SDGs 2030)، وهي الاجندة العالمية التي أقرها رؤساء وحكام العالم ضمن اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك كخطة عمل للخمسة عشر عام المقبلة.

وأضافت بني مصطفى أن فوزها بهذا الموقع يدلل على مكانة الدبلوماسية البرلمانية الأردنية التي نجحت في حجز العديد من المناصب في الاتحادات والبرلمانات الدولية،  مثلما يؤكد على مكانة المملكة ومدى الثقة والاحترام الدولي الذي تحظى به بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني.

الإثنين, 26 آذار/مارس 2018 19:00

مشتركة نيابية تواصل مناقشة "معدل الجمارك"

Written by

واصلت اللجنة النيابية المشتركة (القانونية، والاقتصاد والاستثمار)، اليوم الاثنين، مناقشة مشروع قانون معدل لقانون الجمارك لسنة 2017.
جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة برئاسة النائب المحامي حسين القيسي وحضور وزير المالية عمر ملحس ومدير عام الجمارك اللواء وضاح الحمود وامين عام المجلس القضائي علي المصري ورئيسي محكمتي الجمارك عصام ابو غنيم وبداية الجمارك عبدالكريم العبابنة.
وقال القيسي إن مشروع القانون جاء لتبسيط الاجراءات الجمركية لتنسجم مع الاتفاقيات الدولية التي انضمت اليها المملكة، والتي تعتمد الوسائل الالكترونية كوسيلة لتقديم البيانات الجمركية وغيرها من الوثائق، وإجازة التخليص المسبق على البضائع المستوردة، وتبسيط اجراءات الفحص والمعاينة، وانجاز البيانات الجمركية، ووضع اطار تشريعي للتنسيق المسبق لإجراء التدقيق الجمركي قبل انجاز عمليات التصدير.
وأضاف أن المشروع يهدف إلى السماح بإيداع البضائع المارة بطريق النقل بالعبور  في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة بما ينسجم مع طبيعة نشاطها وخصوصيتها كمنطقة اقتصادية، وللمحافظة على الاستثمارات الموجودة في المناطق الحرة وزيادة القدرة التنافسية لهذه المناطق.
وتابع القيسي أن مشروع القانون ينسجم مع جهود الحكومة الهادفة إلى تنظيم سوق العمل وإحلال العمالة الأردنية مكان العمالة الوافدة لمواجهة البطالة وتحديات سوق العمل في مختلف القطاعات، والحد من تهريب العمالة الى المنطقة الجمركية.

أكد رئيس لجنة الحريات العامة وحقوق الانسان النيابية الدكتور عواد الزوايدة ضرورة اجراء تعديلات جوهرية على مواد قانون منع الجرائم باعتباره من اهم القوانين التي تحفظ امن وسلامة المواطنين، قائلا "انه علينا ايجاد تعديلات نموذجية تواكب التطورات التي نعيشها، واعطاء صلاحيات اكبر ومرونة اوسع للحكام الاداريين في اتخاذ القرار دون التعسف في تطبيق واستخدام السلطة".
وثمن الزوايدة، في الاجتماع الذي عقدته اللجنة اليوم الاثنين بحضور محافظو: اربد مروان العتوم وجرش مأمون اللوزي والمفرق حسن القيام وعجلون علي المجالي وقائد امن اقليم الشمال العميد عبيدالله المعايطة وقائد امن اقليم العقبة العميد تيسير حجازين وعدد من مدراء الشرطة في  محافظات الشمال، التعاون الكبير من قبل مدير الامن العام والاجهزة الامنية والنتيجة الملموسة للقاءات التي جمعت اللجنة بهم سيما فيما يتعلق بالاجراءات المتبعة تجاه مرتكبي وفرض الاقامات الجبرية واعطاء الفرصة للوجهاء لفض الخلافات بين المتخاصمين والاصلاح بينهم.
وطالب اعضاء اللجنة بأن تكون هناك سياسية متبعة من قبل الحكام الاداريين والاجهزة الامنية في معاملة الاشخاص من غير ذوي الاسبقيات في الاجراءات وتطبيق العقوبة، لافتين الى ضرورة الاخذ بعين الاعتبار مدى تكرار الشخص للجريمة وسجله الاجرامي وسلوكه الاجتماعي.
كما طالبوا بإعادة النظر بقيمة الكفالات المالية والعدلية على بعض القضايا نظرا للوضع الاقتصادي الذي يعيشه المواطنين،
وتخفيف مدد الاقامة الجبرية خاصة على الاشخاص الذين اهتدوا الى الطريق الصحيح.
بدورهم، اكد المحافظون ان كل العقوبات المتخذة بحق مرتكب الجريمة تأتي وفق قانون منع الجرائم الذي جاء بالدرجة الاولى للحفاظ على أمن وسلامة مرتكب الجريمة نفسه، بالاضافة الى فرض رقابة الشرطة على من اعتاد السلوك الاجرامي من خلال فرض الاقامة الجبرية بمدة لا تتجاوز عام كحد اقصى و3 أشهر كحد أدنى.
واضافوا ان هذا القانون جاء لينظم العلاقة بين الحاكم الاداري ورجل الامن من جهة والاشخاص من مرتكبي الجرائم (اصحاب الاسبقيات) من جهة اخرى حيث اعطى القانون الصلاحية للحاكم الاداري ومن خلال الاستئناس برأي مدير الشرطة بنوع وشدة العقوبة كوسيلة رادعة.
من جهته قال المعايطة "اننا في جهاز الامن العام  نعي تماما الدور الكبير والمسؤولية الملقاة على عاتقنا تجاه الحفاظ على أمن وسلامة وطننا"، لافتا الى ان دورنا في هذا الجهاز لا يقتصر على متابعة مرتكب الجريمة وتنفيذ العقوبة القاضية بحقة بل  يتعدى ذلك للحلول دون حصول الجريمة.
واضاف ان قضية تكرار الجرم ووجود اشخاص من اصحاب الاسبقيات يتطلب وضعهم تحت الاقامة الجبرية تحقيقاً لمبدأ العدالة واشعاراً للمواطنين بالامن وان النظام يسود المجتمع .
وقال حجازين ان العقبة تتمتع بخصوصية  فيما يتعلق بعملية فرض النظام الامني، مضيفا ان هناك عبء كبير تحمله الأجهزة الأمنية في العقبة نتيجة توافد ما يقارب 70 الف سائح للمحافظة من مختلف محافظات المملكة نهاية كل أسبوع.  
وفي نهاية الاجتماع، ثمن اعضاء اللجنة الجهود التي يبذلها الجهاز الامني والسياسة الوقائية والمرنة التي يتبعها المحافظين في تبسط الاجراءات والتخفيف على المواطنين المتخذة بحقهم عقوبات لارتكابهم جرائم نتيجة اخطاء غير متعمدة مثل حوادث الدهس والمشاجرات.
كما اشادوا بالمهنية العالية التي يتمتع بها الجهاز الامني في التعامل مع الشكاوى الكيدية وقضايا افتعال حوادث السير.

أكد نواب ومراقبون أهمية دعم المرأة وتمكينها على مختلف الصعد لتتمكن من مواصلة دورها الريادي في التنمية والانجاز، داعين إلى حمايتها وتعزيز دورها إيماننا بمكانتها والنجاحات التي حققتها، وتعديل النصوص التي تخدم مسيرتها ويمكنها من نيل حقوقها كافة.
وفيما أشاروا إلى التحديات التي تواجه المرأة الأردنية على مختلف الصعد السياسية والاقتصادية والحقوقية، أكدوا أن المشكلة ليست بالتشريعات وانما بتطبيقها. 
جاء ذلك خلال لقاء نظمته مديرية مؤسسات المجتمع المدني في الامانة العامة لمجلس النواب بالتعاون مع اللجنة الوطنية الاردنية لشؤون المرأة ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، لمناقشة موضوع تعزيز مشاركة المرأة في البرلمان ومواقع صنع القرار بحضور رئيسة منتدى النساء البرلمانيات العالمي سيلفانا كوش.
وقالت رئيسة لجنة المرأة وشؤون الاسرة النيابية الدكتورة ريم ابو دلبوح اننا نحرص على مبدأ التشاركية الحقيقية مع جميع مؤسسات المجتمع المدني وكل الجهات التي تسعى الى تعزيز دور المرأة سياسياً وترسيخ مكانتها في المجتمعات .
واكدت ان المرأة الاردنية حاضرة بقوة وفعالة ومشاركة في جميع المواقع وقد اثبتت قدرتها وجدارتها في مختلف المراكز التي تسلمتها حيث انها استطاعت ان تفوز بخمس مقاعد نيابية في المجلس الحالي وبالتنافس وليس على "الكوتا".
واستعرضت ابو دلبوح التعديلات التي تمت بفترة وجيزة على التشريعات المرتبطة بالمرأة مؤكدة ان البئية التشريعية مهيأة لاستقبال اي مقترحات وافكار ايجابية تسهم بالنهوض بواقع المرأة ومعالجة قضاياها .
من جهته، قال رئيس لجنة الحريات العامة وحقوق الانسان النيابية الدكتور عواد الزوايدة اننا معنيون باحترام المرأة وحمايتها ودعمها وتعزيز دورها استناداً الى شريعتنا الاسلامية وانطلاقاً من ايماننا بمكانتها والنجاحات التي حققتها على المستوى الوطني.
واكد سعيه الدؤوب ودعمه المطلق للمرأة فيما يخص التشريعات المتعلقة بها وتعديل النصوص بما يخدم مسيرتها المميزة ويمكنها  من نيل حقوقها كافة.
بدورهم قال النواب محمد الزعبي وتامر بينو وعليا ابو هليل ان الدفاع عن المرأة شرف وواجب، مؤكدين دورها المحوري بتنمية المجمتع والانجازات التي حققتها في الميادين كافة.
واستعرضوا التحديات التي تواجه المرأة الاردنية على مختلف الصعد السياسية والاقتصادية والحقوقية لافتين الى ان المشكلة ليست بالتشريعات وانما بتطبيقها .  
من جانبها تطرقت سيلفانا الى سبل التعاون والممارسات الفضلى بتعزيز المشاركة السياسية للمرأة والآليات المناسبة في صناعة التغيير الايجابي للنهوض بواقع المراة لافتة في الوقت ذاته الى ان المرأة على مستوى العالم تواجه نفس التحديات والهموم .
واشادت بالتطورات التي حدثت في الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني على صعيد تمكين المرأة ومشاركتها في العملية الديموقراطية مؤكدة ضرورة التعاون ما بين الرجل والمرأة ووجود قياديون يدعمون المرأة ويدافعون عن حقوقها.
وجرى خلال اللقاء التطرق لبعض المحاور التي سيتم مناقشتها في ورشة العمل التي ستبدأ فعالياتها بعد غد الأربعاء بالتعاون ما بين مجلس النواب واللجنة الوطنية الاردنية لشؤون المرأة ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، بهدف تعزيز المشاركة السياسية للمرأة والعمل نحو بيئة تشريعية تراعي النوع الاجتماعي .
وقالت ممثلة منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ادي ارون نحن سعيدون بمشاركة المرأة في العملية التشريعية لافتة الى ان الجلسات الاستشارية التي ستعقد في ورشة العمل  سيكون لها دور ايجابي في هذا الشأن .
مسؤولة برامج التمكين السياسي في اللجنة الوطنية الاردنية لشؤون المرأة رائدة فريحات بينت ان الهدف من ورشة العمل هو اعداد تقرير حول واقع مشاركة المرأة في المجال السياسي والخروج بتوصيات تحاكي الواقع وتعزز مشاركتها في هذا المجال .
واضافت اننا معنيون بقضايا المرأة وشؤونها ونسعى الى التغيير الايجابي وردم الفجوة الجندرية وفتح المجال امام النساء لافتة إلى ان اللجنة الوطنية تسير وفق نهج يقوم على دراسة التشريعات والنقاط التي تحتوي على فجوة تمييزية بين النوع الاجتماعي ومن ثم وضع التوصيات والاقتراحات ليتم النظر فيها عند اقرار اي تشريع.
وقالت اسيل شعبان من منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية واحدى منسقات ورشة العمل ان هذا اللقاء يأتي ضمن سلسلة اللقاءات التي تهدف الى تمكين المرأة وتعزيز قدراتها للوصول الى بيئة تشريعية مراعية للنوع الاجتماعي.

الإثنين, 26 آذار/مارس 2018 18:50

"فلسطين النيابية" تلتقي وفد جامعة القدس

Written by

أكد رئيس لجنة فلسطين النيابية المحامي يحيى السعود ان القيادة الهاشمية الحكيمة والشعب الاردني بكل مكوناته ينظرون الى القدس واهلها كخط احمر لا يجوز المساس به.
وبين، لدى لقائه بدار مجلس النواب اليوم الاثنين وفدا من جامعة "القدس – فلسطين" بحضور عضوي اللجنة النائبين حازم المجالي ومحمود الطيطي، أن إحدى المهام الاساسية التي تقوم لجنة فلسطين النيابية على تلبيتها تتمحور حول تعزيز وجود المقدسيين في القدس.
وشدد السعود على أن الهم الاكبر لجلالة الملك عبدالله الثاني بهذا الشأن يتمثل بالحفاظ على القدس ومقدساتها واهلها انطلاقا من مكانة الهاشميين الدينية والشرعية.
وأوضح ان تكريم الرئيس الفلسطيني محمود عباس له مؤخرا كرئيس لـ"فلسطين النيابية" جاء دليل واضح على القيمة والجهود الايجابية التي قامت وتقوم بها اللجنة ازاء القضية الفلسطينية ومساعيها الرامية للحفاظ على وجود المقدسيين في القدس، لافتا الى ان اللجنة على استعداد تام لدعم كل الفعاليات والبرامج التي تقوم بها جامعة القدس بهذا الخصوص.
وقال ان لجنة فلسطين تقف ضد أشكال التهويد للمدينة المقدسة كافة وستسعى جاهدة للحفاظ على هويتها عبر كل المنابر الاقليمية والدولية وصولا لقيام دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس.
من جهته، أعرب الوفد الضيف عن تثمينه لمواقف جلالة الملك المشرفة لصالح القضية الفلسطينية مؤكدين أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس.
كما عبر عن تقديره للجهود التي تبذلها "فلسطين النيابية" تجاه القضية الفلسطينية سيما المتعلقة بدعم المقدسيين، موضحا ان الصراع بالقدس اصبح صراع بقاء ما يتطلب من الجميع الوقف معهم ودعمهم.

واصلت اللجنة القانونية النيابية مناقشة مشروع قانون وضع الاموال المنقولة تأمينا للدين العام لسنة 2014.
جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الاثنين برئاسة النائب المحامي حسين القيسي وحضور وزراء التخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري والشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة والعدل عوض ابو جراد والدولة للشؤون القانونية احمد عويدي العبادي ومراقب عام الشركات رمزي نزهة.
وقال القيسي ان الاجتماعات التي عقدتها اللجنة بخصوص مشروع القانون جاءت بهدف تشكيل تصور واضح حوله، حيث ادخلت عدة تعديلات الجوهرية على المشروع، أهمها: إنشاء حق الضمان على الاموال المنقولة المادية منها والمعنوية سواء الحالية او المستقبلية من خلال اتفاق بين المضمون له (الدائن) ومقدم الضمان (المدين او كفيله).
إلى جانب تمكين الدائن من انفاذ حق الضمان في مواجهة الغير من خلال اشهاره في سجل الكتروني مركزي ينشأ لهذه الغاية، وترتيب اولوية حقوق الدائنين حسب النفاذ في مواجهة الغير بما في ذلك تاريخ الاشهار في السجل ووقته، وتحديد آليات تحصيل حقوق الدائن بسرعة التنفيذ على الضمانة بفاعلية مع الابقاء على رقابة القضاء، وتطويع الوسائل التكنولوجية المعاصرة لأهداف هذا القانون من خلال اشهار الحقوق وبيان ترتيب اصحاب الاولوية وتمكين من له مصلحة بالاطلاع على البيانات بكل سهولة ويسر، على ما أضاف القيسي.
وتابع القسي أن مشروع القانون من شأنه تشجيع وتحفيز رؤوس الاموال لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال رفد السيولة النقدية للقطاعات الاقتصادية والتجارية، وإنشاء نظام تشريعي عصري وشامل فيما يتصل بالمعاملات المضمونة، وذلك بتوفير اطار قانوني للحفاظ على توازن عادل بين مصالح مختلف الاطراف المشاركة في المعاملات.
وأوضح أن اللجنة تسعى من خلال مناقشتها وإقرارها للمواد الواردة في مشروع القانون الى الوصول لقانون ينسجم مع واقع المجتمع الاردني، ويتوافق مع الاسباب الموجبة التي جاء من اجلها.

أكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة أن ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية واستهداف الأطفال والنساء لن يجلب السلام للمنطقة، وذلك في معرض رده على ادعاءات الوفد البرلماني الإسرائيلي المشارك بأعمال الدورة (138) للاتحاد البرلماني الدولي المنعقدة في جنيف.
وزعم أحد أعضاء الوفد البرلماني الإسرائيلي بأنهم محبون السلام ويستغربون الهجمة الدولية عليهم وأن الأطفال الفلسطينيين يقتلون المدنيين الإسرائيليين ويهاجمونهم، فرد الطراونة قائلاً: إن سجونكم تعج بالمعتقلين من الأطفال، وأخر أفعالكم اعتقال الفتاة عهد التميمي، ولو أن لجنة من البرلمان الدولي ذهبت للأراضي الفلسطينية لوجدت آلاف الأطفال الفلسطينيين المعتقلين.
وتابع الطراونة: نحن المحبون للسلام، والسلام يؤكد الشرعية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، ولن نتنازل عن ذلك، كما أن السلام لا يعترف بالقدس عاصمة لكم، إنما هو قرار أحادي اتخذته الولايات المتحدة الأمريكية، والذي لاقى اعتراضاً ورفضاً عالمياً واسعاً، وأذكركم أننا لن ننسى حق الفلسطينيين في القدس.
ولاقى حديث الطراونة ترحيباً من قبل الوفود المشاركة في أعمال المؤتمر، والذي شهد أمس الأحد انتزاع قرارٍ نجح الوفد الأردني بالتحشيد له والمتضمن دعم حق الفلسطينيين في القدس.
ويضم وفد مجلس الأمة عضويّ مجلس الأعيان ظاهر الفواز وزياد الحمصي، والنواب: وفاء بني مصطفى وخالد البكار وأحمد الصفدي وابراهيم البدور ومحمد البرايسة ومنال الضمور بالاضافة الى أمين عام مجلس النواب فراس العدوان.


نجح الوفد البرلمان الأردني المشارك بأعمال الدورة (138) للاتحاد البرلماني الدولي من التحشيد والتنسيق البناء مع مختلف الوفود الدولية، وصولاً لانتزاع قرار برلماني دولي يقضي بحق دعم الفلسطينيين في القدس عاصمة لدولتهم.
ونجح بند عربي إسلامي طارئ خلال أعمال القمة المنعقدة في العاصمة السويسرية جنيف، ويتعلق بتداعيات قرار نقل السفارة الأمريكية للقدس.
ووفق البند فإن البرلمان الدولي صوت لدعم حق الفلسطيين بالقدس عاصمة لدولتهم.
وشهدت قاعة التصويت نشاطاً مكثفاً للوفد البرلماني الأردني الذي يترأسه رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة، حيث أجرى أعضاء الوفد لقاءات مكثفة مع مختلف ممثلي البرلمانات الدولية، وقدموا لهم البراهين والشواهد التي تدلل على عنصرية الاحتلال الإسرائيلي ووحشتيه وأثر القرار الأمريكي على مستقبل عملية السلام في المنطقة.
وقال رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة إن الدبلوماسية البرلمانية الأردنية نجحت بالتنسيق مع عدد من الوفود العربية والإسلامية بالحصول على هذا القرار الذي يؤكد شرعية وعدالة القضية الفلسطيينة، مثلما يدلل على مدى العزلة التي تعيشها دول الإحتلال الإسرائيلي.

طالب رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة أعضاء اتحاد البرلمان الدولي باستثمار كل طاقاتهم مع مراكز القرار في بلدانهم لتقديم العون والمساندة للدول المستضيفة للاجئين وعلى رأسها الأردن.
وأضاف الأحد في كلمة باسم وفد مجلس الأمة المشارك بأعمال الدورة (138) للاتحاد البرلماني الدولي المنعقدة في جنيف بسويسرا، نأمل من أعضاء الاتحاد البرلماني الدولي العمل على الوقوف بوجه القوانين العنصرية التي أقرها الكنيست الإسرائيلي، واتخاذ الخطوات المناسبة بحق دولة الاحتلال.
وقال رئيس مجلس النواب في كلمته: جئتكم من بلادٍ، طالما عرفها العالم أجمع بأنها أرض المحبة والسلام والاعتدال، من بلادٍ، اكتوت خاصرتها الحدودية بسياج من النار والإرهاب والإقتتال، من الأردن، الأرض، والإنسان، والتاريخُ الذي يشهد بأننا رغم ضيق الحال وضعف الإمكانات الإقتصادية، كنا أول ملجأ لمن فرّ مجبراً عن أرضه، وتقاسمنا مع كل الذين لجأوا لبلدنا لقمة العيش، وكُنا في محيطنا الملتهب، واحة الأمن والاستقرار، تلجأ إلينا أيضاً كل القوى التي تسعى لإحلال السلام ومحاربة الإرهاب.
وتابع الطراونة: جئتكم من بلادٍ فيها قيادة لو أن المجتمع الدولي أصغى بتأنٍ لنداءاتها وتحذيراتها، لما اكتوت منطقة الشرق الأوسط بويلات الاقتتال والحرب. وما زالت شعوبها تعاني الفقر والجوع والحرمان والنزوح واللجوء.
وقال إننا في الأردن ومع تمسكنا بكل الثوابت والأدبيات التي نشأت عليها المملكة المنادية باحترام سيادة الدول واحترام قرارات الشرعية الدولية، بتنا نشعرُ أن قوى وجهات دولية باتت تكيل بمكيالين، فتغضُ الطرفَ عن إرهابِ دولٍ، وتدك أخرى بيد من حديد، حيث تختلف المعايير وتختلط علينا، "وقد جئتكم حاملاً معي عشرات القوانين العنصرية التي أقرها الكنيست الإسرائيلي، والتي تصب جميعاً في مهالك الترويع والإرهاب، فهناك في فلسطين أرض تُصادر، ومزارع تُجرف، وطفل يُقتل، وامرأة تُعتقل، وعجوزٌ يُعدم، ومقدساتٌ تُدنس، مقدساتٌ في أرض الأديان السماوية تتعانق فيها مآذن المسلم بصلبان المسيح، ويقاومان معاً دولة احتلال تقول للعالم كله أنها لا تقبل الآخر ولا تريده".
وأكد الطراونة أن فلسطين التي ما زالت تأنُ تحت وطأة الاحتلال تنظر للعالم اليوم وكأنه عالم بلا ضمير، فبالرغم من الرفضٍ الدولي الواسع لنقل السفارة الأمريكية للقدس، إلا أن إرادة القوة واللامنطق تفرض نفسها، ويزيد عليها التلويح بوقف المساعدات عن منظمة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين /الأونروا، وأمام هذا الحال، بات المجتمع الدولي أمام اختبار الضمير والإنسانية، ونحن في الأردن إذ نرتبط بالقضية الفلسطينية ارتباطاً وثيقاً، حيث لنا مصالح مصيرية وحيوية تتعلق بقضايا الحل النهائي وعلى رأسها حق العودة والتعويض، لنؤكد أن خيارنا للسلام لم يكن عبثياً وإنما من واقع التطلع لمستقبل مشرق لأجيال المنطقة، إلا أن ذلك لم يكن محط احترام والتزام الطرف الآخر.
وزاد رئيس مجلس النواب بالقول: جئتكم من بلادٍ، تحدها أيضاً من الشمال سوريا التي اكتوت بنار الاقتتال والصراعات الدولية، فمُزِقت أوصالها واستُبيحت دماء أبنائها، في وقت كنا في الأردن ندب الصوت مرتفعاً، بأن لا حل للأزمة السورية إلا بالحوار، وكان جلالة الملك عبد الله الثاني، يطلق النداءات لكل القوى الفاعلة أن تغض الطرف عن الحلول العسكرية، فهي لن تجلب لسوريا وشعبها سوى المزيد من الدمار، لكنها لغة المصالح يبدو أنها تتعاظم على أي لغة، متجاوزة الإنسان وكرامته ومستقبله وأمنه.
وأضاف: ومعها نقولُ إن التاريخ سيُسجل لكم متاجرتكم بدم الشعب السوري، أما نحنُ في الأردن، فذاتُ التاريخ سيسجل لنا أننا ومع كل المغريات والوعود والإتهامات أحياناً، لم نبع ولم نشتري بدماء الأشقاء السوريين، ونزيدُ على ذلك بأننا استقبلنا نحو مليون و300 ألف شقيق سوري لجأوا إلينا، وهم يشكلون نحو خُمس سكان الأردن، ولكم أن تتخيلوا أثر لك على مواردنا واقتصادنا وجيشنا الذي بقي متيقظاً طيلة سنوات الأزمة السورية السبع، يحفظ بلدنا من تسلل يد الإرهاب والطيش، ويحفظ لسوريا خاصرتها الجنوبية التي باتت ترتع فيها ميليشياتٍ تُحركها الأصابع.
وقال إنه بالحديث عن الأزمة السورية، فإننا نتطلع إلى استئناف الحوار بين الأطراف السورية المختلفة، والبناء على مخرجات محادثات جنيف وأستانا، محذرين من أن استمرار الاقتتال في مناطق الغوطة وسواها، من شأنه عودة الأوضاع هناك إلى مربعها الأول.
وأكد الطراونة أن الأردن كان وسيبقى يمد يد العون للعراق الذي مزقته الحرب وانهكت تاريخه وحضارتهُ جماعات الظلام والإرهاب، إلى أن تخلص الإخوة العراقيون من داعش وأخواتها مؤخراً، محققين نصراً نأمل أن يُتوج بوحدة أراضيهم والتمكن من كف محاولات التدخل الخارجية بشؤونهم الداخلية.
وأكد أن الحرب على الإرهاب تتطلب مزيداً من التعاون والتنسيق الدولي المستمر، فهي ليست حرباً على زمرة من الخارجين على القانون، إنما هي حرب فكرية وثقافية، تتطلب خططاً وبرامج استراتيجية طويلة المدى، تمكن من القضاء على هذا الفكر الظلامي، الذي نأسف إلصاقه زوراً وبهتاناً باسم الدين الإسلامي السمح، وهو الدين الذي علمنا أن نتقبل الآخر ونتسامح مع كل البشرية، وعلمنا كذلك قيم الاعتدال والرحمة.
وختم الطراونة بالقول إن المسلمين عانوا أكثر من غيرهم من يد الإرهاب وطالتهم الأيادي الآثمة، وقد أنهكت منطقتنا التدخلات الخارجية، وأرهقت شعوبها الدماء، ومن على هذا المنبر أخاطبهم: كفوا أياديكم عنا ولو أنفقتم أموالكم على التنمية بدلاً من السلاح لكان حال الشرق الأوسط أفضل بكثير مما أردتم.
ويضم وفد مجلس الأمة عضويّ مجلس الأعيان ظاهر الفواز وزياد الحمصي، والنواب وفاء بني مصطفى وخالد البكار وأحمد الصفدي وابراهيم البدور ومحمد البرايسة ومنال الضمور وأمين عام مجلس النواب فراس العدوان.

قلد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، رئيس لجنة فلسطين النيابية يحيى السعود، نجمة الاستحقاق لدولة فلسطين.
جاء ذلك خلال استقباله اليوم الاحد، بمقر إقامته في عمان للسعود، بحضور الكاتب والمحلل السياسي سلطان الحطاب والسفير الاندونيسي لدى الاردن وفلسطين أندي رحميانتو، ومستشار الرئيس الدبلوماسي مجدي الخالدي، وسفير دولة فلسطين لدى عمان عطا الله خيري.
ومنح الرئيس عباس، السعود نجمة الاستحقاق لدولة فلسطين، تقديراً لدوره القومي في خدمة قضايا أمته العربية، وبمقدمتها  قضية فلسطين، وتثميناً لجهوده في تعزيز علاقات الأخوة بين الشعبين الفلسطيني والأردني.
وحمل الرئيس الفلسطيني، السعود رسالة يقدر من خلالها جهود مجلس النواب الاردني تجاه القضية الفلسطينية، مجددا تأكيده على ان الشعب الفلسطيني يثمن الجهود التاريخية للاردن في الوقوف مع قضيته.
بدوره ، اعتبر السعود، هذا التكريم ومنحه نجمة الاستحقاق تكريما لجهود لجنة فلسطين النيابية بشكل خاص ولمجلس النواب الثامن عشر واعضائه بشكل عام.
وقال "نستمد عزيمتنا وهمتنا في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة من جلالة الملك عبدالله الثاني، الذي لم
يتوانى لحظة ولم يدخر جهدا في الوقوف مع الاشقاء الفلسطينيين والدفاع عن المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس والاراضي الفلسطينية".

بحثت لجنة الطاقة النيابية برئاسة النائب المهندس هيثم زيادين موضوع زيادة عمولة محطات تزويد الوقود. 
واكد الزيادين خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة اليوم الاحد بحضور وزير الطاقة والثروة المعدنية صالح الخرابشة ورئيس مجلس مفوضي هيئة الطاقة فاروق الحياري وامين عام وزارة المالية عز الدين كناكرية ونقيب اصحاب محطات المحروقات نهار السعيدات ان اللجنة تتفق مع مطالب نقابة اصحاب المحروقات حول زيادة نسبة العمولة بشرط ان لا ينعكس ذلك سلبا على المواطن داعيا بالوقت نفسه الى اهمية احلال العمالة الاردنية بدلا من العمالة الوافدة .  
من جانبه قال الخرابشة ان موضوع تسعير المحروقات يتم من خلال مراقبة اسعار المشتقات العالمية على مدار ثلاثين يوم وبحسب المتوسط لذات الشهر.
وتابع ان هناك كلف عالية مضافة على استيراد النفط مثل التأمين والنقل والتشغيل والتخزين بالإضافة الى كلف التسويق . 
بدوره بين السعيدات ان العمولة التي تتقاضاها محطات التزويد لم ترتفع منذ 2012 لافتا الى ان المطالبة جاءت بسبب ارتفاع رأس المال العامل لدى المحطات تبعا للزيادة السريعة في اسعار المحروقات وارتفاع اجور الايدي العاملة نتيجة ارتفاع الحد الادنى للأجور وكذلك ارتفاع اسعار مواد التشغيل مثل الكهرباء فضلا عن زيادة نسبة التضخم سنويا.

اكدت رئيسة لجنة المرأة وشؤون الاسرة النيابية النائب الدكتورة ريم ابو دلبوح على اهمية التواصل المستمر مع عضوات مجالس اللامركزية والمحلية والبلديات لتذليل كافة الصعوبات التي تواجههن .
واستعرضت خلال لقاء اللجنة اليوم الاحد بعدد من عضوات مجالس المحافظات (اللامركزية ) والمحلية والبلديات في محافظة المفرق آلية عمل اللجنة والمهام المنوطة بها مشيرة بذات الوقت الى ابرز انجازات اللجنة تجاه المرأة الاردنية وتشريع القوانين المتعلقة بها للحفاظ على حقوقها.
ولفتت الى وجود خطة برامجية لدى اللجنة لتقديم دورات وورش تدريبية لعضوات مجالس المحافظات والبلديات لتذليل الصعوبات التي تواجههن .
وبينت ابو دلبوح ان ابواب اللجنة مفتوحة دائما امام الجميع لمن ترغب بتقديم اية ملاحظة او اقتراحات حول التشريعات المتعلقة بشؤون المرأة .
من جهتهم قال النواب الدكتور مصطفى العساف والدكتورة عليا ابو هليل والدكتورة هدى العتوم ان هذا اللقاء يؤكد على اهمية المرأة الاردنية التي تتولى العديد من المناصب المتقدمة داعين بذات الوقت الى تعزيز التشاركية والتواصل مع "المرأة النيابية" .
بدورهن لفتن عضوات مجالس اللامركزية والمحلية والبلديات الى ضرورة ان يكون هناك تواصل وتشاركية مع مجلس النواب وتحديدا "المرأة النيابية " لتذليل كافة الصعوبات و المعضلات. وطالبن بان يكون هناك دورات تأهيلية لصقل خبراتهن كون تجربة اللامركزية جديدة في الاردن .
واستعرضن تجربتهن في الوصول لمناصبهن والجهود التي بذلنها في تحقيق طموحهن للنجاح في تجربتهن. كما طالبن بضرورة توفير فرص عمل لأبناء محافظة المفرق نظرا لانتشار البطالة بين ابناء المحافظة .

أوصت اللجنة الادارية النيابية بتشكيل لجنة مشتركة من وزارات الزراعة والصحة والشؤون البلدية وتطوير القطاع العام والمالية والمؤسسة العامة للغذاء والدواء وديوان الخدمة المدنية وأمانة عمان الكبرى وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة لدراسة المشكلات التي تواجه الاطباء البيطريين في القطاع العام.   
جاء ذلك في اجتماع عقدته اللجنة اليوم الاحد برئاسة النائب مرزوق الدعجة تم خلاله مناقشة موضوع العلاوة الفنية للأطباء البيطريين والمشكلات التي تواجههم في القطاع العام بحضور وزيري الصحة محمود الشياب وتطوير القطاع العام مجد شويكة والمدير العام للمؤسسة العامة للغذاء والدواء هايل عبيدات والامناء العامين لوزارة المالية عز الدين كناكرية والزراعة محمود الجمعاني وتطوير القطاع العام فايز النهار وديوان الخدمة المدنية سامح الناصر ومساعد امين عام وزارة الشوؤن البلدية عبدالفتاح الابراهيم ونقيب الاطباء البيطريين مهدي العقرباوي.
وقال الدعجة انه تم التوصل الى عدة توصيات، اهمها: اعادة النظر بالتنظيم الاداري للأطباء البيطريين العاملين في الطقاع العام، وإنشاء كلية طب بيطري في احدى جامعات الجنوب نظرا للنقص الحاصل، وتفعيل قرار مجلس الوزراء المعني بنقل ملف الادوية البيطرية الى المؤسسة العامة للغذاء والدواء، واعادة النظر بموضوع العلاوات والمكافآت اسوة بباقي النقابات، وصرف علاوة بدل عدوة للأطباء البيطريين والعاملين في المسالخ، وتشديد الرقابة على المسالخ للحفاظ على صحة المواطنين .
وأضاف أنه تم الطلب من الحضور تزويد "إدارية النواب" بمخرجات اللجنة المشكلة لهذا الغاية خلال 30 يوما من تاريخه.
بدورها، دعت شويكة إلى مأسسة هذه المهنة من خلال وضع قانون لضبط كل ما يمس غذاء المواطن، لافتة الى ان موضوع المكافأة مبني على الانجاز المتميز ضمن ضوابط محددة.
وفيما يتعلق بالرقابة على الدواء والمسالخ، اكد الشياب ضرورة مأسسة المهنة وتعيين كوادر فنية متخصصة نظرا لأهمية هذا القطاع في الرقابة على غذاء المواطنين.
من جهته، بين عبيدات ان هناك عدة وظائف إشرافية للأطباء البيطريين في المؤسسة، حيث يتم مكافأتهم حسب المؤهل العلمي والتصنيف الفني، داعيا الى تفعيل قرار مجلس الوزراء بنقل ملف الادوية الى "الغذاء والدواء".
بدوره، بين الجمعاني ان التنظيم الاداري في الوزارة يقسم الى سبع قطاعات وهناك تداخل في بعض التخصصات ولا يمكن فصلها، وذلك لتوحيد المسؤولية، لافتا الى ان المسالخ تابعة للبلديات وامانة عمان.
من ناحيته، أوضح كناكرية ان وزارة المالية مع منح الأطباء البيطريين وبقية المهن علاوات حسب نظام الخدمة المدنية.
فيما أوضح الناصر ان رواتب اغلب الاطباء البيطريين في وزارة الزارعة مناسبة حسب نظام العلاوات والمكافآت في نظام ديوان الخدمة المدنية .
وفيما يتعلق بالمسالخ، بين الابراهيم ان المسالخ باستثناء مسلخ امانة عمان تابعة للبلديات ويشرف عليها كادر من البلديات لافتا الى ان المطالبة بعلاوة بدل عدوة سيتم دراستها من خلال اللجنة المشكلة.
من جهته، ثمن العقرباوي اهتمام اللجنة في بحث موضوع الاطباء البيطريين، قائلا ان قطاع الزراعة والثروة الحيوانية يساهم مساهمة كبيرة في الاقتصاد الوطني ما يتطلب الاهتمام بالطبيب البيطري.
واضاف ان مطالبهم تتلخص في انشاء دائرتين في وزارة الزراعة لمراقبة ممارسة المهنة ودائرة تعنى بمراقبة المسالخ في مختلف انحاء المملكة اضافة الى المساواة في العلاوة الفنية.

خصصت لجنة الزراعة والمياه النيابية اجتماعها الذي عقدته اليوم الاحد برئاسة النائب خالد الحياري لمناقشة عدداً من القضايا المطروحة على جدول اعمالها لا سيما آخر التطورات والمستجدات حول قضية الضريبة المفروضة على الانتاج الزراعي وتعليق اعتصام المزارعين .
وأكد الحياري ان اللجنة تتابع عن كثب الوعود التي اطلقتها الحكومة حيال تلك القضية والخطوات التي تم اتخاذها لدراسة وضع البدائل التي تم على ضوئها تعليق اعتصام المزارعين .
وبين ان الحكومة طالبت اعطائها مهلة شهر من تاريخ تعليق الاعتصام وتعهدت امام اللجنتين الزراعيتين في مجلسي الاعيان والنواب لحل جميع مطالب المزارعين.
واشار الحياري ان القطاع الزراعي يعتبر داعماً رئيسيا لمنظومة الاقتصاد الوطني  ورافداً للتنمية المستدامة ما يتطلب العمل على تذليل العقبات امامه ودعمه بشتى السبل .
كما ناقشت اللجنة التحديات التي تواجه القطاعين الزراعي والمائي والجهود المبذولة لتجاوزها . 

اكد رئيس مجلس النواب بالانابة خميس عطية ترحيب المجلس بكل عمل يهدف إلى الرقابة على أدائه لا بل ويشجعه ويقدم له كل الدعم.
واضاف ان المجلس لا يضيق من النقد، حيث يشجع النقد الهادف بعيدا عن ذلك النقد الذي يقوم على الشخصنة والتجريح الشخصي، فالنقد الموضوع للأداء يعزز المسيرة البرلمانية ويطورها، لافتا الى انه يتوجب الحذر من الإساءة، وبنفس الوقت نرفض أي إساءة للسلطة التشريعية.
وتابع عطية، لدى تسلمه اليوم الاحد تقرير المسح الميداني لاحتياجات الدوائر الانتخابية الذي صدر عن برنامج مراقبة أداء المجالس المنتخبة "راصد" التابع لمركز الحياة، اننا في مجلس النواب نسعى  دائما لتحسين وتطوير الاداء البرلماني، بالإضافة إلى لمس احتياجات ومطالب المواطنين لطرحها على الحكومة والضغط من اجل تنفيذها، كون ذلك من صلب عملنا البرلماني، مثمنا بالوقت نفسه الجهود التي بذلها المركز لإعداد التقرير.
وأوضح أننا في الاردن وبفضل قائدنا جلالة الملك عبدالله الثاني الذي يقود مسيرتنا الاصلاحية والديمقراطية نحرص على  تعزيز المشاركة الشعبية في صنع القرار والتعددية وتعزيز الحريات العامة وقبول الرأي الآخر.
 وبين عطية  ان اعضاء مجلس النواب حريصين كل الحرص على التواصل مع المواطنين في دوائرهم الانتخابية من أجل الحوار معهم في كل القضايا والاستماع الى مطالبهم واولوياتهم الخدماتية بهدف نقلها الى السلطة التنفيذية لتنفيذها  وتحقيقها على ارض الواقع، فضلا عن توفير بنية تحتية لإنشاء  مشاريع اقتصادية تساهم في حل مشكلتي البطالة والفقر.
  وقال إن أهم تحد يواجهنا اليوم هو التحدي الاقتصادي، ويعتبره مجلس النواب  مسألة يحرص على التواصل مع  الحكومة من اجل تعزيز وتشجيع الاستثمار في كل محافظات الوطن، وتوفير بيئة جاذبة له.
وأكد عطية ان المجلس سيدرس كل التوصيات والنتائج الواردة في تقرير "راصد"، مشددا على ان "النواب" يتقبل بكل اهتمام وجدية أي توصيات يمكن أن تساهم في تحسين الأداء البرلماني.
وتضمن التقرير، الذي سلمه رئيس المركز الدكتورعامر بني عامر بحضور النائب محمود النعيمات وممثلي عدد من مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الخيرية، نتاج دراسة ميدانية مسحية على مستوى الدوائر الانتخابية لتحديد احتياجات وأولويات كل دائرة انتخابية.
من جانبه، ثمن بني عامر الجهود التي يبذلها مجلس النواب ازاء الرقابة والتشريع وما يقدمه تجاه التشاركية الايجابية مع مؤسسات المجتمع المدني، الأمر الذي يؤدي إلى دعم مسيرة الاصلاح .
وبين ان التقرير من شأنه المساهمة في تعزيز العلاقة القائمة بين مجلس النواب ومؤسسات المجتمع المدني على المستوى المحلي، لافتا الى ان التقرير يساهم كذلك في نقل احتياجات المجتمع المحلي لـ"النواب" بما يساعد على تشكيل رؤية واضحة تجاهه .
من جهتهم قدم ممثلي مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الخيرية الحضور عدد من الاستفسارات والتساؤلات حول الدورين التشريعي والرقابي لمجلس النواب،
 سيما فيما يتعلق بالقوانين والقضايا التي تمس نبض المواطن.
وأكدوا أن التشاركية القائمة مع المجلس من شأنها تعزيز العمل الايجابي ما يصب تجاه مصالح الوطن وتحسين الاداء البرلماني.

اكدت لجنة العمل والتنمية الاجتماعية والسكان النيابية على عدم المساس او الاقتراب من حقوق العمال بكافة القطاعات العامة منها والخاصة باعتبارها حقوق مكتسبة وعادلة.
جاء ذلك لدى زيارة اللجنة برئاسة النائب خالد الفناطسة الى محافظة العقبة حيث التقت محافظ العقبة حجازي عساف والرئيس التنفيذي لشركة مصفاة البترول المساهمة العامة المحدودة  المهندس عبد الكريم العلاوين و ممثل مجلس إدارة شركة مصفاة البترول المهندس عبد الرحيم البقاعي ورئيس النقابة العامة للبترول والكيماويات خالد الزيود و ممثلي الهيئات الإدارية في منشئات شركة مصفاة البترول للتباحث بموضوع حقوق العاملين في الشركة اللوجستية التي تمتلكها الحكومة بموجب عقد الامتياز مع شركة مصفاة البترول والبالغ عددهم 420 عامل.
وبين النائب الفناطسة ان زيارة اللجنة النيابية الى محافظة العقبة جاء من منطلق اهتمامها وايمانها بحقوق العمال لافتا بالوقت نفسه الى ان الظروف التي تمر بها المملكة حاليا لا تسمح بأية قرارات من شأنها زعزعة الامن الاجتماعي والاقتصادي والتي تساعد سلبا على اتساع رقعة الفقر والبطالة.
ودعا الفناطسة وأعضاء اللجنة النيابية الشركة اللوجستية الالتزام بتطبيق قرار مجلس الوزراء الصادر بتاريخ 17\9\2012 المتضمن جملة من الاليات التي تكفل خلالها حماية العاملين بالشركة اللوجستية والمحافظة على حقوقهم بعبارات واضحة وصريحة لا تحتمل التفسير.
ولفتوا خلال زيارتهم مقر الشركة اللوجستية الى ان تطبيق القرار من شأنه تعزيز الامن الوظيفي للعمال ولعائلاتهم مؤكدين ان اللجنة لن تتخلى عن مطالبهم وحقوقهم.
وأكدوا ان اللجنة النيابية ستسعى مع كافة الجهات ذات العلاقة ومن مواقعهم ودورهم التشريعي والرقابي الى تحقيق كافة المطالب التي عرضها العمال باعتبارها مطالب عادلة مشددين على ان تجاهل مطالبهم من شأنه فتح الباب مستقبلا امام القرارات المجحفة التي ستلعب بدورها سلبا إزاء استقرار المجتمع.
وبينوا ان انهاء خدمات العاملين او اعتماد أي سيناريو اخر بعيدا عن قرار مجلس الوزراء المعني بحل قضيتهم سيعمل على إيجاد خلل غير صحي لا بد من الابتعاد عنه كإجراء وقائي للحد من توسيع رقعة الفقر والبطالة وما يمثله من ضغط اخر مضاف على كاهل مجلس النواب ولجانه النيابية القريبة باختصاصها من نبض الشارع الأردني.
بدوره بين الزيود الإجراءات التي تقوم بها إدارة الشركة اللوجستية الجديدة المخالفة لقرار مجلس الوزراء لافتا الى انها اوجدت خللا بين صفوف العمال.
وتابع ان تلك السياسات التي تنتهجها الإدارة الجديدة ركزت فيها على كيفية التخلص من العمال بحيث لم يكن هناك أي مبرر او سبب منطقي مشددا ان عمال الشركة على قدر عالي من الكفاءة مضيفا ان الشركة بحاجة فعليا الى المزيد من العمال ولا تعاني من أي اختلالات مالية مبينا ان الشركة بحكم عملها كمستودعات تخزين للوقود رابحة دون اية كلف إضافية.
وأضاف الزيود ان متطلبات المرحلة المقبلة للشركة تتطلب التوسع بمنشئاتها ما يتطلب توظيف العديد من الايدي العاملة المحلية.
ولفت بما ان المالك للشركة هي الحكومة فعليها واجب وطني تجاه المجتمع عبر الحفاظ على الامن المجتمعي واستقراره ما يتطلب قيامها بحماية المرتكزات الأساسية التي يقوم عليها المجتمع الذي يشكل خلاله العمال ركيزة أساسية لابد من رعايتها وحمايتها.
ودعا الحكومة النظر بإعطاء مصفاة البترول مهلة لأنشاء مشروع التوسعة بهدف حماية العاملين في منشئاتها والبالغ عددهم قرابة 10 الاف عامل لافتا بخصوص المفاوضات القائمة مع إدارة المصفاة الى أهمية وجود المصفاة من منطلق تعزيز الامن الاستراتيجي موضحا ان شركة المصفاة تقوم على رأس مال وطني أساسه العامل.
من جهته طلب محافظ العقبة حجازي عساف من ممثلي العمال الحضور كافة البيانات والقرارات المعنية بهم مؤكدا ان الحكومة ستبحث موضوعهم بشكل جاد حفاظا منها على تحقيق الامن الوظيفي والمجتمعي.
كما استعرض عساف اهم الخطط والإجراءات التي اتخذتها الحكومة تجاه تشجيع الواقع الاستثماري والاقتصادي في المحافظة.
من جانبهم عرض عضو مجلس إدارة شركة المصفاة المهندس عبد الرحيم البقاعي والرئيس التنفيذي للشركة المهندس عبد الكريم العلاوين اهم النقاط السلبية التي قد تنتج عن عدم الالتزام بقرار مجلس الوزراء القاضي بحل مشكلة عمال الشركة اللوجستية.
كما ثمنوا الجهود التي تقدمها لجنة العمل النيابية في حل مشكلة العمال باعتبارها جهود تحترم مؤكدين بذات الوقت على مستوى التشاركية التي تعكسها اللجنة النيابية مع قطاع العمل والعمال.
كما اطلعت لجنة العمل النيابية خلال زيارتها الى شركة تطوير العقبة على اهم الواجبات والمهام التي تلبيها الشركة في عملية تطوير محافظة العقبة والنهوض بواقعها الاقتصادي والاستثماري وتنمية المجتمع المحلي بكافة قطاعاته.
وثمن النائب الفناطسة وأعضاء اللجنة الجهود التي تبذلها الشركة في التطوير والتنمية المستدامة داعين الحكومة الى الاخذ بيدها ودعمها بكافة الإمكانات المتوافرة.
كما قدر وأعضاء اللجنة النيابية قرار مجلس الوزراء القاضي بضم سكة حديد العقبة خلال مشاريع شركة تطوير العقبة التطويرية.
ولفت الفناطسة الى ان المباشرة بمشروع ميناء معان البري وتأهيل سكة حديد العقبة قريبا وفق ما أعلنه الرئيس التنفيذي للشركة المهندس غسان غانم سيكون له أكبر الأثر الإيجابي على أبناء محافظة معان كونها ستحتضن مينائها البري وبما يساعد على الحد من الفقر والبطالة.
من جهته قدم الرئيس التنفيذي للشركة المهندس غسان غانم ايجازا لاهم المهام والإنجازات التي قدمتها الشركة لصالح محافظة العقبة في القطاعات كافة سيما الاقتصادية والاستثمارية منها.
وبين الدواعي التي دفعت الى انشاء الشركة التي تعد بدورها الذراع التطويري لسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.
وتابع ان الشركة تقوم بتلبية عدد من الاعمال الهامة والتي من أبرزها: تعزيز الشراكة ما بين القطاعين العام والخاص، وتطوير وحدات الموانئ بكافة مستوياتها، ودعم المجتمع المحلي من خلال رفده بالمشاريع التنموية التي تساعد على النهوض به في كافة القطاعات الاجتماعية والشبابية والتعليمية والصحية والاقتصادية والاستثمارية.
وأضاف غانم ان الشركة تدعم كذلك عدد من المشاريع الرافدة والتنموية الهامة والداعمة للاقتصاد الوطني مستعرضا بهذا الصدد المشاريع التي نفذتها الشركة والمشاريع المزمع تنفيذها كمشروع مسار سكة الحديد وأنبوب الغاز والنفط الخام.
كما بين ان الشركة قد انتهت من مشروع الميناء الجديد لافتا الى انه سيباشر بجميع اعمال المناولة خلال الميناء اعتبارا من 1 \ ايار المقبل.
و أعضاء لجنة العمل النيابية الذين كانوا في الزيارة هم خالد رمضان و نواف الزيود و علي الخلايلة و محمد الحويطات و محمود الفراهيد و رافقهم من النواب حمود الزواهرة و إبراهيم أبو العز و حازم المجالي .

التقت لجنة فلسطين النيابية اليوم الخميس برئاسة النائب المحامي يحيى السعود، رئيس ملتقى العلاقات العامة الفلسطيني والدبلوماسية الشعبية عبدالمنعم زاهدة وعددا من اعضاء الملتقى.
وقال السعود اننا في لجنة فلسطين نستمد همتنا من جلالة الملك عبدالله الثاني الذي لم يألو جهدا، بكل المحافل الدولية والإقليمية، في الدفاع عن فلسطين والمقدسات الاسلامية، ما يدل على ان القدس على سلم اولويات جلالته، مثمنا في الوقت نفسه الدور الذي يقوم به الملتقى على جهوده لخدمة الشعب الفلسطيني ما يعزز صمود ابناء فلسطين.
بدوره، اشاد زاهدة بجهود جلالة الملك على مواقفه الداعمه للشعب الفلسطيني ووقوفه مدافعا عن القدس والمقدسات الإسلامية والمسحية فيها.
واستعرض اهداف الملتقى في ايصال الرسالة الوطنية الفلسطينية للعالم من خلال حشد الطاقات الدبلوماسية الشعبية لصالح القضية الفلسطينية.
فيما قدم زاهدة والوفد المرافق له لـ"فلسطين النيابية" مجسما لقبة الصخرة المشرفة، تعبيرا من الملتقى عن تقديره للجهود التي تقوم بها هذه اللجنة .

التقت لجنة الشؤون الخارجية النيابية بدار مجلس النواب اليوم الاربعاء السفير المغربي لدى المملكة محمد ستري والملحق الثقافي في السفارة.
وجرى  خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها في المجالات كافة لا سيما البرلمانية منها، الى جانب بحث عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك.
وقال رئيس اللجنة النائب رائد الخزاعلة ان العلاقات بين البلدين تاريخية ومتجذرة وتجمعها روابط الاخوة، وقد ارسى دعائمها قيادتا البلدين، مؤكداً اهمية تنميتها وتطويرها بما يحقق المصالح المشتركة لكلا البلدين والشعبين الشقيقين.
واكد الخزاعلة اننا اليوم احوج من اي وقت مضى للوحدة والتشاور والتنسيق المستمر والحوار المشترك للدفاع عن قيمنا واعرافنا وديننا في خضم الاحداث المتسارعة والضخمة التي تجتاح المنطقة.
واضاف ان الازمات التي تتوالى على المنطقة يوما بعد يوم تحتم علينا جميعاً التماسك والعمل ككتلة واحدة وبشكل دؤوب لمواجهة ذلك وتحقيق الامن والاستقرار والرفاه لشعوبنا، لافتاً الى ان دم الانسان اغلى ما في الوجود.
وحول القضية الفلسطينية، جدد الخزاعلة تأكيده على ان القدس هي قضية العرب جميعاً وراسخة في وجدانهم، وان المغرب كما هو الاردن صاحب قضيةن مشدداً على رفض الاردن المطلق لاي مخطط او صفقة قادمة بهذا الشأن.
وثمن مواقف المغرب ودعمه للاردن وبالذات تأكيده على الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، مشيراً الى ان المغرب دولة فاعلة ومؤثرة واصبحت في مصاف الدول المتقدمة.
ودعا الخزاعلة الى تعزيز التعاون الثنائي بين عمان والرباط على مختلف الاصعدة السياسية والاقتصادية والسياحية والاستثمارية والثقافية وضرورة الاستفادة من الفرص المتاحة بين الجانبين.
من جهتهم، قال اعضاء اللجنة ان العلاقات القائمة بين البلدين قوية وحميمية وهناك تشابه كبير بينهما في السياسات والتعامل مع الاحداث في مرحلة الربيع العربي، بحيث شكلا نموذجاً يحتذى به في الحوار الايجابي، مقدرين في الوقت نفسه تجربة المغرب الديمقراطية على مستوى الاصلاح السياسي.
واكدوا ان الاردن والمغرب اصحاب شرعية في قضية القدس ومعنيان بترسيخها، داعين الى تكثيف الجهود للدفاع عنها ودعم صمود المقدسيين ليتمكنوا من مجابهة الغطرسة الاسرائيلية وافشال المشروع الصهيوني.
وأشاروا الى ان الاردن يتعرض الى ضغوطات ويمر بأزمة اقتصادية صعبة نتيجة الاوضاع التي يشهدها الاقليم، ما يتطلب من الدول الشقيقة الوقوف الى جانبه ودعمه بشتى السبل ليتمكن من مواصلة دوره المحوري تجاه القضايا العربية.
بدوره، اكد ستري عمق العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، واصفاً اياها بالتاريخية والمتميزة وذات المصداقية على المستوى الدولي كونها قائمة على منهج الحوار والاعتدال واحترام الوحدة الترابية.
وقال ان هناك قواسم مشتركة واهداف واحدة بين الرباط وعمان، لافتاً الى حرص بلاده لتعزيز العلاقات على كل المستويات وضرروة البناء عليها وتطويرها على الاصعدة السياسية والبرلمانية والاقتصادية والاستثمارية والسياحية والثقافية وغيرها.
واشار ستري الى ضرورة ادامة التنسيق والتشاور وتضافر الجهود بين الجانبين، مثمناً مواقف الاردن الداعمة والمساندة للقضايا المغربية.
وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، بين ستري ان المغرب كما هي الاردن لا تدخر اي جهد للدفاع عنها انطلاقاً من المكانة المقدسة التي تحظى بها وايماناً بأنها مفتاح الحل في الصراع العربي الاسرائيلي، لافتا الى ان المغرب تدعم حل الدولتين الذي يُمكن الاشقاء الفلسطينيين من نيل حقوقهم المشروعة.
واكد دعم بلاده للوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس، مشيراً إلى الجهود المشتركة التي بذلتها عمان والرباط  حيال قضية القدس في منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو".
وفيما يخص الازمة السورية، اشاد سترى بدور الاردن المميز في استقبال الاشقاء اللاجئين السوريين ما يتطلب من المجتمع الدولي دعمه ليتمكن من مواصلة دوره الانساني، مؤكدا ضرورة التوصل الى تسوية سياسية وفق قرار مجلس الامن ومسار جنيف يحافظ على امن واستقرار سورية ويلبي طموحات شعبها .
واستعرض ستري التجربة الديمقراطية المغربية والاصلاحات السياسية والاقتصادية التي نفذتها، قائلا إنها ارتكزت على احترام المنهجية الديمقراطية والارادة الشعبية ووحدة التراب المغربي والمحافظة على الامن والاستقرار والالتفاف حول القيادة.
وأضاف أن الاردن تُعد وجهة سياحية مفضلة لدى المغرب، حيث يشتمل على معالم تاريخية وسياحة علاجية، مبدياً استعداده لتعزيز الجهود الهادفة لتفعيل التبادل السياحي والتجاري والاقتصادي والثقافي بما يعود بالنفع على البلدين والشعبين الشقيقين.
وبين ان البلدين مؤهلين للعب دور ريادي في تعزيز القطاعات الاقتصادية والاستثمارية، مؤكداً حرصه على التكاملية والتعاون بهذا الخصوص.

قالت كتلة الحداثة والتنمية في مجلس النواب إن الجيش العربي المصطفوي سطر في معركة الكرامة الخالدة أروع ملاحم البطولة والفداء في الذود عن الوطن وترابه الغالي في مواجهة جيش العدو الصهيوني.
وأضافت، في بيان أصدرته بمناسبة الذكرى الخمسين لمعركة الكرامة والتي تصادف اليوم الأربعاء، أننا نستذكر قائد "الكرامة"  المغفور له بإذن الله جلالة الملك الحسين بن طلال الذي قاد المعركة ببسالة وشجاعه أدت إلى تحقيق النصر على جيش الاحتلال الإسرائيلي ولقنه درسا لن ينساه ، فكان جلالته القائد الشجاع الذي التحم مع جيشه وشعبه لدحر الغزاه المحتلين .
وأوضحت الكتلة أنها إذ ترفع في يوم "الكرامة" أسمى آيات الولاء الى القائد الأعلى للقوات المسحلة الأردنية جلالة الملك عبدالله الثاني، لتعاهده بأن أعضائها سيبقون الأوفياء من أجل خدمة الأردن وشعبه، متوجهة في الوقت نفسه بالتحية إلى أبناء القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي الذين خاضوا تلك المعركة، وأعادوا إلى الأمة العربية كرامتها، كما حيت الشعب الأردني الوفي الذي يستحق من الجميع العمل لرفعة الأردن وازدهاره.
وقالت "الحداثة النيابية" إن النصر في معركة الكرامة سيبقى خالدا لدى الأمة العربية، كونه أول نصر يسجل على الصهاينة المحتلين، والذي جاء عقب نكسة حزيران 1967، وما أعقبها من إحباط لدى أبناء الأمة، فكان الجيش العربي الباسل يحطم  بـ"الكرامة" أسطورة الجيش الذي لا يقهر، ويعيد الأمل للأمة جمعاء.
وأضافت أننا نستذكر شهداء  الجيش العربي الأبطال الذين استشهدوا في "الكرامة"، وهم يقدمون ارواحهم في الذود عن الوطن
الحبيب وعن ترابه الغالي، كما نستذكر بفخر شهداء الأردن الأبطال في معارك القدس واللطرون وقلقيلية وجنين.
وتوجه أعضاء الكتلة بالتحية الى بواسل الجيش العربي والأجهزة الأمنية الذين يواصلون الليل بالنهار لحماية المواطن الوطن وحدوده من الإرهابيين وخطرهم.

الجمعة, 23 آذار/مارس 2018 17:57

"خدمات النواب" تقر "معدل البناء الوطني"

Written by

أقرت لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية مشروع قانون معدل لقانون البناء الوطني الاردني لسنة 2017.
وقال رئيسها النائب المهندس حسن العجارمة، في اجتماع عقدته اللجنة اليوم الأربعاء بحضور وزير الاشغال العامة والاسكان المهندس سامي هلسة ونقيبي المقاولين وائل طوقان والمهندسين ماجد الطباع ورئيس مجلس هيئة المكاتب الهندسية رايق كامل وعدد من المعنيين، ان اللجنة اقرت المشروع بعد اجراء العديد من التعديلات الجوهرية على مواده، وبما يتناسب مع المصلحة العامة وتطبيقاً لمبادئ السلامة العامة في العمليات الإنشائية.
واشار الى ان اللجنة حرصت كل الحرص على الاخذ بجميع المقترحات والتوصيات المقدمة من كل الجهات ذات العلاقة واصحاب الخبرة والاختصاص في هذا المجال.
واضاف ان من التعديلات التي طرأت على مواد المشروع تلك التي جاءت في المادة 15 (أ) حيث اصبحت كالتالي: "تشكل في المجلس لجنة تسمى (اللجنة الفنية الانشائية العليا ) برئاسة امين سر المجلس وعضوية اثني عشر عضواً من ذوي الخبرة الانشائية والكفاءة من القطاعيين العام والخاص على ان تكون نقابتي المهندسين والمقاولين وهيئة المكاتب الهندسية ممثلة في هذه اللجنة " بعد ان كانت " تشكل في المجلس لجنة تسمى (اللجنة الفنية الانشائية العليا ) برئاسة امين سر المجلس وعضوية اثني عشر عضواً من ذوي الخبرة الانشائية والكفاءة من القطاعيين العام والخاص"
كما اجرت اللجنة تعديلا على المادة 16 والتي اصبحت كالتالي: "يعتبر الموظفون الذين يحددهم المجلس من افراد الضابطة العدلية لغايات تطبيق المواد 13 و14 من مشروع هذا القانون"، بعد ان كانت "يعتبر الموظفون الذين يحددهم المجلس من افراد الضابطة العدلية وفقاً للاحكام المقررة في قانون اصول المحاكمات الجزائية".

دعا رئيس لجنة الشباب والرياضة النيابية محمد هديب الى وضع اسس ومعايير واضحة لدعم الاندية الشبابية والرياضية في المملكة .
واضاف خلال ترؤسه اجتماعا للجنة اليوم الثلاثاء خصص لمناقشة اسس دعم الأندية وقضايا أخرى بحضور وزير الشباب بشير الرواشدة وامين عام الوزارة ثابت النابلسي ومدير عام الصندوق الوطني عبد الرحمن العرموطي  وعدد من مدراء الدوائر المعنية، ان اللجنة على تواصل مستمر مع وزارة الشباب لتعزيز التشاركية فيما بينهم، مستعرضا آلية عمل اللجنة والمهام والنشاطات التي قامت وتقوم بها.
من جهتهم طالب اعضاء اللجنة بتمثيل كل القطاعات الشبابية من مختلف القرى والمخيمات والبوادي والمحافظات في اللقاءات مع المسؤولين، لافتين إلى أهمية تبني المبادرات الشبابية المختلفة فضلاً عن ضرورة دعم الشباب في المناطق النائية والبعيدة عن مراكز المحافظات.
بدوره قال الرواشدة ان الوزارة تضم في كوادرها العديد من القيادات الكفؤة، مضيفا ان القطاع الشبابي سيشهد تغييرا ملموسا في برامج الوزارة .
وتابع ان لدى الوزارة توجه لإعادة النظر بعدد المراكز الشبابية في المحافظات، فيما تضع الوزارة معايير واضحة لدعم الاندية الشبابية.
من جهته بين النابلسي ان الوزارة تعمل على كسب ثقة القطاع الشبابي بها من خلال برامجها المختلفة.
من جانبه استعرض العرموطي اسس دعم الاندية التي تتمثل بأربعة معايير وهي الجانب الاداري للنادي وكيفية ادارته والتميز الرياضي والانشطة الشبابية التي يقيمها وكذلك النشاط الثقافي والاجتماعي .

 

أكد رئيس لجنة العمل والتنمية الاجتماعية والسكان النيابية النائب خالد الفناطسة على ضرورة تمتين العلاقات الاردنية العراقية باعتبارها علاقات تاريخية وليست وليدة اللحظة.
جاء ذلك خلال زيارة اللجنة اليوم الاثنين الى السفارة العراقية في عمان حيث التقت السفيرة العراقية المعتمدة لدى المملكة صفية السهيل وكبار موظفي السفارة.
وقال النائب الفناطسة ان الهدف من الزيارة جاء لمتابعة كافة القضايا التي تهم البلدين وفتح افق التعاون والتنسيق في المجالات كافة سيما البرلمانية والاقتصادية منها.
وأكد على أهمية تذليل كافة المعيقات والصعوبات التي من شأنها تأخير العجلة الاقتصادية بين البلدين الشقيقين داعيا الى زيادة الاستثمارات العراقية في الأردن فضلا عن تعزيز وزيادة التبادل التجاري القائم عبر المنافذ الحدودية المشتركة خصوصا معبر طريبيل والإسراع بتنفيذ مشروع خط أنبوب النفط العراقي لما له من مصلحة مشتركة والعمل على تفعيل الاتفاقيات المبرمة بين البلدين في المجالات كافة.
من جهتها بينت السهيل ان العلاقة بين الأردن والعراق مميزة متمنية ان تزداد أكثر مما هي عليه على مختلف الصعد.
واضافت فيما يتعلق بالشأنين الاقتصادي والاستثماري اننا نأمل بزيادة المشاريع المشتركة مع القطاعين العام والخاص سيما المتعلقة بمشاريع إعادة اعمار العراق.
وحضر اللقاء النواب نواف معلا الزيود وعلي الخلايلة ومحمد العمامرة ومحمود الفراهيد ومعتز أبو رمان.

شرعت اللجنة النيابية المشتركة ( القانونية والاقتصاد والاستثمار ) بمناقشة مشروع القانون المعدل لقانون الجمارك لسنة 2017 .
جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اليوم الاثنين برئاسة النائب المحامي حسين القيسي وحضور وزير المالية عمر ملحس ومدير عام دائرة الجمارك العامة وضاح الحمود وامين عام المجلس القضائي علي المصري ورئيسي محكمتي استئناف الجمارك عصام ابو غنيم وبداية الجمارك عبد الكريم العبابنة .
وقال النائب القيسي ان هذا المشروع يُعد من اهم القوانين المحفزة للبيئة الاستثمارية والحركة التجارية كونه جاء لتبسيط الاجراءات الجمركية وفق منهجيات واساليب تنسجم مع الاتفاقيات الدولية .
وبين انه جاء لتفعيل منهجية ادارة المخاطر والاستخبار الجمركي في ممارسة الاعمال المنوطة بدائرة الجمارك العامة وتنفيذ الالتزامات الدولية بفرض الرقابة على البضائع ذات الاستخدام الثنائي بما فيها البضائع الواردة للمملكة للعبور عبر اراضيها او لإعادة شحنها من المنافذ البرية والجوية والبحرية .
واكد القيسي ان اللجنة معنية باقرار اي تشريع يسهم في تسهيل مهمة دائرة الجمارك العامة ويُمكنها من زيادة التحصيلات الجمركية ومعالجة التهرب الجمركي .
من جهته قال نائب رئيس اللجنة المشتركة النائب فضيل النهار الذي ترأس جانباً من الاجتماع ان هذا المشروع له اهمية كبرى وسيضفي قيمة نوعية على الارتقاء بالعمل الجمركي .
بدوره قال رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية عضو اللجنة المشتركة الدكتور خير ابوصعيليك ان هذا التعديل هام وضروري جداً ما يتطلب ضبط نصوصه بشكل يحفز الاستثمار ويحافظ على المستثمر ويبسط الاجراءات الجمركية ويضبط عملية التخمين بحيث لاتخضع للمزاجية والازدواجية .
وأكد ابوصعيليك على ضرورة تعريف التهرب الجمركي بشكل محكم وواضح لايقبل التأويل حتى يتم التفريق ما بين المخالفة والتهرب داعياً في الوقت ذاته الى اتخاذ الاجراءات الحازمة لمنع التحايل الجمركي .
من جانبه قال ملحس ان مشروع القانون جاء لتحسين آليات التخليص الجمركي وتطويرها ومواكبة التطورات الالكترونية الى جانب تغليظ العقوبات على المتهربين جمركياً بحيث تصل  العقوبة الى حد الحبس .
واشار الى ان آخر تعديل على قانون الجمارك كان قبل 20 عام ما يستوجب تعديله ليتماشى مع المستجدات التي طرأت على العمل الجمركي .
 من ناحيته قال الحمود ان هذا المشروع ينسجم مع المتطلبات الدولية والاتفاقيات التي وقع عليها الاردن فلا بد من اقراره لتشجيع الاستثمار وتعزيز التبادل التجاري .
واكد ان المشروع يهدف الى رفع سوية مهنة التخليص الجمركي وتطويرها وتبسيط الاجراءات الجمركية وتغليظ العقوبات على التهرب الجمركي ومنح محكمة الجمارك اختصاصا نوعيا بجرائم التهريب الجمركي كما يمنح مدعي عام الجمارك الاختصاص القانوني في التحقيق في جرائم غسل الاموال المرتبطة بجرائم التهريب الجمركي .
ويعطي مشروع القانون بحسب الحمود المدراء في الميدان الصلاحيات التي تمكنهم من حل المشاكل التي تواجه التجار والمواطنين والتسهيل عليهم .
ورداً على استفسارات اللجنة بين ان دائرة الجمارك تقوم على مبدأ التسهيل والالتزام ولديها ادراة تسمى " ادارة المخاطر "  تعنى باستهداف انواع من البضائع ويتم عملية تفتيشها .
واضاف الحمود ان هناك حزمة اجراءات اتخذتها  " الجمارك" لمكافحة التهرب الجمركي كما اطلقت مشروع النافذة الوطنية الذي يهدف الى تبسيط الاجراءات وتسهيل حركة التجارة والتخليص المسبق على البضائع قبل وصولها وتنظيم البيانات الكترونياً .
من جهته اكد المصري على ضرورة تحسين درجة الاردن في المؤسرات الدولية فيما يتعلق بعمل النيابة العامة واخذها بعين الاعتبار مشيراً الى ان النظرة المستقبلية للجنة الملكية لتطوير القضاء اوصت الى توحيد النيابات العامة بنيابة عامة واحدة بحيث تصبح النيابة العامة الجمركية جزءاً من النيابة العامة .

الأربعاء, 21 آذار/مارس 2018 11:02

"قانونية النواب" تقر مواد بـ"الأموال المنقولة"

Written by

أقرت اللجنة القانونية النيابية، خلال اجتماع عقدته اليوم الاثنين برئاسة النائب المحامي حسين القيسي، عددا من مشروع قانون وضع الاموال المنقولة تأمينا للدين لسنة 2014.
وقال القيسي، خلال الاجتماع الذي حضره وزراء العدل عوض ابو جراد والتخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري والدولة للشؤون القانونية أحمد علي العويدي ورئيس ديوان الرأي والتشريع نوفان العجارمة، إن اللجنة اقرت عددا من مواد مشروع القانون بعد اجراء التعديلات المناسبة عليها والاستئناس بآراء الحضور والمعنيين.
وأضاف أن اللجنة طلبت من الحضور تزويدها باقتراحات مكتوبة حول مواد المشروع، التي يرغبون بإجراء التعديلات عليها لمناقشتها واتخاذ القرار المناسب بشأنها.
وبين القيسي ان مشروع القانون يهدف لتسهيل حصول المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على التمويل بشروط افضل من خلال تيسير الاقتراض بضمان الأموال المنقولة غير الخاضعة للتسجيل دون حيازتها بإشهارها وتحديد الاولوية لحقوق الدائنين وللإسراع في عملية التنفيذ على الضمانة وتسييلها لتحصيل الحقوق.

قال رئيس لجنة التربية

والتعليم والثقافة النيابية

الدكتور مصلح الطراونة

ان اللجنة تعمل على التواصل المستمر مع وزير التربية

والتعليم عمر الرزاز لتعزيز التشاركية والبحث في المواضيع

التي تسهم في تطوير العملية التعليمية والتربوية.
واضاف، خلال ترؤسه اجتماعا للجنة اليوم الاحد بحضور الرزاز

وامين عام وزارة التربية والتعليم سامي السلايطة وعدد من اساتذة

الجامعات والمعلمين لمناقشة عدة قضايا معروضة عليها، ان اللجنة

تثمن التعاون المستمر مع الوزارة وتواصلها المستمر معها للاستماع

الى وجهات النظر المختلفة وتذليل كافة الصعوبات التي تواجه المعلمين في الميدان .
وطالب الطراونة بتعيين معلمين تربية خاصة للتغلب

على مشاكل صعوبات التعلم التي يعاني منها بعض الطلبة.
بدوره، ثمن الرزاز الدور الذي تقوم به اللجنة النيابية وتواصلها

الدؤوب مع الوزارة لتذليل كافة الصعوبات التي تواجه العملية التعليمية والتربوية .
وبين انه تم تعيين 91 معلما ومعلمة ممن يحملون درجة البكالوريوس في التربية

الخاصة، مقرا بوجود طلبة يعانون من صعوبات التعلم، مشيرا الى ان

غرف مصادر التعلم غير كافية وان التعيينات مستمرة لهذا التخصص.
ولفت الى انه بدءا من الفصل الدراسي الثاني الحالي سيتم عقد امتحان وطني للصف

الثالث في مادتي الحساب والقراءة، مشيرا الى ان الامتحان

يهدف الى قياس حقيقي وصادق ومعرفة مدى ميول الطالب .
وحول امتحان الثانوية العامة اوضح الرزاز انه في العام الحالي يتقدم الطلبة بـ 9 مواد

والعام القادم سيكون عدد المواد 8 مواد وسيكون هناك حصص تعنى بالإرشاد المهني

والوظيفي لمعرفة نظام الاجور والرواتب وكذلك التخصصات الراكدة والمشبعة .
وبين أن نظام القبول الموحد الحالي لا يراعي ميول الطلبة، لافتا الى ان هناك تواصل

مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي  لاختيار التخصص الذي يرغبه بناء على ميوله واهتماماته .
وحول نسب الرسوب المدرسي المتراوحة ما بين 5-7%، لفت الرزاز الى ان

هناك لجنة فنية في كل مديرية تربية بإمكانها رفع نسبة الرسوب،

لكنه بذات الوقت قال انه وبعد الدراسات تبين ان مستوى أداء الطالب لا يتحسن بعد الرسوب .
وتابع ان ظاهرة الدروس الخصوصية خطيرة تحديدا انها اصبحت مهربا لدى بعض الطلبة للدراسة.
بدورهم طالب الحضور بتخفيف حجم المواد المنوي حذفها من المناهج

الدراسية وليس حذفها بالشكل الكامل نظرا لأهميتها في الدراسة الجامعية .
ولفتوا الى اهمية عدم حصر فشل العملية التعليمية في امتحان الثانوية العامة فقط

انما ينسحب على العملية التعليمة برمتها وضرورة مراجعتها

موضحين ان ظاهرة الدروس اصبحت خطيرة تهدد العملية التعليمية .

أوصت اللجنة الإدارية النيابية

الحكومة بضرورة ايجاد حلول

جذرية وناجعة لموضوع التشوهات

الحاصل في توزيع العلاوات الفنية للكثير من

المهن في القطاع العام سيما مهنة أطباء البيطرة .
وأكد رئيسها مرزوق الدعجة خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الأحد بحضور

أمين عام ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر وأمين عام وزارة تطوير القطاع

العام بالوكالة فايز النهار ونقيب الأطباء البيطريين مهدي العقرباوي وعدد من

أعضاء مجلس نقابة الأطباء البيطريين، ان اللجنة قدمت العديد من التوصيات

حول موضوع تنظيم مهنة البيطرة من ابرزها اخضاعها لوزارة الصحة بالاضافة

الى ان تكون الجهة الرقابية عليها المؤسسة العامة للغذاء والدواء

نظراً لاهمية هذه المهنة وانعكاسها على صحة وغذاء المواطن.
واضاف ان اللجنة استمعت خلال اللقاء الى ابرز مطالب الأطباء البيطريين، والتي

كان من أهمها مساواتهم بالعلاوة الفنية أسوة بزملائهم في باقي الوزارات، لافتا الى

ان اللجنة ستعقد اجتماع لاحق يضم عددا من الجهات ذات العلاقة منها وزارات

الصحة والزراعة وتطوير القطاع العام  والمؤسسة العامة للغذاء

والدواء للوقوف على ابرز القضايا المهمة ازاء هذه المهنة .
بدوره ثمن العقرباوي الجهود والاستجابة السريعة من قبل "ادارية النواب " لافتا

الى ان هذه المهنة تعتبر من المهن الاكاديمية المهمة

والنادرة حيث لا  يتجاوز عدد العاملين فيها 900 طبيب.
وقال إنها اصبحت تعاني من هجرات كبيرة من ذوي الخبرة والاختصاص نتيجة

الاجحاف وعدم الاهتمام الامر الذي سيسبب اشكالية كبيرة في هذا القطاع الحيوي والمهم .
كما اكد العقرباوي ضرورة انصاف هذه الفئة من الاطباء البيطريين بما يتعلق

بالعلاوة الفنية والبالغة 35 % كون ان هناك العديد من زملائهم

في وزارة الصحة والزراعة بنفس المهنة ممن يتقاضونها .
من جهته لفت الناصر الى هناك ما يقارب 240 موظف في القطاع العام موزعين على

عدد من  مؤسسات الدولة  ممن يعملون في هذه المهنة بالاضافة الى ان مخزون ديوان

الخدمة يضم 270 طلب توظيف ممن يحملون شهادة في طب البيطرةز
وأوضح انه في ظل هذه الظروف لا يمكن اجراء اي تعديل او زيادة على اي علاوة

مقرة في نظام الخدمة المدنية كونه سيفتح الباب اما جميع المهن للمطالبة بالمثل.

 

بحثت لجنة الريف والبادية النيابية اليوم

الاحد برئاسة النائب محاسن الشرعة موضوع

منافع المجتمعات المحلية من مشاريع الطاقة

البديلة في مناطق البادية الاردنية بحضور

وزير الطاقة والثروة المعدنية صالح الخرابشة .
وقال الشرعة ان هذا الاجتماع يأتي حرصا من اللجنة على تذليل الصعوبات

التي تواجه المواطنين وخاصة فيما يتعلق بموضوع

فاتورة الطاقة التي تستنزف الكثير من دخلهم .
ودعا الى ضرورة استبدال الطاقة الكهربائية بالطاقة البديلة سواء في

المنازل او في تشغيل المصانع وذلك لتشجيع المستثمرين على اقامة مصانعهم

في المناطق النائية والبوادي مما يسهم في تشغيل ابناء البادية الاردنية .
كما دعا الشرعة الى ضرورة استغلال الطاقة البديلة في التجمعات السكنية البعيدة

وفي المدارس والمساجد وفي خدمة الابار الارتوازية للمزارعين

وللمساكن المقامة على اراضي الدولة او الواقعة خارج التنظيم.
بدوره قال الخرابشة ان التيار الكهربائي يغطي ما نسبته 99% من مساكن المواطنين،

لافتا الى ان الوزارة لا تستطيع اعطاء الجميع رخص للطاقة البديلة تبعا  لوجود محددات

فنية للموازنة بين الالتزامات والاتفاقيات التي وقعت عليها شركة الكهرباء لعدد من

السنوات ولا يمكن الاخلال بها للمحافظة على ايصال التيار الكهربائي للمواطنين كافة ايام السنة .
وفيما يتعلق بزيادة فاتورة الكهرباء على المواطنين، قال الخرابشة ان هناك توجه

لتوفير اللمبات الموفرة للطاقة  لتوزيعها على 30 الف مشترك 

مبدئيا من خلال التوقيع على برنامج وطني مع شركة الكهرباء .
وردا على تساؤلات النواب فيما يتعلق بمشاريع الوزارة في البوادي الاردنية، بين

الخرابشة ان مشاريع الطاقة المتجددة بدأت بالبوادي مثل مشروع طاقة الرياح في

معان كما سيتم تنفيذ مشروع في جنوب عمان وتطوير لشبكة النقل باتجاه الشرق،

مشيرا الى ان المشاريع الاستثمارية تتركز حاليا في قطاع الثروات المعدنية.

أكدت رئيسة لجنة المرأة

وشؤون الاسرة النيابية

الدكتورة ريم ابو دلبوح

اهمية التشاركية والتكاملية مع المركز الوطني لحقوق

الانسان بهدف تعزيز مبادئ حقوق الانسان

وحمايتها لاسيما المتعلقة بحقوق المرأة .
ودعت خلال زيارة اللجنة للمركز اليوم الاحد للاطلاع على عمل الأخير

وبحث الامور التي تهم المرأة، الى ضرورة رصد جميع الممارسات

والتشريعات التمييزية ضد المرأة من اجل العمل على

تعديلها لتتواءم مع الاتفاقيات الدولية وفق الاطر الدستورية.
وقالت ابو دلبوح اننا في لجنة المرأة معنيون بمعالجة كافة الثغرات الواردة

في التشريعات ذات العلاقة بالمرأة، وقد تم اقرار قانون الحماية من العنف الاسري،

فيما يوجد هناك بعض القوانين الاخرى كقانون العمل وقانون الاحوال الشخصية

منظورة امام اللجان المختصة والعمل جار على اقرارها بشكل يمكن المرأة من الحصول على حقوقها.
وثمنت الجهود التي يضطلع بها المركز لتحسين حالة حقوق الانسان في الاردن،

مشيرة الى ان الدراسات والابحاث والتقارير الصادرة عنه هي محط اهتمام وتقدير

اللجنة وسيتم اخذها بعين الاعتبار لتقليص الفجوة ما بين النظرية والتطبيق.
وبينت ابو دلبوح انه تم الاتفاق ما بين اللجنة والمركز على وضع خطة عمل تقوم

على تزويد اللجنة بحزمة الملاحظات والثغرات الواردة في التشريعات والتي تحد

من نيل المرأة لكافة حقوقها  لتقوم اللجنة بالاجراءات اللازمة لتعديلها

بالتشارك مع اللجنة الوزارية لشؤون المرأة.
بدوره، قدم المفوض العام لحقوق الانسان الدكتور موسى بريزات نبذه عن عمل

المركز واهدافه والتقارير الصادرة عنه، لافتاً الى انه مؤسسة وطنية يعمل بمعايير

دولية محايدة ويسعى الى تعزيز وحماية حقوق الانسان في المملكة استناداً الى ما

تضمنه الدستور من حقوق وواجبات وما التزمت به من اتفاقيات ومواثيق وعهود دولية.
واكد ان  حقوق المرأة جزء اساسي من عملنا ونبذل قصارى جهدنا لتسليط الضوء

على اوضاعها في جميع المناطق، لافتاً الى حجم الدراسات والزيارات الميدانية

التي اجراها المركز للمناطق النائية للاطلاع على واقع

المرأة هناك واعداد التقارير المناسبة حيال ذلك.
وفيما اشاد بريزات بدور لجنة المرأة وشؤون الاسرة النيابية وحرصها

على النهوض بواقع المرأة، اشار الى بعض الثغرات والتشريعات

التي بحاجة الى اعادة النظر لتتمكن المرأة من نيل حقوقها.
وابدى استعداده لتعزيز مبدأ التشاركية والتعاون المستمر مع اللجنة لبناء مجتمع

تسوده قيم العدالة والمساواة وصون كرامة الإنسان

وحماية الحريات العامة للإنسان في إطار سيادة القانون.
من جانبهم، استعرض مدراء في المركز التشريعات والدراسات والابحاث

والممارسات التي تم رصدها على صعيد حقوق الانسان وخصوصا

التحديات التي تواجه المرأة في مختلف المجالات.
واكدوا ضرورة اعادة النظر بعدد من القوانين والعمل على تعديلها بما يكفل للمرأة

حقوقها كقوانين: العمل والعقوبات والجنسية والاحوال الشخصية

والضمان الاجتماعي ونظام الخدمة المدنية ونظام التأمين الصحي.
وتعهدوا بتزويد اللجنة بالدراسات والتقارير والملاحظات

ليتم العمل بها وفق خطة العمل التي تم الاتفاق عليها .

توصلت لجنة فلسطين النيابية

الى اتفاق يقضي بتشكيل لجنة

مشتركة للنظر في التصاريح الممنوحة

لأبناء قطاع غزة المقيمين في الاردن.
ودعا رئيسها النائب المحامي يحيى السعود،

خلال ترؤسه اجتماعا للجنة اليوم الأحد بحضور رئيس لجنة

العمل والتنمية الاجتماعية والسكان النيابية خالد الفناطسة ووزير

العمل سمير مراد وعدد من المعنيين، الى ضرورة اعادة النظر في

تصاريح العمل الممنوحة للغزيين ودراسة الابعاد القانونية وتذليل كل الصعوبات التي تواجههم.
وأكد ضرورة انصاف هذه الفئة واعطائهم حقوقهم المدنية سيما فيما يتعلق بالعمل،

مطالبا الحكومة بالعمل على اتخاذ الاجراءات التي من شأنها

فتح المهن المغلقة امام الغزيين والبالغ عددها 85 مهنة.
بدوره، بين مراد ان الحكومة ستتعامل بشكل مباشر في حال وجود اي مساحة

تتيح خلالها الفرصة لعمل ابناء قطاع غزة، مشيرا الى ان اللجنة المشتركة من

وزارة العمل ولجنتي فلسطين والعمل والتنمية الاجتماعية والسكان

النيابيتين تعكس مدى العلاقة التشاركية بين السلطتين التنفيذية والتشريعية.

يفتتح رئيس مجلس النواب

المهندس عاطف الطراونة في

الـ21 من الشهر الحالي، أعمال

اجتماع حول الخدمات وآليات الدعم

التي يقدمها الاردن للتخفيف من الكلف

المتعلقة باستضافة اللاجئين.
ويأتي هذا الاجتماع، الذي تعقده لجنة الهجرة واللجوء

التابعة للجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا في الاردن وتتواصل أعماله على

مدى يومين في فندق الرويال – عمان، للاطلاع عن كثب على اوضاع

اللاجئين والخدمات وآليات الدعم والمساعدة التي يقدمها الاردن

للتخفيف من الأعباء والكلف المتعلقة باستضافتهم.
ويتخلل اعمال الاجتماع، الذي ستستمع خلاله اللجنة لكل المسؤولين الأردنيين

المعنيين بشؤون اللاجئين، القيام بزيارة الى مخيم الزعتري في محافظة

المفرق للاجئين السوريين للاطلاع على اوضاعهم.  
ويشارك في اعمال الاجتماع اعضاء البرلمان الاردني الى الجمعية البرلمانية

لمجلس اوروبا، والتي تضم في عضويتها النواب: الدكتور خالد البكار والدكتور

نصار القيسي وهيا المفلح والمحامي قيس زيادين والمهندس رياض العزام ومرام الحيصة .
يذكر بأن الاردن هو شريك من اجل الديمقراطية في الجمعية

البرلمانية لمجلس اوروبا الذي يضم 318 عضوا يمثلون 48 دولة.

الجمعة, 16 آذار/مارس 2018 17:40

"صحة النواب" تزور مسلخ أمانة عمان

Written by

استعرض رئيس لجنة الصحة

والبيئة النيابية النائب الدكتور

ابراهيم البدور المهام المنوطة

بعمل اللجنة ومشاريع القوانين المعروضة على جدول اعمالها

والقوانين التي انجزتها واقرتها تحديدا فيما يتعلق بالمحافظة على

صحة المواطن كقانون ادارة النفايات الطبية ومشروع

قانون المسؤولية الطبية والصحية لسنة 2016.
واضاف خلال زيارة اللجنة اليوم الخميس لمسلخ أمانة عمان الكبرى للاطلاع

على واقع عمل المسلخ، ان اللجنة معنية بالاطلاع على كل المؤسسات المعنية

بصحة المواطن الاردني والاطمئنان على مستوى

الخدمات المقدمة له حفاظا على صحته وغذائه. 
وشدد، خلال الزيارة التي بها لقاء مدير المدينة عمر اللوزي ونائب مدير المدينة

للشؤون الصحية الدكتورة ميرفت المهيرات ورئيس اللجنة الصحية اسماعيل

البستنجي ومدير دائرة المسلخ الدكتور شادي العثمان والمدير التنفيذي للشؤون

الصحية الدكتور يسار الخيطان، على ان غذاء وصحة المواطن الاردني خط احمر.
وجال البدور يرافقه النائبين محمد العمامرة والدكتور محمد

العياصرة ارجاء المسلخ حيث اطلعوا على الواقع العملي للمسلخ.
كما اطلعوا على الخدمات التي يقدمها المسلخ وكيفية الرقابة على الذبائح ومدى

مطابقتها للشروط الصحية والتخزين والتغليف، لافتين الى ان

المسلخ يعتبر خط الدفاع الاول في المملكة عن غذاء المواطن .
بدوره، بين اللوزي ان لدى الامانة خطة لتطوير القطاع البيئي تتضمن مشروع

لتحويل غاز الميثان الى طاقة بالإضافة الى تطوير البنية التحتية لمسلخ عمان.
وتابع ان لدى الامانة خطة لإنشاء مسلخ يراعي كافة المعايير الصحية

والعالمية ويقع على مساحة 100 دونم في منطقة الماضونة.
وقالت المهيرات ان امانة عمان هي التي تحدد اماكن الذبح في عيد الاضحى المبارك

وتعمل على تجهيزها صحيا بالإضافة الى تزويدها بأطباء بيطريين وبشريين للإشراف

على عمليات الذبح ومدى مطابقتها للشروط الصحية،

مشيرة الى ان المسلخ يخدم كذلك  قطاع صغار المزارعين .
من جهته استعرض العثمان مهام المسلخ كالإشراف على اللحوم والفحوصات التي

يقومون بها لفحص الذبائح قبل وبعد عملية الذبح والتخلص من المخلفات الناتجة

عن عمليات الذبح والمحافظة على مستوى عال من الصحة العامة

في اماكن تداول اللحوم وطرق نقلها وتخزينها حماية منها للمستهلك.
ولفت الى ان مسلخ عمان يعتبر المسلخ الحكومي الوحيد في المملكة حيث يستخدم

الاوزون لتعقيم الدواجن لتصبح اكثر امانا على صحة الانسان، مشددا على انه في

حال عدم مطابقة الذبائح للشروط الصحية سواءا قبل الذبح او بعد الذبح تستبعد مباشرة.
بدوره اوضح الخيطان ان المسلخ يراعي شروط الرفق بالحيوان، لافتا الى ان المسلخ

هو الجهة الوحيدة المخولة  بذبح الخراف الاسترالية، نافيا بذات الوقت تدخل اي جهة بعمل المسلخ .

 

عقدت اللجنة المالية النيابية اجتماعا

اليوم الخميس برئاسة النائب احمد الصفدي ناقشت

خلاله تقرير ديوان المحاسبة لعام 2016 والاجراءات

المتخذة في التقارير السابقة المحالة من مجلس النواب الى الحكومة ثم الى

هيئة النزاهة ومكافحة الفساد بحضور رئيسي "النزاهة" محمد العلاف

وديوان المحاسبة عبد خرابشة.
وقال الصفدي ان هيئة النزاهة وديوان المحاسبة هم شركاء للمجلس في الرقابة

التي يقومون بها حفاظا على المال العام والحد من

المخالفات الادارية التي تحصل في بعض المؤسسات.
ولفت الى ان اللجنة اطلعت على الاجراءات المتخذة من قبل "النزاهة"

فيما يتعلق بتقارير ديوان المحاسبة للأعوام 2009-2015 التي احيل بموجبها

نحو57 موضوعا الى مدعي عام هيئة النزاهة، إضافة الى اجراءات

اخرى لتحصيل الاموال العامة والتصويب.
واكد الصفدي أن هيئة النزاهة قد انهت اعمالها خلال 90 يوما، إلا أن الإجراءات

الخاصة بما تم حفظه من مواضيع لا ترتقي إلى توفر شبهة فساد فيها، مبينا انها ستبقى

عالقة لدى ديوان المحاسبة الذي يتوجب عليه اتخاذ القرار المناسب بشأنها.
وقال إن اللجنة طلبت من ديوان المحاسبة اعداد كافة الوثائق المرتبطة بتقريره

للعام 2016 تمهيداً للبدء بمناقشته ومن ثم رفعه إلى مجلس النواب لاتخاذ القرار المناسب.
وثمن الصفدي دوري "النزاهة" و"المحاسبة"، داعيا الى دعمهما

بكوادر بشرية مؤهلة نظرا لكثافة الجهود المناطة بهما.
واضاف انه تم الاتفاق على ان يكون تقرير ديوان المحاسبة المقدم الى

مجلس النواب ربع سنوي، فيما سيقدم تقرير الديوان للعام
الحالي لـ"النواب" بداية شهر أيار المقبل.
من جانبه، بين العلاف ان تقارير ديوان المحاسبة للأعوام ما بين 2009-2015

جرى تصفيتها وفرزها، حيث كانت تحتوي على 210 استيضاح، مبينا انه تم تحويل

تلك الاستيضاحات الى بنود وقضايا تحقيقية، فضلا عن فتح 415 ملف تحقيقي.
وتابع انه تم مباشرة التحقيق في كل جزئية عرضت على مجلس الهيئة من اجل

تحليلها واتخاذ القرار المناسب بشأنها، موضحا ان عدد القرارات المتعلقة

بهذا الخصوص بلغت 377 قرارا بسبب دمج بعض القضايا.
من جهته، بين الخرابشة ان الملفات محط النقاش قدمت سابقا من قبل ديوان المحاسبة

الى اللجنة المالية النيابية ومن ثم الى هيئة النزاهة ومكافحة الفساد، لافتا الى انها تحتوي

على مخالفات ادارية لم يحاسب الاشخاص المعنيين بها ومخالفات مالية لم يحسم بها،

مؤكدا أن تلك الملفات ستبقى مفتوحة لحين تصويب اوضاعها.
ودعا الى ضرورة أن يكون هناك تنسيق على مستوى الامناء العامين

في الديوان والهيئة فيما يخص القضايا التي اغلقت.

الجمعة, 16 آذار/مارس 2018 06:47

رئيس مجلس النواب يلتقي نظيره اليوناني

Written by

اكد رئيس مجلس النواب المهندس

عاطف الطراونة أن المملكة الأردنية

الهاشمية بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني،

تمكنت من تجاوز مراحل صعبة عصفت

بالمنطقة وألقت بظلالها وتبعاتها علينا.

وأضاف أن يد الإرهاب والغدر حاولت مراراً التسلل إلينا،

لكن يقظة وجاهزية الجيش العربي ومختلف الأجهزة الأمنية حالت دون تحقيق مرامي

قوى الشر والظلام، وردتها إلى نحرها خائبة مهزومة، وبقي الأردن واحة أمن واستقرار،

ينعم بها كل الذين لجأوا إليها طلباً للأمن.
وبين لدى لقائه في مجلس النواب اليوم الاربعاء رئيس مجلس النواب اليوناني نيكولاس

فوتسس والوفد المرافق له "اننا اليوم ورغم عديد المنجزات التي تحققت، نشعرُ بأن تخلي

المجتمع الدولي عن مسؤولياته الأخلاقية، بمثابة الطعن بالخاصرة، حيث أن ما يُقدم للأردن

كواحد من الدول المستضيفة للاجئين، لا يغطي الحد الأدنى من الأعباء التي نعانيها، وعليه

بات لزاماً الضغط على كل دول القرار العالمي من أجل التحرك السريع والعاجل لرفد الدول

المضيفة للاجئين بالمساعدات الحقة، وهي واجب لا مِنة أو فضلا".
وقال إن القضية الفلسطينية تمر بمرحلة صعبة ودقيقة، حيث إن الأردن وبصفته أحد الأطراف

الرئيسية في القضية الفلسطينية، وترتبط جميع قضايا الحل النهائي بمصالحه الحيوية،

يرى اليوم أن القرار الأميركي الأخير القاضي بنقل سفارة واشنطن إلى القدس، من شأنه وضع

العراقيل أمام جهود استمرارية العملية السلمية، ويصب في تدعيم قوى التطرف

والإرهاب على حساب قوى الاعتدال في المنطقة.
وأكد الإيمان العميق برؤية جلالة الملك عبد الله الثاني، الذي طالما أكد أن مدخل الأمن والاستقرار

في منطقة الشرق الأوسط لن يتأتى إلا عبر حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية،

وعبر اعلان قيام دولة فلسطين التاريخية على ترابها الوطني على حدود الرابع من حزيران

من العام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وضمان حق العودة والتعويض للاجئين الفلسطينيين.
وتابع الطراونة إن "الحديث بزخم عن قضايا منطقتنا، ربما يسهم كذلك، في تحريك الضمير

الدولي لإنهاء معاناة الشعب السوري الذي عانى من نار الحروب والاقتتال منذ ما يزيد على سبعة أعوام،

وعليه فإننا في الأردن وبعالي الصوت طالما أكدنا أن المخرج الوحيد للأزمة السورية لا يتأتى إلا

بالحوار والحل السياسي، آملين أن تعود جميع الأطراف السورية إلى طاولة الحوار واستكمال

مباحثات استانا ارتكازاً على ما تحقق من قبل في محادثات جنيف".
ولفت إلى أن علو صوت آلة الحرب اليوم في الغوطة بدمشق وسواها من شأنها نذير العودة إلى

المربع الأول، وهو ما لا نأمله ونرى فيه ضرباً لكل جهود التسوية

السورية التي تحفظ وحدة سوريا وترابها واستقلالها.
وقال "لقد واجهنا على مدار السنوات الماضية كذلك أزمة حربنا الدائرة على الإرهاب

ومحاولات تصفيته عسكريا وأمنيا وفكريا، حيث عانى العراق الشقيق طويلاً من داعش وأخواتها،

إلى أن تخلص مؤخراً من مخلفاتها، الأمر الذي أكدنا حياله بأن مواجهة قوى الشر والارهاب

التي تختبئ تحت غطاء الدين، والدين الاسلامي منهم براء، تتطلب مشاركة أممية،

لأن تصدير خطر الإرهاب بات تحديا يواجه جميع المجتمعات الآمنة".
وبين انه "مطلوب منا تكريس جهودنا لمواجهة الاٍرهاب عبر مستويات متعددة،

فتصفية الاٍرهاب عسكريا لا يعني توقف الجهود، بل علينا استمرار العمل

وبالوتيرة نفسها لمكافحة التطرف أمنيا والتفرغ بعدها لمواجهته فكريا".
ولفت الطراونة إلى أنه بغير تسوية قضايا المنطقة سياسيا، وتجسير التفاهمات،

واستثمار ضغط الدول المؤثرة في المنطقة، فإننا سنظل نرتع تحت نير الحروب والاقتتال.
وأوضح انه أمام ذلك فإن تلك التحديات جميعها هي من أثرت في تراجع المستويات

المعيشية والاقتصادية لدول وشعوب المنطقة، ما جعلنا نخضع لتداعيات مركبة معقدة نخشى من تبعاتها.
وأكد الطراونة خلال اللقاء الذي حضره النائب الاول لرئيس مجلس النواب خميس عطية و

النائب الثاني للرئيس سليمان حويلة الزبن ومساعد الرئيس فيصل الاعور ورئيس

لجنة الشؤون الخارجية النائب رائد الخزاعلة ورئيس لجنة الصداقة البرلمانية الاردنية

اليونانية النائب نصار القيسي و امين عام مجلس النواب فراس العدوان و السفير اليوناني

المعتمد لدى المملكة ومستشار رئيس مجلس النواب عطاالله الحنيطي و مدير شؤون الرئاسة

عبد الرحيم الواكد ان مواصلة اللقاءات الرسمية على المستويات كافة، ستسهم بالتأكيد إلى

الوصول لتفاهماتٍ ونقاط التقاء مشتركة للعديد من الملفات بمنطقتنا التي تحيطها الويلات

والحروب منذ سنوات، آملين أن تُسهم بتدعيم مساعي تحقيق الاستقرار المنشود.
و اعرب الطراونة باسمه و باسم مجلس النواب عن بالغ ترحيبه بالوفد الضيف في المملكة

الأردنية الهاشمية، متطلعا إلى تحقيق المزيد من التعاون بين الأردن

واليونان لما فيه مصلحة شعبينا و بلدينا الصديقين.
من جانبه قدر رئيس مجلس النواب اليوناني نيكولاس فوتسس مواقف المملكة بقيادة جلالة

الملك عبد الله الثاني الحكيمة ازاء قضايا المنطقة خصوصا استقبال اللاجئين.
واكد ان بلاده تؤمن بالتحالفات من اجل مواجهة التطرف والارهاب والمنظمات الارهابية

منوها ان هذا الامر يشكل نقطة هامة بالنسبة لهم.
وقال من الافضل ان يتم تطبيق القرارات الصادرة من الامم المتحدة المتعلقة بالقضية

الفلسطينية و القضية القبرصية مضيفا ان الامم المتحدة لم تفعل شيئا حيال هذه المشكلات

فهناك دول كبرى تؤثر على القرارات مذكرا بقرار ترمب ازاء القدس الذي رفضته معظم دول العالم.
ولفت الى ان العالم يعيش مرحلة العولمة وعدم المساواة فهناك الكثير ممن يعانون من

المشاكل ما يوجب على المجتمع الدولي التوافق على حلها فضلا عن ضرورة التعاون الاقتصادي الاجتماعي.
واستعرض فوتسس الاوضاع في اليونان على مختلف الصعد خاصة الازمة الاقتصادية التي تمر بها.
واكد اهمية زيادة وتنمية افاق التعاون بين الاردن واليونان مشيرا الى ان لدى البلدين

الصديقين افاق واسعة من التعاون في المجالات كافة خاصة الاقتصادية والسياسية والعلمية والثقافية والسياحية.

انهت لجنة العمل والتنمية الاجتماعية والسكان النيابية

مناقشاتها مع مؤسسات المجتمع المدني والمختصين

حول القانون المؤقت رقم (26) لسنة 2010

قانون معدل لقانون العمل .
وقال رئيس اللجنة النائب خالد الفناطسة ان اللجنة اقرت

خلال اجتماعها الذي عقدته اليوم الاربعاء بحضور امين عام وزارة

العمل هاني خليفات ورئيس اتحاد عمال الاردن مازن المعايطة وممثلين

عن غرف الصناعة والتجارة ومؤسسات المجتمع المدني عددا من مواد القانون

المؤقت بعد اجراء التعديلات اللازمة عليها والاخذ بملاحظات واقتراحات

الحضور بما يضمن الحفاظ على حقوق رب العمل والعمل .
واشار الى ان اللجنة كانت قد عقدت عدة اجتماعات سابقة بهذا الشأن استمعت

خلالها لملاحظات و اقتراحات العديد من المعنيين والمختصين .
ولفت الى ان اللجنة ستعقد اجتماعا يحدد لاحقا لمواصلة مناقشة واقرار القانون

بشكله نهائي تمهيدا لرفعه لمجلس النواب  لاتخاذ القرار المناسب بشأنه .
واشار الى القانون من اهم القوانين في الاردن معربا عن تقديره لكافة مؤسسات

المجتمع المدني التي شاركت  في اجتماعات اللجنة على ما ابدوه من ملاحظات واقتراحات .
وبين ان اللجنة راعت توصيات منظمة العمل الدولية ومؤسسات المجتمع المدني اثناء مناقشاتها للقانون المؤقت .

قررت اللجنة الإدارية النيابية تشكيل

لجنة لتبويب توصيات مؤتمر البطالة  

وترتيبها حسب الالوية من وزارة العمل

وتطوير القطاع العام والتربية والتعليم

والتعليم العالي و القطاع الخاص.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة اليوم برئاسة النائب

مرزوق الدعجة وحضور الامناء  العامين لوزارة العمل هاني خليفات وتطوير

القطاع العام فايز النهار وديوان الخدمة المدنية سامح الناصر ومدير المركز الوطني

لتنمية الموارد البشرية عبدالله عبابنة ورئيس جمعية المستشفيات الخاصة فوزي الحموري

ونائب رئيس غرفة صناعة الاردن محمد الرفاعي ومدير اكاديمية غرفة تجارة عمان وسيم

حداد و مدير عام غرفة صناعة عمان الدكتور نائل الحسامي وعددا من المعنيين  لبحث توصيات

المؤتمر  الذي عقدته اللجنة في البحر الميت مؤخرا لمحاربة البطالة من حيث (اسبابها وكيفية الحد منها).
وقال الدعجة  ان هذه اللجنة هي من قامت بالتحضير لمؤتمر البطالة في الاردن الذي اقيم في

البحر الميت شهر تشرين ثاني الماضي  بالتعاون مع القطاعين العام والخاص حيث استضاف

المؤتمر العديد من اصحاب الفكر والرأي لمعالجة مشكلة البطالة باعتبارها الهم الاكبر للحكومة والمواطنين .
واضاف انه مع ازدياد اعداد طلبات التوظيف في ديوان الخدمة المدنية لا بد من النظر في

التوصيات التي خرج بها المؤتمر ومتابعتها و رفعها الى مجلس الوزراء لاتخاذ الاجراءات

المناسبة بشأنها لافتا الى ان التوصيات تطرقت للعديد من المحاور في كافة القطاعات من تعليم

وتشغيل واقراض للتقليص من فكرة التوظيف والعمل على التشغيل في مختلف القطاعات .
بدوره اكد النهار على اهمية التوصيات المقدمة لافتا الى انها قابلة للتطبيق بعد تصنيفها حسب

الاولوية والاطلاع على الاجراءات التي تصب في تنفيذها ومتابعتها .
واشار الى ان اعداد الطلبات في ديوان الخدمة المدنية ليست مؤشرا للبطالة لان

البطالة تندرج تحت وظائف القطاع العام والخاص .
من جانبه بين خليفات انه يجب اختزال التوصيات وتبويبها ومن ثم تشكيل فريق

عمل لكل محور من هذه المحاور وتحديد الجهة المعنية بكل توصية لمتابعتها حسب

جدول زمني محدد مؤكدا على ضرورة تحفيز القطاع الخاص واحلال العمالة المحيلة بدلا من الاجنبية.
بدوره بين الناصر ان البطالة موجودة في كافة دول العالم بنسب مختلفة ولمعالجتها

لا بد من ايجاد وتحفيز الاستثمارات الخاصة في المحافظات لافتا الى اهمية

التوصيات التي قدمتها اللجنة النيابية بهذا الشأن داعيا الى ترتيبها حسب الاولوية .
من جهته اقترح العبابنة ارسال التوصيات الى الحكومة لإيلائها الاهمية القصوى

من الوزارات المعنية وترجمة ما يمكن تنفيذه على ارض الواقع .
وبين الحموري ان القضاء على البطالة يتم من خلال الاقراض عبر الصناديق

المختلفة للشباب لإنشاء مشاريع صغيرة تخفف الطلب على الوظائف الحكومية

داعيا الى استقطاب المستثمرين الاردنيين في الخارج قبل دعوة المستثمرين الاجانب الى البلاد .
بدوره بين الرفاعي ان القطاع الحكومي متخم بالوظائف ما يتطلب الاعتماد

على القطاع الخاص والتوسع به من اجل استيعاب اعداد اكبر مما هو عليه الان

لافتا الى انه يجب الانتقال من  التوصيات الى الخطوة التي تليها من خلال برنامج عمل وايجاد الية قياس .
من جانبه اقترح حداد تحويل التوصيات الى مؤشرات اداة وان تنعكس التوصيات على خطة التحفيز الاقتصادي .
كذلك اقترح الحسامي خطة تقوم على تحفيز طلبة المدارس تجاه التعليم التقني

والمهني بعيدا عن المسار الاكاديمي ما يساعد بدوره في الحد من مشكلتي الفقر

و البطالة داعيا بالوقت نفسه الى ضرورة رفع الحد الادنى من الاجور بما يتناسب مع الظروف المعيشية السائدة .

اكد رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار

النيابية النائب الدكتور خير ابو صعيليك

اهمية تبسيط الاجراءات  والانظمة المعمول

بها في امانة عمان الكبرى  وصولا الى تقديم خدمة افضل للمواطنين .
وقال، خلال ترؤسه اجتماعا عقدته اللجنة اليوم الاربعاء

بحضور امين عمان يوسف الشواربة، ان هذا الاجتماع يعتبر من

الاجتماعات المهمة، حيث تم الاطلاع على ابرز الموضوعات المتعلقة

بـ"الأمانة" سيما موضوع التحول الالكتروني، فضلاً عن 
موضوع الشركة الخاصة المنوي إنشاؤها لإدارة استثماراتها، وآخر ما استجد

من تطورات على عملية تطوير منظومة النقل العام في العاصمة.
ودعا ابو صعيليك الى اجراء تعديلات سريعة على بعض الانظمة الروتينية

والمعقدة المتعلقة بانجاز المعاملات في "الامانة" واختصارها قدر الامكان،

مثمنا بالوقت نفسه السياسة الجديدة التي انتهجتها أمانة عمان إزاء عملية تبسيط

الاجراءات  من خلال التحول الالكتروني في عملية انجاز المعاملات

التي سيكون لها الاثر الايجابي في اختصار الوقت والجهد .
واضاف ان اللجنة اطلعت كذلك  على كثير  من الاجراءات والخطط التي تضمنتها

رؤية "الامانة" خلال الأعوام الأربعة المقبلة  للعديد من المشاريع، منها: تطوير

منظومة النقل في العاصمة وتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص للنهوض بالواقع الاقتصادي الاستثماري .
كما ثمن اعضاء اللجنة الجهود التي تبذلها "الامانة" كتبسيط الاجراءات امام

المواطنين والمستثمرين، مقدرين بذات الوقت رؤية أمانة عمان المستقبلية.
من جانبه، استعرض الشواربة ابرز الخطط والمشاريع التي تنوي الامانة

تنفيذها خلال الفترة المقبلة والتي من شأنها تطوير واقع العاصمة، سيما فيما يتعلق

بمنظومة النقل وفتح باب الاستثمار بالشراكة مع القطاع الخاص ما ينعكس ايجابا على البنية التحتية.
ولفت الى ان "الامانة" تسعى من خلال استراتيجيتها تقديم الخدمة الافضل للمواطنين

عبر مجموعة من الاجراءات الميسرة مثل التحول الالكتروني في

عملية تنفيذ المعاملات وتقليص عدد الدوائر المعنية بتنفيذها .
وتابع انه بالرغم من هذه الاجراءات الا ان هناك العديد من التحديات التي تواجه

عمل "الامانة"، منها: بعض الانظمة والتعليمات الملزم تطبيقها ما اثر على عملية

التحول الالكتروني، لافتا إلى أنه تم إلغاء اكثر من 240 اجراء اداري خلال المرحلة الاولى من تطبيق هذا التحول.
وبين الشواربة ان أمانة عمان حققت انجازا عبر التحول الالكتروني

استطاع خلاله المغتربين دفع المستحقات المالية المترتبة عليهم كالمسقفات

والمخالفات ورسوم اخرى، مشيرا الى ان "الامانة" تعمل الآن على آلية تسمح

من خلالها اصدار الرخص من المرة الاولى دون مراجعتها.
وبخصوص موضوع إنشاء شركة مساهمة خاصة تدير استثمارات "الامانة"،

أوضح الشواربة أن هذه الشركة ستقوم بالعديد من المشاريع الاستثمارية، والتي من

أبرزها: تطوير منظومة النقل العام كمشروع الباص السريع الذي سيتم الانتهاء من

العمل به نهاية العام 2020، بالإضافة لموضوع الاستثمار الأنسب للاراضي والعقارات التي تملكها .
وفي نهاية الاجتماع، وجهت اللجنة دعوة لأمانة عمان للمشاركة بأعمال

المؤتمر الاقتصادي المنوي عقده خلال شهر أيار المقبل.

واصلت لجنة الخدمات العامة والنقل النيابية،

برئاسة النائب المهندس حسن العجارمة، مناقشة مشروع

قانون معدل لقانون البناء الوطني الاردني لسنة 2017.
جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الاربعاء بحضور وزير الاشغال العامة

والاسكان سامي هلسة ونقيبي المهندسين ماجد الطباع والمقاولين والانشاءات

وائل طوقان وعدد من الخبراء والمختصين .
وقال العجارمة ان الهدف الذي تسعى اليه اللجنة من تعديل مشروع القانون هو

التأكيد على الدور الرقابي للجهات ذات العلاقة حفاظا على السلامة العامة، بالإضافة

الى تشديد العقوبات على المخالفات المرتكبة بحق المخالفين.
واكد أهمية تفعيل دور اللجان واقرار المواصفات الفنية الهندسية المتعلقة بالإنشاءات والتنسيق

مع الجهات ذات العلاقة، علاوة على الزام شركات الاسكان بتصويب اوضاعها حسب الاصول المعمول بها. 
وجرى خلال الاجتماع تعديل على بعض نصوص مواد مشروع القانون تمهيدا لإقرارها.

 

اطلعت لجنة الطاقة والثروة المعدنية النيابية،

خلال زيارتها اليوم الاثنين الى شركة البترول الوطنية

المساهمة العامة المحدودة، على خطة عمل الشركة وآليات عملها.
وبين رئيسها المهندس هيثم زيادين ان هذه الزيارة تأتي في

اطار دور اللجنة بالاطلاع على آليات عمل الشركة

والبرامج التي تعتمدها خدمة لقطاع الطاقة.
وتابع ان اللجنة اطلعت كذلك على اهم المعيقات التي تواجه الشركة،

مؤكدا اهمية تسهيل الاجراءات امام عملها، ما يعزز انتاجها للنهوض

بقطاع الطاقة بشكل ايجابي وبما ينعكس ايجابا على الموازنة العامة للدولة.
واضاف زيادين ان اللجنة كانت قد اعتمدت ووفق استراتيجية عملها القيام

بالعديد من الزيارات الى مؤسسات الدولة العامة منها والخاصة بهدف الاطلاع

على آلية عملها وصولا لتصورات واضحة بشأنها بما يخدم عمل اللجنة خلال مناقشتها للقوانين المحالة اليها.
من جهتهم، اشاد أعضاء اللجنة بالإنجازات التي تقوم بها الشركة والتطور

الذي وصلت اليه، لافتين الى انها تسهم بشكل واضح برفد الموازنة العامة للدولة،

ما يتطلب من الجميع الوقوف الى جانبها بما يحقق المصالح العليا للوطن.
من جانبه، بين رئيس مجلس ادارة شركة البترول الوطنية غالب المعابرة ان خطة

الشركة لهذا العام تهدف الى رفع معدلات انتاج الغاز الطبيعي في حقل الريشة من

10 مليون قدم مكعب في اليوم الى قرابة 16.5 مليون قدم مكعب نهاية

العام الحالي بكلفة اجمالية تبلغ 12 مليون دينار.
بدوره، أوضح مدير عام الشركة محمد الخصاونة ان الشركة ستستكمل تنفيذ

مشروع اعادة الدخول الى بئر "الريشة 28"، الذي بدأ العمل به نهاية العام الماضي،

لافتا بالوقت نفسه الى ان الشركة ستعمد لاعادة الدخول الى 3 آبار

اخرى وصيانة بئرين العام الحالي لتضمن تعزيز معدلات الانتاج.
وحضر اللقاء النائبين خالد الفناطسة ورمضان الحنيطي، ونائب المدير

العام للشركة مهند الردايدة ونقيب الجيولوجيين صخر النسور.

 

واصلت اللجنة القانونية النيابية مناقشة

مشروع قانون وضع الاموال المنقولة تأمينا للدين لسنة 2014.
جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الاثنين

برئاسة النائب المحامي حسين القيسي وحضور وزراء

العدل عوض ابو جراد والتخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري

والدولة للشؤون القانونية احمد الزيادات ورئيس ديوان التشريع

والرأي نوفان العجارمة وعددا من الخبراء والمختصين.
وبين القيسي ان اللجنة قررت تغيير اسم مشروع القانون ليصبح

ضمان الحقوق في الاموال المنقولة بدلا من قانون وضع الاموال

المنقولة تأمينا للدين، لافتا الى ان هذا المسمى لا ينسجم مع مضمون جوهر القانون وفلسفته.
واشار الى ان الهدف الذي تسعى اليه اللجنة حال اقرارها للقانون

هو تسهيل حصول المؤسسات الصغيرة والافراد على التمويل بشروط

ميسرة وبضمان الاموال المنقولة غير الخاضعة للتسجيل دون حيازتها وتحديد الالوية لحقوق الدائنين.
وتابع القيسي ان القانون يتضمن عدة مرتكزات، ابرزها: انشاء حق الضمان

على الاموال المادية والمعنوية الحالية والمستقبلية الثابتة والمتغيرة من خلال

اتفاق بين الدائن والضامن دون اللجوء الى اجراءات شكلية، وتحديد آليات

تحصيل حقوق الدائن بسرعة التنفيذ على الضمانة بفاعلية مع رقابة القضاء.
من جانبه، بين فاخوري ان القانون من شأنه بعد اقراره خلق سوق جديد

وبدائل للأفراد والمؤسسات الصغيرة في فرص التمويل من خلال الاشهار

بدل الحيازة، مشيرا إلى أن السوق له اجراءات مطبقة في العديد من دول العالم.
وحول الضوابط على نظام اشهار العقود وما يتعلق به من استعلام، أوضح

العجارمة ان المادة 12 من مشروع القانون نصت على عدة ضوابط اهمها:

ان الاشهار يتم بتعبئة نموذج الكتروني معد لهذه الغاية ويتضمن المعلومات

الاساسية التي يشتمل عليها عقد الضمان مثل بيانات المضمون من اسم وفقا

لوثائقه الرسمية ورقمه الوطني ورقم جواز سفره والرقم الوطني للمنشأة اذا كان شخصا اعتباريا .
بدوره، قال خبير السجلات المنقولة سامر قبعين ان نظام إشهار العقود يتيح

الاستعلام ولتأمينه تم ربطه مع مركز المعلومات الوطني ويعمل على مدار 24

ساعة طيلة ايام الاسبوع، حيث يتم التسجيل والموافقة عبر النظام الكترونيا،

كما يقدم خدمات فنية للمساعدة من خلال الاتصال الهاتفي او عبر الايميل.

الثلاثاء, 13 آذار/مارس 2018 11:22

القيسي رئيسا للمشتركة "القانونية والاقتصاد"

Written by

انتخبت اللجنة النيابية المشتركة (القانونية والاقتصاد والاستثمار)،

النائب المحامي حسين القيسي رئيسا للجنة، والنائب المهندس

فضيل النهار العبادي نائبا للرئيس، والنائب عمر قراقيش مقررا.
وقال القيسي، خلال اجتماع عقدته اللجنة اليوم الاثنين،

ان هذا الاجتماع هو تحضيري لمناقشة عدة قوانين معروضة على اللجنة.

أكد رئيس لجنة الحريات العامة وحقوق الانسان

النيابية النائب الدكتور عوّاد الزوايدة الابتعاد عن

 التعسف في استخدام السلطة وإعطاء فرصة للأشخاص الذين

أنهوا مدة محكوميتهم  حتى يتسنى لهم الاندماج والانخراط في

المجتمعمثمنا الجهود الكبيرة التي يبذلها جهاز الامن العام .
وقال الزوايدة في الاجتماع الذي عقدته اللجنة اليوم الاحد بحضور

 عدد من المحافظين وقائد امن اقليم الجنوب و مدراء الشرطة في محافظات

الجنوب "اننا في لجنة الحريات نؤمن بضرورة تطبيق القانون وسيادته سيما

على الأشخاص ذوي الأسبقيات والمجرمين" داعيا الى ضرورة حفظ كرامتهم

وعدم المساس بحقوقهم الانسانية وفقا لتوصيات جلالة الملك عبدالله الثاني بهذا الخصوص .
وتابع ان هناك عدة قضايا وشكاوى مقدمة من قبل مواطنين كانوا قد تعرضوا

الى سوء في تطبيق الإجراءات القانونية المتبعة في المراكز الامنية بحقهم

بالاضافة الى التوسع في فرض الإقامة الجبرية في ظل اوضاع اقتصادية صعبة .
و لفت الزوايدة الى ان اللجنة تتابع باهتمام شكاوى المواطنين مشيرا الى

ان اللجنة عقدت عدة اجتماعات التقت خلالها كافة المعنيين بهذا الشأن.
وطالب اعضاء اللجنة ضرورة معاملة الأشخاص المقبوض عليهم بقضايا

مخالفات  مالية أو مشاكل بسيطة ممن لا يعتبرون من الأشخاص ذوي

الإسبقيات معاملة خاصة وعدم مساواتهم بالمجرمين واصحاب الأسبقيات .
كما دعوا الى إعطاء الفرصة للوجهاء لإنهاء الخلافات وعدم التزمت بقرارات

واجراءات القانون سيما ان الاْردن يتمتع بقضاء عشائري مميز

 كما انه قادر على إنهاء اي خلاف واقع ضمن قضايا محددة .
بدورهم بين محافظو الجنوب ان الجنوب ينعم بالامن و الاستقرار خاصة بعد

موجة المظاهرات والاعتصامات التي طالت بعض محافظات المملكة نتيجة

القرارات الحكومية لافتين الى حرصهم في تنفيذ القانون وعدم التهاون بالقضايا التي تمس امن وسلامة المواطنين .
و اشارو الى ان الصلاحيات الممنوحة لهم تخولهم باتخاذ اجراءات وقائية من

شأنها انهاء او حصر اي مشاكل عشائرية واقعة ضمن قانون منع الجرائم .
واضافوا ان قرار التوقيف الذي يتخذه الحاكم الاداري بحق اي شخص  

يعتبر من اصعب القرارات لافتين الى ان هذا القرار يأتي في بعض الاحيان

لمصلحة الموقوف وحفاظاً على حياته او نتيجة تكرار شخص ما لعمل مخل

بأمن وسلامة المواطنين او بمقدرات واستثمارات الوطن ما يتطلب عدم التهاون .
من جانبه اكد قائد اقليم امن الجنوب على السياسة الوقائية التي تتبعها المراكز

الامنية تجاه قضايا التعدي والاخلال بالامن العام منوهاً الى ان رجل الامن

انسان ومعرض للخطأ ولكن هذا لا يعتبر تقصير كونه يتعامل مع الكثير من الاشخاص .
وفي نهاية الاجتماع ثمن النواب بركات العبادي وماجد قويسم وشعيب

شديفات ويحيى السعود وشاهة العمارين واحمد الرقب و قصي الدميسي

وعبدالله عبد الدايم وابتسام النوافلة وحسين القيسي وتامر بينو و محمد

العتايقة الجهود التي يبذلها الجهاز الامني ومدى التعاون  الذي يبديه .

عقدت اللجنتين النيابيتين " التوجيه الوطني والاعلام والمالية "

اجتماعا  اليوم الاحد لمناقشة موضوع خصوصية مؤسسة الاذاعة

والتلفزيون وضرورة استثنائها من احكام نظام الخدمة المدنية.
وقال رئيس لجنة التوجيه الوطني والاعلام النائب عبد الله عبيدات

الذي ترأس الاجتماع  بحضور وزيري الدولة لشؤون الاعلام والاتصال

الدكتور محمد المومني و المالية الدكتور عمر ملحس ومدير عام مؤسسة

الاذاعة والتلفزيون فراس نصير ومدير التلفزيون ابراهيم البواريد ورئيس

ديوان الخدمة المدنية الدكتور خلف الهميسات وامين عام وزارة تطوير

القطاع العام بالوكالة فايز النهار ان مؤسسة الاذاعة والتلفزيون شهدت مؤخرا

تطورا كبيرا من حيث المضمون والشكل لافتا  انه لا بد من الاخذ بعين الاعتبار

ان العمل الاعلامي هو عمل فني يتطلب المهارة و يحتاج الى الحضور والشخصية

متسائلا عن مدى امكانية فصله عن ديوان الخدمة المدنية لكي يستمر بالرسالة التي يعنى بها. 
بدوره قال رئيس اللجنة المالية النيابية احمد الصفدي ان التلفزيون الاردني

عامود من اعمدة المملكة الاردنية الهاشمية  ويعد من اهم المعالم التي

عاصرت نشأت الدولة مشيرا الى اهمية النظر بالتشريعات التي

من شأنها النهوض بمؤسسة الاذاعة والتلفزيون .
من جانبه قال المومني ان الاعلام له دور واضح في بناء الدولة وان

مؤسسة الاذاعة والتلفزيون لها تاريخها وهي مصدر ثقة المواطن الاردني مشيرا

الى اهمية مواكبة التطور الاعلامي لكافة الاحداث ما يتطلب تعزيز المؤسسة بكافة ادوات العمل المساعدة .
وحول تساؤل عدد من النواب الحضور حول قناة " المملكة" بين المومني ان

انشاء القناة جاء انطلاقا من الايمان بأهمية التنويع في الاعلام لافتا الى ان

وجود قناة المملكة لن يأتي على حساب مؤسسة الاذاعة و التلفزيون بل جاء

ليعزز حاجة الاردن للتغطية الاعلامية بطرق مختلفة مبينا انه  خاضع لنظام ديوان الخدمة المدنية .
بدوره بين ملحس ان مؤسسة الاذاعة والتلفزيون قامت بتخريج العديد من

 

الكفاءات مشيرا الى التطور التكنولوجي الذي يشهده العالم مشيرا الى ان

النهوض بمؤسسة الاذاعة و التلفزيون جزء من هذا التطور .  
وقال نصير " انه بات من الضرورة اعتماد هيكلة خاصة لرواتب موظفي

مؤسسة الاذاعة و التلفزيون الاردني و العمل على ايجاد الاليات المناسبة

الكفيلة بفصل الموظفين عن ديوان الخدمة المدنية سيما فيما يتعلق بالمسميات

الوظيفية التي لا توجد لدى الديوان  مشيرا الى ان المؤسسة تعمل كذلك على تعزيز المنتج الاعلاني".
بدوره بين الهميسات انه يتوجب الاعلان عن الوظائف التي يحتاجها

التلفزيون مسبقا من اجل تحقيق تكافؤ الفرص و تحقيق العدالة مشيدا بالوقت

نفسه برسالة مؤسسة الاذاعة و التلفزيون التي تحظى باهتمام كبير .
واشار البواريد الى صعوبة عمل موظفي المؤسسة الذين يتابعون

الحدث لحظة بلحظة مبينا طبيعة العمل الفني الذي يقومون به على مدار الساعة.

الريف والبادية النيابية تؤكد اهمية اعداد

خطط وبرامج فاعلة لتنمية البوادي

أكد رئيس لجنة الريف والبادية النيابية النائب محاسن

الشرعة اهمية اعداد خطط وبرامج فاعلة تسهم بتنمية

البوادي وتعالج كافة التحديات التي تواجه ابناءها.
جاء ذلك خلال اجتماع خصصته اللجنة اليوم الاحد للاطلاع

على واقع الخدمات البلدية في البوادي وبحث تطوير شبكة الطرق

الزراعية فيها بحضور وزيري الاشغال العامة والاسكان المهندس سامي

هلسة والبلديات والنقل المهندس وليد المصري وعدد من رؤساء بلديات البادية ومزارعين.
ودعا الشرعة الى انتهاج سياسات حصيفة وتنموية من شأنها تحسين اوضاع

سكان البوادي وتفتح افاقا جديدة امامهم تخفف من حجم اعبائهم ومعاناتهم اليومية.
وقال ان الريف والبوادي مناطق شاسعة وتشكل نسبة كبيرة من مساحة الاردن

لافتاً الى انها منبع للثروات والمعادن الثمينة ما يتطلب ايلاءها

الاهمية القصوى واستغلالها لتعود بالنفع على الجميع.
وطالب الشرعة بإيجاد حلول جذرية لموضوع التجمعات السكانية الواقعة خارج

التنظيم من اجل توفير الخدمات اللازمة لها وخصوصاً ايصال المياه.
ودعا اعضاء اللجنة الى ايجاد الحلول اللازمة وبالسرعة الممكنة لجميع مطالب

ابناء البادية لاسيما المتعلقة بتقديم الخدمات وتحسين الطرق وصيانتها وتنظيم

الاراضي وانشاء المشاريع التنموية وجلب الاستثمارات ودعم المزارعين.
واكدوا ضرورة ادامة التنسيق والتشاور بين الجميع سواء كانوا نواباً او وزراءً

او مواطنين والعمل على اقامة زيارات ميدانية للبوادي للاطلاع على واقع احتياجات ابنائها.
وعرض رؤساء بلديات البادية الهموم والتحديات التي تواجههم والتي من

ابرزها : توفير الدعم الكافي للبلديات والبنى التحتية والخدمات الاساسية

كـتوسيع حدود تنظيم الاراضي وحل موضوع التجمعات السكانية الواقعة خارج

التنظيم وفتح الطرق وتعبيدها وتوسيعها وصيانتها وتوفير وسائل نقل مريحة تليق بأبنائها وشبكات صرف صحي .
كما طالبوا بإقامة مشاريع استثمارية وتزويد البلديات بالآليات والضاغطات

وانشاء حدائق ومتنزهات ودعم الاعلاف وعمل ابار ارتوازية لدعم مربي المواشي

واعادة تأهيل الطرق الزراعية وتوفير وحدة بيطرية تتوفر فيها جميع

انواع العلاجات بالإضافة الى موضوع التعويضات البيئية.
ورد وزير الاشغال على جميع مطالب واستفسارات الحضور مستعرضاً

الخطوات التي اتخذتها الوزارة حيال الطرق والمشاريع، مؤكداً انه تم تنفيذ

العديد من الطرق وهناك مشاريع قيد التنفيذ والعمل جار على اتمامها.
واشار الى ان هناك بعض المطالب والملاحظات المتعلقة بربط طرق

الخدمات وتركيب الاشارات الضوئية بحاجة الى دراسات فنية متعهداً بالوقت

ذاته عمل صيانة لجميع الطرقات التي بحاجة لذلك.
واكد هلسة استعداده وجاهزيته للتعاون مع جميع الجهات ذات العلاقة للنظر

بجميع المطالب والعمل على حلها بأفضل الطرق. وقال المصري انه ولغايات

حل مشكلة البيوت الواقعة خارج التنظيم تم ارسال كتاب لجميع البلديات يقضي

بتشكيل فريق من ادارة التنظيم والبلدية لتحديد الطرق وتنظيم الاراضي كما

طالبنا باستدراج عروض من مكاتب المساحة لتنزيل الابنية وهناك بلديات سائرة بهذا الاتجاه.
وبين انه في حال زادت البيوت عن 20 بيتا سيتم حل المشكلة وايصال جميع

الخدمات اللازمة، مبدياً في الوقت ذاته استعداده لعمل زيارات ميدانية لجميع البلديات والاطلاع على احتياجاتها.
واكد المصري استعداده لدعم جميع البلديات من حيث تزويدها بالآليات في

حال توفرها ومشاريع الطاقة الشمسية التي ستوفر على موازنتها الشيء

الكثير الى جانب جلب الاستثمارات والمشاريع التنموية الهادفة الى

تحسين مستوى معيشة المواطنين والخدمات المقدمة له.
ورداً على سؤال حول عملية اجراء انتخابات في منطقة الموقر اجاب المصري ان هذا الموضوع قيد الدراسة.

قال رئيس لجنة العمل والتنمية الاجتماعية والسكان النيابية خالد الفناطسة ان اللجنة تسجل عتبها الشديد وتحفظها على اجراءات الحكومة في حل مشكلة العاملين في الشركة الاردنية السورية للنقل البري، مطالبا وزارتي العمل والنقل باتخاذ موقف واضح وشديد تجاه الشركة ومخالفتها كونها تخالف قانون العمل والعمال.

واضاف خلال اجتماع اللجنة اليوم الاحد لمناقشة موضوع

موظفي الشركة الأردنية السورية للنقل البري بحضور وزيري

المالية عمر ملحس والعمل سمير مراد والامينين العامين للعمل

هاني خليفات والنقل انمار الخصاونة والطاقة اماني العزام وممثلين

عن العمال في الشركة، ان اللجنة تقف مع مطالب العمال وحقوقهم

وضرورة ان يكون هناك حل واضح لهم .

بدوره، قال الخصاونة انه سيتم دعوة الجمعية العمومية السورية للاجتماع

بها، مشيرا إلى انه لا يمكن دعم اي مطالب للشركة من موازنات وزارتي

المالية والعمل لعدم توفر مخصصات فيها.
من جهتهم، أوضح العمال أنهم على مدى 15 شهرا لم يتقاضوا رواتبهم

وانهم يعيشون اوضاعا مالية واقتصادية صعبة، مطالبين بضرورة ايجاد حل جذري لمطالبهم .

وفي اجتماع منفصل ترأسه الفناطسة بحضور ملحس ومراد وخليفات

واعضاء في مجلس ادارة شركة الكهرباء الوطنية وممثلين عن عمال

هذه الشركة، ناقشت اللجنة موضوع مطالب عمال "الكهرباء الوطنية" .

وقال الفناطسة ان اللجنة قررت امهال وزارة المالية حتى نهاية الشهر

الحالي لاجراء حل جذري لمطالب العمال، مشيرا الى ان وزير المالية

اوضح بأنه سيرفع المطالب الى مجلس الوزراء وسيتم مناقشتها ودراستها في اقرب اجتماع لمجلس الوزراء .
وشدد ملحس على اهمية عدم المساس بحقوق الموظفين والعمال وعدم التعرض لها .

قالت رئيسة لجنة المرأة وشؤون الاسرة النيابية الدكتورة

ريم ابو دلبوح ان اللجنة تفتح ابوابها امام الجميع لمناقشة

اي مادةقانونية تتعلق بشؤون المرأة والاسرة .
واضافت خلال لقاء اللجنة اليوم الاحد بحملة من مجموعة

طلابية في جامعة اليرموك باسم " بنت (15) " للحد من ظاهرة

زواج القاصرات والزواج المبكر ان اللجنة استمعت لملاحظات

واقتراحات الحملة التي تتزامن مع مناقشة اللجنة القانونية لقانون الاحوال الشخصية .
واشارت الى ان اللجنة ستأخذ بعين الاعتبار كافة ملاحظات

واقتراحات الحملة مبينة انها ستعمل على ايصالها لـــ"القانونية النيابية".
ودعت ابو دلبوح الحملة الى زيارة دائرة قاضي القضاة للاطلاع

على كيفية تطبيقها للاستثناءات حول نص المادة 10 الفقرة (ب) من

قانون الاحوال الشخصية بالإضافة الى الاطلاع على نسب ممن تزوجن بعمر 15 عام .
بدورهم استعرض اعضاء الحملة ابرز ملاحظاتهم واقتراحاتهم حول نص

المادة 10 الفقرة (ب) من قانون الاحوال الشخصية حيث تضمنت الملاحظات

المطالبة بتشديد الرقابة على شروط الحالات الاستثنائية التي تجيز زواج

من اتم الخامسة عشر من عمره وتوعية المجتمع المحلي للحد من هذه الظاهرة

وتوجيه عدد من التوصيات للجهات المعنية بتطبيق الاستثناءات لافتين

الى ان زواج الفتاة بعمر 15 عام يؤدي  لتعرضها الى مشاكل صحية .
و حضر الاجتماع النواب خالد رمضان وعليا ابو هليل ومرام الحيصة

وفضية الديات واحمد الرقب ورسمية الكعابنة وهدى العتوم ومنال الضمور .

اقرت لجنة الطاقة والثروة المعدنية النيابية اليوم الاحد برئاسة

النائب المهندس هيثم زيادين مشروع قانون التصديق على

معاهدة ميثاق الطاقة  لسنة 2016.
وقال النائب زيادين في الاجتماع الذي حضره امين عام وزارة

الطاقة والثروة المعدنية المهندسة اماني العزام ورئيس هيئة تنظيم

قطاع الطاقة والمعادن فاروق الحياري وعددا من المعنيين ان اقرار

المعاهدة من شأنه تعزيز الثقة في مناخ الاستثمار بمختلف  قطاعات الطاقة .
و اضاف ان اقرار المعاهدة سيعمل كذلك على تعزيز وضع المملكة

باعتبارها  دولة عبور لمشاريع الطاقة ونقلها عبر حدودها بشكل امن ومستقر

وبخاصة مشاريع خطوط انابيب النفط والغاز ومشاريع الربط الكهربائي  

والحصول على المساعدات الفنية والتقنية في قطاع الطاقة التي تقدمها الأمانة العامة للمعاهدة .
كما واصلت اللجنة في اجتماعا منفصل لها مناقشة واقرار عدد من مواد مشروع قانون الكهرباء لسنة 2018.
وشدد زيادين ان هذا القانون من الاهمية ما يحتم  مناقشته بشكل مفصل

ودقيق لافتا الى ان القانون المعمول به حاليا قديم ما يتطلب اقرار قانون

عصري يلبي سرعة التطورات التي طرأت على هذا القطاع.
واكد ان اللجنة ترحب بكافة الملاحظات التي تقدم اليها داعيا كافة

القطاعات المعنية بحضور اجتماعات اللجنة كونهم الاقدر على تقييم احتياجاتهم

فيما يخص  التشريعات الملائمة لهذا القانون سيما في مجال الطاقة البديلة والمتجددة .

نظرت لجنة النظام و السلوك النيابية خلال اجتماعها

الذي عقدته اليوم الاحد برئاسة النائب المحامي محمود

النعيمات في الشكوى التي تقدمت بها لجنة فلسطين النيابية

بحق النائب محمد الرياطي و المتعلقة بما قوبلت به لجنة

فلسطين خلال زيارتها الاخيرة الى محافظة العقبة .
و قال النائب النعيمات ان اللجنة استمعت الى رئيس لجنة

فلسطين النيابية النائب المحامي يحيى السعود و اعضاء اللجنة

و الى النائب محمد الرياطي و محافظ العقبة حجازي عساف

حول ما ورد في الشكوى .
و تابع ان اللجنة كانت قد شددت على اهمية الاستماع لكافة

المعنيين بالشكوى محط النقاش وصولا لتصورات واضحة

تستند اليها قبل اتخاذ القرار المناسب .
و لفت الى ان لجنة النظام و السلوك معنية بتطبيق مدونة السلوك

النيابية و النظر في اي شكوى تقدم من النواب حفاظا منها على سمعة المجلس و هيبة اعضائه .

 


كرم رئيس مجلس النواب  المهندس عاطف الطراونة

وبمناسبة اليوم العالمي للمرأة السيدات النواب  وموظفات

الامانة العامة لمجلس النواب .
وقال الطراونة، خلال حفل تكريم أقيم اليوم الاحد بدار المجلس،

لا يسعني في يومكن المجيد سوى القول ان مجتمعات لا تنصف المرأة

مصيرها الهدم والعدم ومجتمعات تنصفها فطريقها المجد والعز ولا يمكن ان تهزم .
وثمن الدور الذي تضطلع به السيدات النواب من تشريع ورقابة، لافتا

بذات الوقت الى الجهود المثمرة التي تقدم من قبل الموظفات لدى الامانة العامة لمجلس النواب.

وبين ان عطاء المجلس لن يكتمل الا بوجودهن انطلاقا لما اكده جلالة

الملك عبدالله الثاني بأن "المرأة الاردنية هي عماد المجتمع".
واكد الطراونة انه حريص على تحقيق تطلعاتهن وآمالهن، قائلا ان كل يوم هو يوم المرأة.
واشار الى ان عطاء المرأة الممتد وما تبذله من جهد وعمل

وصبر وتضحيات كما اكد جلالته ما كان للاسرة الاردنية الازدهار والنماء.

ثمن ملتقى البرلمانيات الاردنيات الدور الذي تقوم

به المرأة الاردنية والنجاحات التي حققتها على جميع الاصعدة .
وعبر الملتقى خلال بيان اصدره اليوم الخميس بمناسبة يوم المرأة

العالمي المصادف الثامن من آذار من كل عام عن تقديره للدور الذي

تضطلع به المرأة الاردنية باعتبارها الام التي تنشىء و تربي و تزرع

و تشارك في بناء الوطن جنبا الى جنب مع الرجل .
ويرفع الملتقى للمرأة باقة معطرة باصدق التهاني مؤكداً ان تأخذ المرأة

دورها الحقيقي في دولة المؤسسات والقانون التي يقودها جلالة الملك عبدالله

الثاني ابن الحسين الحكيم حامل منارة المحبة و السلام والداعي دوما الى نصرة المرأة و دعمها في كافة المواقع .
واشار الملتقى ان هذا اليوم يُعد مناسبة استثنائية للمرأة حيث يحتفل به العالم

اعترافا وعرفانا منهم لدور المرأة ومكانتها في بناء ونمو المجتمع وتطوره 

فهي عضد فاعل ، اذ تعكس المرأة بوجودها قيم التسامح والمحبة و المواطنة  فهي الام و الابنة و الاخت .
و أكدت رئيسة الملتقى النائب رسمية الكعابنة ان الملتقى  يولي جميع

التشريعات المتعلقة بالمرأة الاهمية القصوى حيث سيعمل على رفدها للنهوض

بواقع المرأة الاردنية بما يوفر لها الحماية اللازمة ويعزز من دورها ومكانتها في المجتمع ويقوي مسيرتها في الحياة السياسية.
وبينت الكعابنة ان الملتقى تبنى كافة المقترحات المرتبطة بحزمة

القوانين المعنية بالمرأة  ويسعى مع كافة الجهات ذات العلاقة لايجاد الحلول

الناجعة للكثير من العقبات التي تواجه المرأة الاردنية حيث وضع الملتقى الكثير

من الحلول ويتابع بذات الوقت كل المخالفات والانتهاكات التي تمس حقوقها في الاسرة و العمل .
وشدد الملتقى على ضرورة دعم الخطط والمشاريع التنموية التي تستهدف

تمكين وتأهيل المرأة حفاظا على كرامتها اذ لا يمكن تصور مجتمع متقدم

ومزدهر ومتحضر دون ان يكون للمرأة  دورا بارزاً خلاله .
و دعا كافة الهيئات والاتحادات البرلمانية الدولية التوجه خلال يوم المرأة

العالمي المبارك الى المرأة الفلسطينية التي قدمت منذ عام 1948 الكثير لقضية

عادلة مضحية بالغالي و النفيس فتميزت عن غيرها بظروف استثنائية ،

فكانت الام التي فقدت ظنينها او زوجها او اخيها و المقربين منها الى ان

اصبحت تجاهد بنفسها واقفة بوجه عدو غاشم ملبية نداء الارض و الحق .
و يجدد ملتقى البرلمانيات التزامه بالدفاع عن حقوق المرأة الفلسطينية و السعي

لدى العالم لحمايتها من التمييز والعنف بمختلف اشكاله وصولا بها الى بر الامن و الامان .

الثلاثاء, 06 آذار/مارس 2018 11:01

"السعود للنواب" قدموا وثائقكم حول قضايا الفساد

Written by

 طالب النائب يحيى السعود زملاءه النواب بعدم جعل القبة

مكان للحديث عن فساد بلا وثائق أو مكان لاغتيال الشخصية.

كما طالب زميله الزعبي بتقديم وثائقه حول ما ادعى انه يوجد

شخص صاحب اسبقيات منح جواز سفر دبلوماسي.

وشدد السعود خلال جلسة النواب الثلاثاء على ضرورة ان يتم

الحديث بمسؤولية من قبل النواب امام المجتمع، واصفا النواب بأنهم قادة مجتمع.

وانتقد السعود قانون منع الجرائم الالكترونية الذي زج بسبب سوء التطبيق واستخدامه تعسفيا.

وهاجم السعود اداء سفراء الأردن وتقصيرهم باستقطاب الاستثمارات للاستفادة من المملكة.

بدوره قال النائب الاول لرئيس الوزراء المهندس جمال

الصرايرة :'لا يعمم الانتقاد والتقصير على كل السفراء ومنهم من

كان يساعد في استقطاب الاستثمارات، لكن يوجد منهم اشخاص مقصرون'.

ووعد ان يتم حث السفراء في مختلف الدول ان يجتهدوا باستقطاب الاستثمارات.

الثلاثاء, 06 آذار/مارس 2018 10:53

"الصرايرة" الحكومة تسعى لتحقيق العدالة

Written by

 أكد النائب الاول لرئيس الوزراء المهندس جمال الصرايرة ان الحكومة

بصدد دراسة التعيينات في البادية دون تغول جهة على اخرى.

واشار الصرايرة ردا على سؤال للنائب احمد هميسات خلال جلسة النواب

الثلاثاء حول التعيينات في البادية إلى أن الحكومة تسعى إلى تحقيق العدالة، لأن اي مجتمع ما فيه عدالة سيزول.

وأكد الصرايرة أن الحكومة حريصة على ان تحقق العدالة بين اهل البادية والوافدين عليها.

وكلمة 'الوافدين' اثارت نواب البادية رافضين هذا التعبير من الصرايرة، ما استدعى

إلى تدخل النائب موجه السؤال هميسات قوله للوزير: 'الجميع أردنيون ولا يوجد وافدون في البادية'.

وقدم الصرايرة توضيحا أنه لم يقصد المعنى الذي ذهب اليه النواب من كلمة 'الوافدين'

الثلاثاء, 06 آذار/مارس 2018 10:43

الحكومة تجيب على 15 سؤالا لمجلس النواب اليوم...

Written by

الذهبية نيوز - عمان

يعقد مجلس النواب في العاشرة والنصف من صباح

اليوم الثلاثاء الجلسة الثانية والعشرين والتي ستكون رقابية. 

وستشتمل الجلسة ردود الحكومة على 15 سؤالا موجها من قبل مجلس النواب وهي:

سؤال رقم (1): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (1610) تاريخ 16/2/2017 ومرفقه كتاب

معالي وزير التربية والتعليم جواباً على السؤال رقم (370) والمقدم من سعادة النائب السيدة شاهة العمارين.

 

سؤال رقم (2): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (1640) تاريخ 19/2/2017 ومرفقه كتاب معالي وزير الخارجية وشؤون المغتربين جواباً على السؤال رقم (203) والمقدم من سعادة النائب المحامي يحيى السعود.
 

 

سؤال رقم (3): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (2716) تاريخ 20/3/2017 ومرفقه كتاب معالي وزير الصناعة والتجارة والتموين جواباً على السؤال رقم (541) والمقدم من سعادة النائب السيد عبد الرحمن العوايشة.
 

 

سؤال رقم (4): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (3565) تاريخ 11/4/2017 ومرفقه كتاب معالي وزير الداخلية جواباً على السؤال رقم (644) والمقدم من سعادة النائب المهندس خليل عطية.
 

 

سؤال رقم (5): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (5132) تاريخ 7/6/2017 ومرفقه كتاب معالي وزير الصناعة والتجارة والتموين جواباً على السؤال رقم (844) والمقدم من سعادة النائب الدكتورة ديمه طهبوب.
 

 

سؤال رقم (6): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (7639) تاريخ 19/11/2017 جوابا على السؤال رقم (1026) والمقدم من سعادة النائب السيد أحمد الهميسات. 
 

 

سؤال رقم (7): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (378) تاريخ 15/1/2017 ومرفقه كتاب معالي وزير الداخلية وكتاب دولة رئيس الوزراء رقم (1555) تاريخ 15/2/2017 ومرفقه كتاب معالي وزير العمل جواباً على السؤال رقم (106) والمقدم من سعادة النائب السيد معتز أبو رمان.
 

 

سؤال رقم (8): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (17) تاريخ 3/1/2018 ومرفقه كتاب معالي وزير العمل جواباً على السؤال رقم (60) والمقدم من سعادة النائب السيد راشد الشوحة.
 

 

سؤال رقم (9): كتاب معالي وزير المياه والري رقم (7) تاريخ 4/1/2018 جواباً على السؤال رقم (110) والمقدم من سعادة النائب المحامي فيصل الأعور.
 

 

سؤال رقم (10): كتاب معالي وزير المياه والري رقم (23) تاريخ 11/1/2018 جواباً على السؤال رقم (119) والمقدم من سعادة النائب السيد خالد أبو حسان.
 

 

سؤال رقم (11): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (234) تاريخ 14/1/2018 ومرفقه كتاب معالي وزير العمل ، وكتاب دولة رئيس الوزراء رقم (253) تاريخ 16/1/2018 جوابا على السؤال رقم (97) والمقدم من سعادة النائب الدكتور خالد البكار.
 

 

سؤال رقم (12): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (563) تاريخ 28/1/2018 ومرفقه كتاب معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي ، جوابا على السؤال رقم (118) والمقدم من سعادة النائب الدكتور وائل رزوق.
 

 

سؤال رقم (13): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (633) تاريخ 29/1/2018 ومرفقه كتاب معالي وزير الصناعة والتجارة والتموين ، جوابا على السؤال رقم (138) والمقدم من سعادة النائب الدكتور محمد العتايقة.
 

 

سؤال رقم (14): كتاب دولة رئيس الوزراء رقم (797) تاريخ 4/2/2018 ومرفقه كتاب معالي وزير النقل جواباً على السؤال رقم (161) والمقدم من سعادة النائب السيد حازم المجالي.
 

 

سؤال رقم (15): كتاب معالي وزير الطاقة والثروة المعدنية رقم (1190) تاريخ 18/2/2018 جواباً على السؤال رقم (165) والمقدم من سعادة النائب السيد حمود الزواهرة.

 اعاد مجلس النواب القانون المؤقت لقانون توظيف

 

موارد تكنولوجيا المعلومات رقم 81 لسنة 2003

 

إلى لجنته الادارية.

وجاء قرار النواب خلال جلستهم الاحد بناء على

 

مقترح للنائب خالد رمضان لمزيد من الدراسة.

وكانت اللجنة الادارية برئاسة النائب مرزوق الدعجة

 

ناقشت القانون في اكثر من اجتماع بحضور وزيرة الاتصالات مجد شويكة.

الثلاثاء, 26 كانون1/ديسمبر 2017 13:09

"الصحة النيابية" تواصل مناقشة "إدارة النفايات"

Written by

الذهبية نيوز :- واصلت لجنة الصحة والبيئة النيابية خلال اجتماع اليوم الثلاثاء، برئاسة النائب إبراهيم البدور، مناقشة مشروع قانون إدارة النفايات لسنة 2017.

وقال النائب البدور، بحضور وزير البيئة ياسين الخياط وعدد من المعنيين، إن اللجنة استمعت لآراء الحضور، وستواصل عقد المزيد من الاجتماعات لمناقشة مشروع القانون.

وقال الخياط انه تم التنسيق مع جميع الجهات المعنية بتطبيق مشروع القانون، مؤكدا أن هناك توافقا فيما بينها بهذا الشأن.

الذهبية نيوز :– إستمع مجلس النواب في جلسته اليوم الثلاثاء برئاسة المهندس عاطف الطراونة ، وحضور رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي وهيئة الوزارة الى تقرير لجنتة المالية بخصوص مشروعي قانوني الموازنة العامة لعام 2018 ، وموازنات الوحدات الحكومية للعام نفسه .

وقرر المجلس البدء بماراثون مناقشات "الموازنة العامة" إعتباراً من يوم الأحد المقبل ، على ان يتم منح المتحدث باسم الكتلة النيابية مدة عشرين دقيقة وسبع دقائق لعضو الكتلة، وعشر دقائق للنائب المستقل .

واشترط تقرير اللجنة شمول منتسبي الأجهزة العسكرية والأمنية والمدنية ، والمتقاعدين العسكريين والمدنيين ممن تقل دخولهم عن 1500 دينار شهرياً بالدعم النقدي ، وإزالة شروط إمتلاك سيارتين والعقار بقيمة 300 الف دينار من معايير توجيه الدعم ، فضلاً عن الابقا ء على مخصص 177 مليون دينار كدعم نقدي مقابل حزمة الاجراءات المتخذة بالموازنة.

وأشار التقرير الذي تلاه مقرر اللجنة المالية المهندس رياض العزام الى اهمية ايصال الدعم لمستحقيه للفئات التي لا تتقاضى راتباً بدفعات ربعية أو نصف سنوية وإيصال الدعم للزوجة الحاصلة على حكم نهائي بالنفقة ، ومراعاة فارق الدعم لدى التغيير في أسعار القمح عالمياً ، بالإضافة الى إعفاء شريحة مستهلكي الكهرباء / المنازل 300 كيلو واط فما دون من الزيادة في حال ارتفعت أسعار النفط عن معدل 55 دولارا ، مع الإبقاء على سعر الكاز الى حين الإنتهاء من فصل الشتاء.

وخفضّت اللجنة النفقات الجارية من خلال : تخفيض مخصص " تسديد التزامات سابقة " بقيمة 20 مليون دينار ، وتحويل 10 ملايين من " فلس الريف " لتغطية جزء من عجز الموازنة (من 534.3 مليون دينار الى 513.3 مليون دينار) .

وأوصى تقرير اللجنة تعديل التشريعات الجمركية وتغليظ العقوبة الى الحبس على المتهرب جمركياً للحد من التهريب ، ودراسة أثر فرض ضريبة الدخل على الأرباح وتوزيعات الارباح الرأسمالية لصناديق الاستثمار، وأثره على تحفيز الإستثمار من خلال لجنة تكون نتائج أعمالها بحد أقصى أربع أشهر وإعلام مجلس النواب بتلك النتائج .

ودعا الى شمول كل من يبلغ سن 60 عاما بمظلة التأمين الصحي ، علماً ان كلفة شمولهم تقدر بمبلغ 23 مليون دينار، على أن تغطى الكلفة من مخصصات المعالجات الطبية ، كما تضمنت التوصيات ، دعم الاجهزة العسكرية والامنية ، ومجمع اللغة العربية ، ومركز تكنولوجيا المعلومات ، ورفع مستوى التشاركية بين الحكومة والقطاع الخاص لتنفيذ المشاريع الحيوية ، ووقف استئجار المباني الحكومية ، واعتماد نظام التأجير التمويلي .

وأوصى التقرير رفع اعداد المنتفعين من برامج صندوق التدريب والتشغيل المهني والتقني الى 15 الف منتفع، و اصدار قانون الإعسار المالي ،و نقل مهام الرقابة على الشركات المساهمة العامة القابلة للأدراج في السوق المالي الى هيئة الاوراق المالية ، اضافة الى تحفيز اصدار " الصكوك الاسلامية " للأفراد ، وايجاد مظلة شرعية للتعامل بكافة صيغ التمويل الاسلامي ، وتوحيد قواعد حوكمة الشركات ، واعادة دراسة قانون مهنة تدقيق الحسابات ، وإنشاء صندوق لتكافل القضاة الشرعيين ودعمهم ، والابقاء على اعفاء الشقق التي لا تزيد عن 150 مترا من رسوم التسجيل .

وكان رئيس اللجنة الادارية النيابية مرزوق الدعجة اشار في بداية الجلسة الى "استهتار" وزير المالية ومدير عام الضريبة بمجلس النواب ، في إشارة الى عدم حضورهما اجتماعاً دعت اليه اللجنة لمناقشة قضية نقل 42 موظفاً من دائرة الضريبة الى دوائر اخرى، فيما اكد رئيس المجلس المهندس الطراونة عدم تجاوب مدير عام الضريبة مع مجلس النواب ، مطالبا رئيس الحكومة الايعاز له بحضور اجتماعات اللجان .

الثلاثاء, 26 كانون1/ديسمبر 2017 10:40

لجنة فلسطين النيابية تلتقي السفير التركي

Written by

الذهبية نيوز :- استقبل السفير التركي في عمان مراد كاراغوز اليوم لجنة فلسطين النيابية برئاسة النائب يحيى السعود التي عبرت عن تقديرها للموقف التركي بقيادة الرئيس رجب طيب اردوغان، فيما يخص القضية الفلسطينية ورفض قرار الرئيس ترمب حول القدس.

وقال السعود "اننا كنواب نعبر بأسم كافة مكونات الشعب الاردني عن تقديرنا وشكرنا لموقف تركيا المشرف تجاه فلسطين وتجاه الاقصى والمقدسات وتبنيها لمشروع القرار الذي اتخذته الجمعية العامة للامم المتحدة ضد قرار الرئيس الاميركي ترمب والتنسيق المستمر والمتواصل بين جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس التركي رجب طيب اردوغان الذي وصف جلالة الملك بانه حامي المقدسات داعيا تركيا الى مزيد من الضغط والتعاون والاستمرار في دعم عدالة القضية الفلسطينية".

وكشف السعود انه سيجري التنسيق مع الجانب التركي لترتيب زيارة لوفد برلماني اردني تركي الى غزة .

واكد السفير التركي ان القضية الفلسطينة تعتبر قضية وجدانية تهم الطرفين وهي من التحديات المشتركة وكانت هناك تطورات هامة خلال الفترة الاخيرة اهمها زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني الاخيرة الى تركيا قبل بضع ساعات من قرار ترمب المتعلق بالقدس ولقائه الرئيس رجب طيب اردوغان، والتي نجح خلالها الزعيمان بتوجيه رسائل هامة ومؤثرة الى الراي العام بخصوص القدس وتبعه القمة الاسلامية وقرار الجمعية العامة للامم المتحدة .

واكد على اهمية قرار الجمعية العامة للامم المتحدة الرافض لقرار الرئيس ترمب باعتبار القدس عاصمة لاسرائيل حيث تبين من خلال التصويت ان هناك رفض تام للقرار وتم الحفاظ على قدسية مدينة القدس، كما ان جميع الدول جددت تاكيدها على اهمية الوصول الى حل شامل استنادا الى حل الدولتين ومباحثات السلام وكان القرار بمثابة حفاظ على شرعة الامم المتحدة، مؤكدا استمرار تركيا والاردن بالتنسيق والتعاون بهذا الخصوص.

واكد السفير التركي "دعم تركيا للوصاية الهاشمية على المقدسات ودعمها لاعمال الاوقاف الاسلامية الموجودة في القدس، مؤكدا ان القدس مهمة جدا لكافة الاديان السماوية وهي القبلة الاولى وهي ذات قيمة مشتركة للانسانية جمعاء لذلك القرار الذي صدر من اميركا هو قرار خاطئ ويخالف جميع قرارات الشرعية الدولية ولذلك دعينا الولايات المتحدة ان تعيد النظر بهذا القرار وهو ما اكدت عليه القمة الاسلامية والجمعية العامة للامم المتحدة".

ودعا الى ان يكون هناك موقف موحد بين جميع الدول العربية والاسلامية بهذ الخصوص، لافتا الى التطورات التي تبعت قرار ترمب على الارض والتي ادت الى استشهاد 12 فلسطينيا برصاص الاحتلال، اضافة الى عدد كبير من المعتقلين واستمرار الخروقات وكلها تطورات مؤسفة.

واشار النائب سعود ابو محفوظ الى ان موقف تركيا موقفا متقدما ولم يخذلوا الاردن مشيرا الى ان هناك عدوان على الديمغرافيا والعمران والمقدسات والهوية في فلسطين والامر خطير ودور تركيا مرتقب بان لا تترك الاردن وحيدا لمواجهة هذه الاحداث والتطورات.

ورحب النائب ابراهيم ابو السيد بمواقف تركيا الداعمة للقضايا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية ولم تتنازل عن القدس وفلسطين قديما وتقف اليوم في المقدمة للدفاع عن القدس والاقصى وتحديا لقرار ترمب وتؤكد ان القدس عاصمة لفلسطين.

وقال النائب محمود الفراهيد ان الموقف التركي الرافض لقرار ترمب والداعم للقضية الفلسطينية ليس غريبا على تركيا قيادة وحكومة وشعبا التي تدعم القضايا العادلة في كل مكان.

وتم على هامش اللقاء تقديم درع مقدم من مجلس النواب باسم الشعب الاردني الى تركيا قيادة وشعبا وحكومة تسلمه السفير.

الذهبية نيوز :-رفع رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة الى مقام جلالة الملك عبد الله الثاني أسمى معاني الاعتزاز والفخر للجهود التي قادها جلالته بحكمة واقتدار واثرها الكبير وتأثيرها في مواجهة القرار الجائر، حيث توِجت اتصالاته وجولاته نصرة للقدس، بأن علا صوت الحق من حناجر العالم كله، رفضاً للصلف والتعنت والاستقواء.

وقال في مستهل جلسة النواب عصر اليوم الاحد: إننا في الأردن وتحت ظل الراية الخفاقة للملك المفدى، نعتبر القضية الفلسطينية قضية وطنية، ونرى فيها المدخل الرئيس لإنهاء الصراعات في المنطقة، ونؤكد أن أي مساس بالواقع التاريخي والقانوني لها، يعد مدخلاً لتأجيج مشاعر الغضب التي سيكون لها ما بعدها على المستوى الفلسطيني وساحاتٍ أوسع.

وتابع : يبدو مهماً اليوم أن يدرس الأردن توسيع قاعدة خياراته وتحالفاته، دون ان يعني ذلك بأي شكل تأثر علاقتنا الاستراتيجية بالأشقاء في الخليج العربي، وعلينا جميعا الحذر من استمرار الاستقواء على القضية الفلسطينية نتيجة انشغال الدول بقضاياها، حيث من شأن ذلك أن يتسبب بأزمات متراكمة تنذر بإشعال نيران المنطقة.

ورحب الطراونة بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي اتخذته انتصاراً للشرعية الدولية والحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني، برفضها لقرار الإدارة الأميركية الأحادي الجانب باعتبار القدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، مشيرا الى إننا مع هذا القرار الحر للمجتمع الدولي.

وأكد أن الأردن يتشرف نيابة عن العالمين العربي والإسلامي بحمل أمانة الوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، ليقف صفاً واحداً لا اعوجاج فيه أو ميلاً، خلف جلالة الملك في جهوده للحفاظ على حق المسلمين والمسيحيين الخالد والأبدي في القدس، تلك التي ورث أمانة حمايتها عن جده الشريف الحسين بن علي طيب الله ثراه.

وشدد على استمرار مجلس النواب لعمله في نصرة القضية الفلسطينية، من تعرية لممارسات الاحتلال وعنصرية قوانينه، مؤكدا مواصلة المجلس لمختلف الجهود واللقاءات والمخاطبات مع البرلمانات الشقيقة والصديقة، حتى يعود الحق لأهله، وليتخلص الأشقاء في فلسطين من آخر احتلال شهده عصرنا الحديث، وصولاً لبناء دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

واضاف ان الأردن الذي يقف في عين العواصف من كل حدب وصوب، يبرهن للعالم كله بأن تأثيره ومكانته عميقه، فهو يستند على قيادة بصيره، وشعبٍ مدركٍ وواعٍ، وجيش وأجهزة أمنية يقظه، وما التلاحم الرسمي والشعبي الأخير نصرة للقدس أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين أرضنا المقدسة التي تعلو في سمائها المآذن والأجراس، إلا رسالة واضحة بأن القدس لا تقبل القسمة، وهي ليست ملكاً لأحد ولا سلعة بيد أحد، فالقدس ضمير الأمة وتاريخها وعقيدتها ودمها وشرفها، وعلى ذلك لن نساوم.

كما هنأ الطراونة باسم المجلس اخواننا المسيحيين بمناسبة أعياد الميلاد المجيد، وهي المناسبة التي نستذكر فيها قيم العيش المشترك، والمؤاخاة، والترابط بالتاريخ والحاضر والمستقبل، أبناء وطن واحد وأخوة لا تفرقنا فتن وكروب.

الذهبية نيوز :- اقرت لجنة التربية والتعليم والثقافة النيابية في الاجتماع الذي عقدته اليوم الاحد عددا من مواد مشروع قانون التعليم العالي والبحث العلمي لسنة 2017 .

وقال رئيس اللجنة النائب مصلح الطراونة ان اللجنة شرعت بمناقشة وإقرار عدد من مواد مشروع القانون بحضور زير التعليم العالي الدكتور عادل الطويسي والخبيرين في التعليم العالي الدكتور محمد عدنان البخيت والدكتور اخليف الطراونة .

وأضاف، ان اللجنة سبقت وناقشت خلال ورشة عمل عقدت مؤخرا في جامعة الزيتونة بحضور عدد من رؤساء الجامعات الرسمية والخاصة مشروعي قانوني الجامعات الاردنية لسنة 2017، والتعليم العالي والبحث العلمي لسنة 2017 استمعت خلاله للعديد من الملاحظات والاقتراحات حول هذين المشروعين للأخذ بها، مشيرا الى ان اللجنة ستواصل عقد المزيد من الاجتماعات مع المعنيين وذوي الخبرة للاستماع الى ملاحظاتهم واقتراحاتهم حول مشروع القانون.

بدوره قال الطويسي انه حان الوقت لتعديل مشروعي القانونين، لافتا الى انه بعد سنوات من التطبيق تبين وجود العديد من الثغرات فيهما.

واوضح ان تعديل مشروع قانون التعليم العالي جاء وفقا لاستحقاقات الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية بحيث يشملان بنودا متعلقة باستقلال الجامعات .

من جهته ابدى الدكتور محمد عدنان البخيت العديد من الملاحظات على مشروع القانون، داعيا الى اعادة النظر بالدراسات العليا للكليات الإنسانية.

ولفت الى ضرورة اعادة النظر بآلية واختيار اعضاء مجلسي التعليم العالي والامناء للجامعات، مطالبا بوضع معايير واسس واضحة لاختيارهم.

بدوره دعا الدكتور اخليف الطراونة الى الغاء قانون الجامعات الاردنية والاكتفاء بقانون للتعليم العالي ما يجعل لكل جامعة الحرية في وضع الانظمة والتعليمات الخاصة بها .

الأحد, 24 كانون1/ديسمبر 2017 12:25

لجنة النظام والسلوك النيابية

Written by

الذهبية نيوز :- عقدت لجنة النظام والسلوك النيابية اجتماعاً اليوم الاحد برئاسة النائب المحامي محمود النعيمات نظرت خلاله في الشكوى المقدمة من النائب عبد الله القرامسة بحق النائب محمد الرياطي .

وقال النائب النعيمات ان اللجنة استمعت اليوم الى مضمون الشكوى من النائب القرامسة وما احتوته من وقائع كما وجهت العديد من الاسئلة والاستفسارات حول مضمونها .

وقررت اللجنة بعد النظر بالشكوى دعوة النائب الرياطي للاستماع اليه حول ما ورد في الشكوى ليصار بعد ذلك الى اتخاذ القرار المناسب .

واكد النائب النعيمات ان اللجنة معنية بتطبيق مدونة السلوك النيابية والنظر في اي شكوى تقدم من النواب ضد اي جهة وذلك للحفاظ على سمعة المجلس وهيبة اعضائه .

الأحد, 24 كانون1/ديسمبر 2017 12:12

الأعيان يقر عددا من القوانين

Written by

الذهبية نيوز :- أقر مجلس الأعيان في جلسته اليوم الاحد برئاسة رئيس المجلس بالإنابة الدكتور معروف البخيت وحضور هيئة الوزارة القانون المؤقت رقم 49 لسنة 2007 " المعدل لقانون العقوبات " كما ورد من مجلس النواب.

ويشدد مشروع القانون على الجرائم الواقعة على السلطة العامة، ويتوافق مع التزامات المملكة باتفاقية "مناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية اواللاإنسانية او المهينة" لعام 1984 والتي صادق عليها الاردن.

كما أقر المجلس مشروع قانون معدل لقانون صندوق الإسكان العسكري لسنة 2017 كما ورد من مجلس النواب والذي يرفع قروض الإسكان للعسكريين من 10 آلاف دينار إلى 15 ألفاً.

ووافق المجلس على القانون المؤقت 17 لسنة 2003 " المعدل لقانون الشركات" كما ورد من مجلس النواب لتسهيل تسوية حقوق الخزينة للدولة تجاه بعض الشركات التي تتمتع بحق امتياز، كما أقر مشروع قانون التصديق على اتفاقية المساعدة القانونية المتبادلة في القضايا الجزائية بين حكومة المملكة الأردنية الهاشمية وحكومة جمهورية البرازيل الاتحادية لسنة 2017 كما ورد من مجلس النواب، وكذلك قانوني التصديق على اتفاقية تسليم المجرمين بين حكومة المملكة الأردنية الهاشمية وحكومة استراليا لسنة 2017، والتصديق على اتفاقية المساعدة القانونية المتبادلة في المسائل الجزائية بين حكومة المملكة الأردنية الهاشمية وحكومة استراليا لسنة 2017.

الى ذلك أخذ الأعيان علماً بقرار مجلس النواب الموافقة على مشروع القانون المعدل لقانون الطيران المدني لسنة 2015 كما عدّله مجلس الاعيان .

وكان المجلس ناقش ثلاثة أسئلة للحكومة مقدمة من الاعيان اسامة الملكاوي، الدكتور هشام الحطيب، والدكتور بسام التلهوني.

وتساءل العين الملكاوي عن الاستثمارات المستثناة من صفقة بيع حصص الحكومة في شركة البوتاس العربية، وحصيلة تصفية شركة "ملح الصافي"، وأوضاع شركة "مغنيسيا الاردن".

وقال رئيس مجلس ادارة شركة البوتاس العربية جمال الصرايرة في رده انه "لا يوجد حالياً استثمارات لشركة البوتاس مستثناة من صفقة بيع الأسهم بين الحكومة والشركة الكندية (بي سي أس جوردان PCS Jordan )، وان حقوق الشركة والتزاماتها بخصوص الاستثمارات كغيرها من المساهمين دون اية محددات تعاقدية".

واكد عدم انتهاء اجراءات تصفية شركة ملح الصافي حتى الآن رغم مرور اكثر من 15 عاما على قرار تصفية الشركة، وهو ما استدعى اقالة لجنة التصفية وتعيين لجنة جديدة لدى اجتماع الهيئة العامة للشركة في تشرين الاول عام 2016 .

وأضاف، ان شركة مغنيسيا الاردن لم تتم تصفيتها، بل جرى بيع كامل اسهمها من خلال عطاء عام بناء على اقتراح مجلس ادارة الشركة بعد سنوات من توقف مصانعها عن الانتاج بسبب ارتفاع الكلف مقارنة بأسعار البيع، ورسا العطاء على شركة مجموعة المناصير للاستثمارات الصناعية والتجارية مقابل 5ر12 مليون دولار اميركي، وانتهت كافة اجراءات التنازل والبيع في شباط الماضي.

بدوره استفسر العين الخطيب عن أسباب تأخر رسائل البريد الاردني، حيث اوضح كتاب مدير عام البريد الدكتور خالد اللحام ان البريد "العادي" لا يوجد له رقم باركود (تتبع) ، لذا لا يمكن تتبعه ما يترتب احتمالات الفقدان او التأخير سواء في بلد المصدر أو في بلد المورد.

من جهتها اشارت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكة الى جدية الحكومة في التحول الالكتروني واستخدام مكاتب البريد في المعاملات الحكومية الالكترونية، لافتة الى الخسائر المالية لشركة البريد والضرر الناتج عن الخدمة الشمولية وعدم السماح بالعمل على اسس تجارية.

وطالب العين التلهوني الحكومة بمعرفة تطورات مشروع الميناء البري في معان، حيث اشار كتاب رئيس مجلس ادارة شركة تطوير العقبة ناصر الشريدة الى رصد الحكومة مبلغ 50 مليون دينار العام المقبل لتنفيذ المرحلة الاولى من المشروع، حيث يتوقع انهاء المخطط الشمولي بداية العام المقبل، والبدء بإنجاز البنية التحتية واعمال التنفيذ تباعاً، لتنتهي عام 2020، بحيث ترتبط اعمال الانشاء بالبرنامج الزمني لمشروع خط السكة الحديدية من معان الى العقبة ومحطاته.

الأحد, 24 كانون1/ديسمبر 2017 12:09

"الأعيان" يثمن جهود الملك من أجل القدس

Written by

الذهبية نيوز :- ثمن رئيس مجلس الاعيان بالإنابة الدكتور معروف البخيت عالياً الجهود والمساعي الحثيثة التي بذلها جلالة الملك عبدالله الثاني على كافة الصعد والمستويات لوضع المجتمع الدولي بصورة مخاطر قرار الادارة الاميركية اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، والتداعيات السلبية لهذا القرار على حالة الامن والاستقرار في المنطقة، واستفزا مشاعر المسلمين والمسيحيين في العالم، وتعارض القرار مع قرارات الشرعية الدولية المتعلقة بالقضية الفلسطينية ومدينة القدس بشكل خاص، ومع اطار الحل النهائي للقضية الفلسطينية .

وأكد البخيت في مستهل جلسة مجلس الاعيان اليوم الاحد دعم المجلس الكامل وتأييده المطلق لجهود جلالة الملك التي كان لها الاثر الكبير في دفع الأمم المتحدة على التصويت بالأغلبية على رفض قرار الادارة الاميركية وتأكيدها "عدم تغير الوضع القائم بمدينة القدس لحين الوصول للحل العادل والشامل للقضية الفلسطينية".

وقال، ان "الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس هي الضمانة الأكيدة للحفاظ عليها ومنع تهويدها، وستبقي ثابت من الثوابت الوطنية والتاريخية والدينية لقيادتنا الهاشمية، وسيبقى صوت جلالة الملك هو الاقوى والأعلى دفاعا عن المقدسات الاسلامية والمسيحية، ودفاعا عن عروبة القدس وحق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس".

وهنأ البخيت باسم المجلس "الاخوة المسيحيين بمناسبة عيد الميلاد المجيد وراس السنة الميلادية"، مشيرا الى تميّز الاردن بفضل قيادتنا الهاشمية بوجود فضاء واسع يقبل الاختلاف بين المذاهب والرؤى والافكار، ما يمثل الصيغة الانموذج في التآخي بين المسلمين والمسيحيين".

وقال، ان "ما حققناه في هذا المجال يعد إرثا ومنجزا حضاريا اردنيا هاشميا بامتياز، وان الاردن بقيادة جلالة الملك سيبقى على الدوام وطن المحبة والسلام ونموذجا للعيش المشترك والامن والاستقرار".

الذهبية نيوز :-بحثت لجنة المرأة وشؤون الاسرة النيابية خلال اجتماع اليوم الاثنين برئاسة النائب ريم ابو دلبوح، ملامح الموازنة العامة لسنة 2018.

واكدت ابو دلبوح بحضور الخبير الاقتصادي ابراهيم الدويري، اهمية ايجاد الحلول العملية والبدائل الناجعة لغايات سد العجز بالموازنة بالتشاركية مع الحكومة.

كما اكدت ضرورة توفير البيئة المناسبة التي من شأنها تشجيع الاستثمار وتعزيز التشاركية مع القطاع الخاص والعمل على وضع الاستراتيجيات الفاعلة التي تساعد على رفع نسبة الصادرات.

وعرض الدويري لابرز ملامح الموازنة العامة للدولة لسنة 2018، والنفقات الجارية وجملة من المقترحات لسد عجز الموازنة.

الذهبية نيوز :- قال رئيس لجنة التربية والتعليم والثقافة النيابية النائب الدكتور مصلح الطراونة ان اللجنة استعرضت الشكوى الواردة اليها من قبل رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور عمر الجراح المتعلقة بأسباب اعفائه من منصبه قبل عدة اسابيع.

واضاف خلال لقاء اللجنة اليوم الاثنين وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عادل الطويسي ونائب رئيس مجلس التعليم العالي الدكتور امين المشاقبة، ان اللجنة اوصت بعد استماعها للإيضاحات بهذا الشأن ان يقوم الدكتور الجراح بإحالة قضيته الى القضاء.

الذهبية نيوز :-ناقشت لجنة الصحة والبيئة النيابية برئاسة النائب الدكتور ابراهيم البدور مشروع قانون المسؤولية الطبية والصحية لسنة 2017.

وقال البدور في الاجتماع الذي حضره نقباء الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني، واطباء الاسنان الدكتور ابراهيم الطراونة، والممرضين محمد الحتاملة، ان اللجنة تسعى من خلال مناقشتها وتعمقها بمواد مشروع القانون الوصول لقانون من شأنه تعزيز الخدمات الطبية والصحية المقدمة للمرضى وتوصيف واضح للقواعد المهنية التي تفرضها طبيعة المهن الصحية.

واضاف ان اللجنة تهدف كذلك الى توفير الحماية القانونية في حالة حدوث خطأ طبي من خلال تنظيم آلية النظر في الشكاوى المقدمة بحق مقدمي الخدمة بما يكفل معادلة متوازنة تأخذ بعين الاعتبار جميع الاطراف.

بدورهم قدم النقباء عددا من المقترحات، اهمها ان يكون تطبيق نظام الاعتمادية على جميع المؤسسات الصحية اختياريا، وان يكون الحصول على الاعتمادية ذاتيا من المؤسسة الصحية بدافع المنافسة والارتقاء بالخدمة.

كذلك استمعت اللجنة في اجتماع منفصل لها الى آخر التطورات حول موضوع حالات الانفلونزا في محافظة معان مؤخرا.

وقال البدور في الاجتماع الذي حضره وزير الصحة الدكتور محمود الشياب، ان على الوزارة وضع اللجنة بصورة آخر المستجدات والاجراءات التي تتخذها لمكافحة بهذا الشأن، وان على وزارة الصحة اتخاذ كافة التدابير اللازمة لتوعية المواطنين بهذا المرض منعا لتناقل الاشاعات وتخفيف حالة الهلع.

كما طالب اعضاء اللجنة بزيادة الحملات التوعوية لطلبة المدارس من خلال وزارتي التربية والصحة للحد من حالات العدوى ان وجدت بالإضافة الى توعية الكوادر الطبية للكشف المبكر عن حالات الانفلونزا وكيفية التعامل معها.

من جانبه اكد الشياب ان الحالات المسجلة بمرض الانفلونزا في معان والجفر هي انفلونزا موسمية، واتخذت جميع الاجراءات العلاجية والوقائية وفق البرتوكولات التي وضعتها اللجنة الوطنية لمكافحة الاوبئة ووفقا للمعايير الطبية المقررة من قبل منظمة الصحة العالمية.

واوضح ان الخدمات الصحية متوفرة في المحافظة، وعززتها الوزارة بفرق طبية علاجية وفرق استقصاء وبائي، كما بذلت جهودا توعوية خاصة بالأمراض لا سيما الانفلونزا الموسمية من حيث اسبابها وطرق انتشارها.

بدعوة من الاردن.. اجتماع طارئ لـ "المجالس البرلمانية الاسلامية" بطهران حول القدس .

 
الذهبية نيوز :- اكد رئيس لجنة فلسطين في مجلس الاعيان العين حيا القراله رفض الاردن قرار الرئيس الاميركي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، مبينا ان مثل هذا القرار ستكون له عواقب وخيمة على الامن والاستقرار في المنطقة، ويؤثر على كافة الجهود والمساعي التي تبذل من اجل احلال السلام في المنطقة وتمكين الشعب الفلسطيني من اقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.


وقال العين القرالة في كلمة القاها في الاجتماع الطارئ لاتحاد المجالس البرلمانية الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي والذي بدأت اعماله امس الاحد في طهران بناء على طلب من مجلس النواب الاردني، ان "القرار الاميركي يأتي خارج اطار الحل النهائي للقضية الفلسطينية ويتعارض مع قرارات الشرعية الدولية المتعلقة بالقدس والقضية الفلسطينية".

وأضاف، ان "القدس ومقدساتها الاسلامية، لم تكن بالنسبة للأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، حدثا طارئا او عابرا او قضية آنية، بل كانت على الدوام، ومنذ عقود خلت، قضية وطنية تحتل اولويات قضايانا، فالأردن هو الأقرب الى فلسطين، ولهذا شكلت العلاقة الاردنية الفلسطينية اقوى وانبل وحدة في التاريخ ووصل التلاحم بين الشعبين الشقيقين الى حالة اندماج حقيقية, وحرصت القيادة الهاشمية على تعزيزها وتمتينها وحمايتها".

وأشار الى أنه وانطلاقا من الشرعية الدينية والتاريخية لجلالة الملك عبدالله الثاني، ومن الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس، كان جلالته "يضع القضية الفلسطينية والدفاع عنها وعن حق شعبها في الحياة الحرة، في مقدمة اولوياته، فلم يترك منبرا دوليا او مناسبة الا ويؤكد على حق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشرقية، ولن يستطيع احد، ان ينكر على الهاشميين دفاعهم عن المقدسات الاسلامية والمسيحية وإعمارها والمحافظة على حرمتها، فالوصاية الهاشمية على المقدسات في فلسطين حمتها ومنعت تهويدها، ووجهت انظار العالم اليها كإرث حضاري وديني وانساني وتاريخي للبشرية".

وبين انه ومنذ "صدور القرار العبثي" للإدارة الاميركية باعتبار القدس عاصمة ابدية لإسرائيل، فقد "عبر جلالة الملك عبدالله عن رفضه لهذا القرار، وحذر من تداعياته الخطيرة على الامن والاستقرار في المنطقة"، مشيرا الى ان جلالة الملك دعا بقوة المجتمع الدولي الى تحمل مسؤولياته الاخلاقية والقانونية في رفض هذا القرار واكد ان القدس الشرقية هي عاصمة الدولة الفلسطينية ولا يمكن التفريط بهذه الحقيقة الابدية، كما ان بحث امر القدس متروك لمفاوضات الحل النهائي للقضية الفلسطينية، هذا الحل الذي يجب ان يقوم على اساس حل الدولتين، ووفق قرارات الشرعية الدولية، شريطة ان يفضي ايضا الى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القس الشرقية".

ودعا القرالة كافة الدول العربية والاسلامية الى دعم مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني صاحب الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية الرافضة لهذا القرار، ودعم تحركاته الدبلوماسية على مختلف الصعد الرامية لدفع المجتمع الدولي الى عدم الاعتراف بقرار الرئيس الاميركي، مؤكدا أن مواقف الاردن، بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ثابتة تجاه القدس ومقدساتها الاسلامية والمسيحية، وتجاه القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني، وهي مواقف لا تقبل المساومة او المزايدة، كما ان الإعمار الهاشمي للمقدسات الاسلامية والمسيحية،الذي بدأ منذ المرحوم الشريف الحسين بن علي، وتواصل في عهد المغفور له جلالة الملك الحسين بن طلال يرحمه الله، واستمر بوتيرة عالية في عهد جلالة الملك عبدالله الثاني، جزء من الثوابت الأردنية في الدفاع عن المقدسات في القدس.

وقال، ان مجلس الاعيان الاردني "يؤكد على مواقف جلالة الملك الثابتة تجاه القضية الفلسطينية ويساندها بكل قوة، هذه المواقف المساندة لحقوق الشعب الفلسطيني والداعمة له والمدافعة عن عروبة القدس، ومنع تهويدها، او تهجير سكانها، كما ان القدس، هي مفتاح تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة والاقليم"، لافتا الى ان توجه الولايات المتحدة الاميركية الى "نقل سفارتها الى القدس من شأنه ان يقوض عملية السلام ويؤجج مشاعر الغضب لدى المسلمين والمسيحيين، وسيضعف الحرب على الارهاب، ويعطي الفرصة لقوى الارهاب والتطرف للنهوض من جديد".

ويواصل المؤتمر الطارئ الذي يعقد تحت شعار (القدس) والذي يشارك فيه عن مجلسي الاعيان والنواب، العين حيا القرالة والنائب يحيي السعود اعماله غدا، وسيصدر بيان حول نتائج اجتماعاته والقرارات التي اتخذت حول القرار الاميركي .

الذهبية نيوز :- أكد رئيس اللجنة المالية النيابية احمد الصفدي ضرورة ايلاء الجهاز القضائي الشرعي ودائرة الافتاء العام الاهمية وضرورة دعم موازنتهما ليتسنى لهما تقديم الخدمة للمواطن بالشكل الامثل.
واشاد الصفدي خلال الاجتماع الاول الذي خصصته اللجنة المالية لمناقشة موازنة دائرتي قاضي القضاه والافتاء العام ، بحضور قاضي القضاة سماحة الشيخ عبد الكريم الخصاونة ومفتي عام المملكة الدكتور محمد الخلايلة بالجهد الكبير الذي تبذله كلا الدائرتين لخدمة الوطن و المواطن في ظل نقص الامكانات.
من جهته استعرض الخصاونة مهام وواجبات الدائرة وابرز المعيقات التي تواجه عمل المحاكم الشرعية، لافتا الى ان قلة الموارد البشرية وعجز الموازنة التي تعاني منه الدولة اصبح يشكل عائقا امام تطوير عمل المحاكم الشرعية الامرالذي ينعكس سلبا على تقديم الخدمة الامثل للمواطن.
واضاف ان هناك ما يقارب ?? محكمة شرعية موزعة في المملكة ما يستدعي ضرورة ربطها وارشفتها الكترونيا.
كما دعا الخصاونة الى ضرورة شمول القضاة الشرعيين بصندوق التكافل أسوة بالقضاة النظاميين، مشيرا الى الاعباء الكبيرة التي يتحملها القضاة الشرعيين جراء تزايد اعداد القضايا المحالة اليهم.
بدوره اكد الخلايلة على الدور الذي يقوم به المفتي في دائرة الافتاء، مبينا ان دورهم لا يقل اهمية عن دور القضاة الشرعيين، مطالبا مساواة المفتي الشرعي ومعاملته معاملة القاضي الشرعي.
وفي اجتماع ثاني حضره مفوض سلطة اقليم البتراء الدكتور خليل ابو حمور، اكد الصفدي على ضرورة استثمار وتنمية القطاع السياحي باعتبار البتراء النافذة السياحية الابرز للمملكة، لافتا الى القيمة التاريخية والسياحية التي تتمتع بها هذه المدينة الاثرية.
من جهته، قال ابو حمور ان اقليم البتراء يتمتع بالاستقلال المالي والاداري منذ تأسيسه عام 2009 ويديره ويشرف عليه مجلس يسمى 
(مجلس المفوضين)، يسعى لتنمية وتطوير البتراء سياحياً واقتصادياً واجتماعياً وثقافيا.
واضاف ان هناك 6 تجمعات سكانية تتبع لهذا الاقليم يزيد عدد سكانها عن 32 الف نسمة، لافتا الى ان سلطة اقليم البتراء تقوم مقام المجالس البلدية لهذه القرى والتجمعات السكنية من حيث تقديم الخدمات البلدية لها وتطويرها وتنميتها.
واكد الصفدي على ضرورة ايجاد استثمارات جديدة في مختلف القطاعات التنموية والتجارية والتي من شأنها النهوض بالواقع الاقتصادي والسياحي والانمائي لمدينة العقبة في الاجتماع الثالث الذي عقدته اللجنة بحضور رئيس مفوضية العقبة ناصر الشريدة الذي خصص لمناقشة موازنة سلطة منطقة العقبة الخاصة.
وقال الشريدة ان السلطة أعلنت عن رؤيتها لعام 2025، التي تركز على الاستثمار والسياحة والتجارة، بحيث تكون العقبة مقصدا استثماريا و سياحيا، مشيرا الى سعي السلطة لجذب استثمارات بقيمة 10 مليارات دولار بحلول عام 2025 وسعيها لبلوغ عدد السياح الزائرين لمدينة العقبة الى مليون سائح مطلع 2020عام.
كما اشار الى الجهود المبذولة من قبل السلطة إالهادفة الى توفير 10 الاف فرصة عمل بحلول عام عام 2020، و50 ألف فرصة عمل عام 2025.
كما واصلت اللجنة مناقشتها لمشروعي قانوني الموازنة العامة وموازنات الوحدات الحكومية لسنة 2018 في اجتماعها الرابع الذي خصص لمناقشة موازنة وزارة الخارجية و شؤون المغتربين والدوائر والسفارات التابعة لها بحضور وزير الخارجية وشؤون المغتربين ايمن الصفدي وعدد من مدراء الدوائر في الوزارة.
ولفت الصفدي واعضاء اللجنة الى ضرورة اعتماد السفارات والقنصليات لالية عمل موحدة ذات طابع خدمي واجراءات ميسرة لخدمة المواطن الاردني خارج المملكة مؤكدين ضرورة تفعيل الدبلوماسية التجارية.
بدوره بين وزير الخارجية الصفدي الدور الذي تمارسه السفارت الاردنية بالخارج والية العمل التي تقوم به تجاه مختلف القضايا التي تهم المغتربين الاردنيين موضحا الخطط الجديدة التي ستقوم بها الوزارة لتسهيل الاجراءات والتعليمات القنصلية سيما فيما يتعلق بايجاد الفرص المتاحة لرفد الجانب الاقتصادي والتجاري.

الذهبية نيوز :- أقرت اللجنة القانونية في مجلس الأعيان لدى اجتماعها ، برئاسة الدكتور كمال ناصر برهم، القانون المعدل لقانون العقوبات لسنة 2017 كما ورد من مجلس النواب.

ووافق اعضاء اللجنة، بحضور رئيس ديوان الرأي والتشريع الدكتور نوفان العجارمة، على قانوني التصديق على اتفاقية المساعدة القانونية المتبادلة في المسائل الجزائية بين الاردن واستراليا لسنة 2017، والتصديق على اتفاقية تسليم المجرمين بين الاردن واستراليا لسنة 2017 كما وردا من النواب.

كما اقرت اللجنة مشروع قانون التصديق على اتفاقية المساعدة القانونية المتبادلة في القضايا الجزائية بين الاردن والبرازيل لسنة 2017 كما وردت من مجلس النواب.

الإثنين, 18 كانون1/ديسمبر 2017 06:34

الريف النيابية تبحث خطط المشاريع في مناطق البادية

Written by

الذهبية نيوز :-بحثت لجنة الريف والبادية في اجتماع عقدته برئاسة النائب محاسن الشرعة خطط المشاريع في مناطق البادية.

وقال الشرعة في الاجتماع الذي حضره مديرا صندوق التنمية والتشغيل فاروق الحديدي ومؤسسة الاقراض الزراعي محمد الحياري، ان هذه الصناديق تعد رافدا حيويا للبوادي والارياف لاسيما فيما يتعلق بإنشاء المشاريع الصغيرة والمتوسطة واتاحة فرص العمل ما يساعد على الحد من ظاهرتي الفقر والبطالة.

ولفت الى انه يجب ان يكون العمل نابعا من المصلحة الوطنية كما يجب ان يكون هناك توعية بالدور الذي تقوم به تلك الصناديق والمشاريع، داعيا لأهمية زيادة الدعم الحكومي المقدم لها.

وثمن اعضاء اللجنة النيابية شفافية المعايير التي تعتمدها ادارة مؤسسة الاقراض الزراعي، متمنين ان يكون للمؤسسة دور كبير في العمق الاستراتيجي لهذ القطاع من خلال ايجاد روزنامة زراعية تساعد وتوعية المزارعين لزيادة ارباحهم وعدم تكديس الانتاج ما يضطرهم الى بيعه بسعر رخيص.

وبين الحياري ان المؤسسة مستقلة ماليا، ولديها 23 فرعا وثلاث ادارات اقليمية، لافتا الى ان الحكومة تحملت هذا العام فوائد القروض المترتبة على المزارعين، اذ تم رصد 20 مليونا بدلا منها بهدف ديمومة الاقراض حيث تم توجيهها لمربي المواشي واصحاب الزراعات المروية وعددهم 10 آلاف مزارع.

وقال الحديدي ان الصندوق قام بالتعاون مع وزارة التخطيط بإعطاء العديد من القروض للجمعيات بدون فوائد بهدف تشجيعها، وان الجمعيات التي اخذت قروضا عام 2012 سيتم منحنها خصما يقدر بـــ 30 بالمائة من اصل القرض، وكذلك الشباب الذي حصلوا على قروض في تلك السنة سيتم منحهم نفس الخصم .

واضاف انه سيتم الغاء موضوع الشيكات كضمانات للقروض اعتبارا من بداية العام المقبل، وسيتم توسيع مظلة الاقراض في البوادي واعادة هيكلة القروض المتعثرة واطلاق برنامج (قرض مهنتي) لخريجي مراكز التدريب المهني الحاصلين على شهادات المزاولة.

الذهبية نيوز :– أقر مجلس النواب في جلسته مساء الأحد برئاسة المهندس عاطف الطراونة وحضور هيئة الوزارة مشروع قانون معدل لقانون صندوق الإسكان العسكري لسنة 2017 بما يرفع قروض الأسكان للأفراد العسكريين من 10 آلاف دينار إلى 15 ألفاً.

وقال الطراونة ان النائب صداح الحباشنة تراجع عن استقالته سنداً للمادة 173 من النظام الداخلي للمجلس التي تتيح " للنائب المستقيل أن يرجع عن استقالته بكتاب خطي يقدمه إلى الرئيس قبل صدور قرار المجلس بقبولها ".

واعاد النواب الى لجنة الطاقة والثروة المعدنية قانون المشتقات البترولية لسنة 2016 الذي ينظم الأنشطة الاقتصادية والاستثمارية المتعلقة بقطاع المشتقات البترولية لمزيد من الدراسة، وكذلك فيما يتعلق باتفاقيتي إمتياز التقطير السطحي للصخر الزيتي بين الحكومة ممثلة بسلطة المصادر الطبيعية مع شركتي "الكرك الدولية للبترول الخاصة المساهمة المحدودة " و"السعودية العربية للصخر الزيتي" .

وكان وزير الصحة الدكتور محمود الشياب اشار في رده على مداخلة النائب خالد الفناطسة حول الحالات المصابة بـ"انفلونزا الخنازير"، ان المرض الفيروسي هو مرض موسمي يشتد في فصل الشتاء، مؤكدا توفر العلاج ولا يوجد اي خطر على الحالات المصابة.

وفي بداية الجلسة وقف أعضاء المجلس والحكومة دقيقة صمت وقرأوا الفاتحة على أرواح شهداء احداث " قلعة الكرك"، بمناسبة مرور عام على وقوعها، كما ثمن النائب خليل عطية عاليا جهود جلالة الملك عبدالله الثاني التي تكللت بالافراج عن رجل الأعمال صبيح المصري.

الذهبية نيوز :-أقرّت اللجنة المالية والاقتصادية في مجلس الاعيان  برئاسة الدكتور رجائي المعشر وحضور رئيس ديوان التشريع والرأي الدكتور نوفان العجارمة ومراقب عام الشركات رمزي نزهة، القانون المعدل لقانون الشركات لسنة 2017، كما ورد من مجلس النواب.

وجاء في الاسباب الموجبة للقانون، ان اعطاء الحكومة او المؤسسة الرسمية العامة او اي شخصية اعتبارية عامة حق الدخول في انتخابات أعضاء مجالس الإدارة في الشركات يتنافى مع توجه الدولة في التخلي عن إدارة وتوجيه المشاريع الاقتصادية والتدخل فيها، وإتاحة الفرصة أمام القطاع الخاص في ادارة الشركات وعدم التأثير على قدرته في اتخاذ القرار.

من جهة أخرى استمعت اللجنة الى شرح تفصيلي من المدير التنفيذي لمنتدى الاستراتيجيات الاردني المهندسة هالة زواتي، عن مؤشرات ادارة الاداء المالي الحكومي، ودور السياسة المالية في التأثير على أداء الاقتصاد الوطني.

وقال المعشر ان النمو الاقتصادي الحقيقي هو التحدي الرئيس الذي يواجه أصحاب القرار في صناعة وتنفيذ السياسات الاقتصادية، مشيراً الى أن النمو القوي والمستقر والمستدام يعتبر الأداة الفعالة في تخفيض الفقر والبطالة.

وعرضت زواتي تحليلاً لقانون الموازنة العامة لعام 2018 والنفقات العامة الجارية والرأسمالية، والايرادات العامة، والعجز في الموازنة، ونسبة كل جانب بالتفصيل الى الناتج المحلي الاجمالي.

الذهبية نيوز :- اكد رؤساء المجالس البرلمانية في الدورة الاستثنائية للاتحاد البرلماني العربي لبحث التطورات الاخيرة المرتبطة بوضع القدس الشريف، رفضهم لقرار الرئيس الاميركي دونالد ترمب، ورفضهم المساس بالمكانة القانونية والسياسية والتاريخية لمدينة القدس المحتلة.

وشدد المجتمعون في اختتام اعمال الدورة الاستثنائية على اهمية الوصاية الهاشمية التاريخية على الأماكن المقدسة الاسلامية والمسيحية لجلالة الملك ودعم مواقفه في المحافل الدولية.

وطالب رؤساء البرلمانات بسحب الرعاية الاميركية لعملية السلام بسبب خروجها الصريح عن الشرعية والقانون الدوليين، واختيارها الواضح ان تكون خصما لا حكما في معالجة الصراع الاسرائيلي الفلسطيني.

وفيما حث المجتمعون الحكومات العربية بتفعيل قرار ان تكون القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين، وقرروا بذل كل الجهود للعمل على بناء مقر للمجلس الوطني التشريعي الفلسطيني في مدينة القدس.

وخلال افتتاح اعمال الدورة أكد رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة على أن القرار الأميركي بنقل سفارة واشنطن والاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الاسرائيلي، يمثل انتهاكا صارخا لقرارات الشرعية الدولية، وإقرارا بتهويد القدس، وضربا بعرض الحائط بكل جهود التسوية السياسية، والإعلان رسميا عن انتهاء الدور الاميركي كراع لعملية السلام في المنطقة.

وشدد الطراونة في كلمة ألقاها أمام رؤساء وفود اتحاد البرلمانات العربية في اجتماعه الاستثنائي المخصص لبحث التطورات الأخيرة بشأن مدينة القدس المحتلة، على ضرورة حشد الصف العربي لمواجهة القرار الأميركي الذي وصفه "بالخطير"، ودعا إلى وضع خارطة البدائل في البحث عن حلفاءَ دوليينَ أكثرَ إنصافاً لحقوق الفلسطينيين، وأكثرَ صدقيةً في التعامل مع القضية الفلسطينية بوصفها قضية العرب والمسلمين المركزية، ومواجهة المخاطر التي تهدد القدس المحتلة أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين ومهد المسيح عليه السلام ومدينة السلام والمساجد والكنائس.

وثمن الطراونة، خطاب جلالة الملك عبد الله الثاني أمام مؤتمر القمة الإسلامية الطارىء في اسطنبول، الذي شخص فيه مخاطرَ أي استفزازٍ يمَسُ عَصّب العقائد الدينية ومحاولات النيل من الواقع التاريخي للقدس بقوله: "إن أغلب ما يشهده العالم العربي والعالم من حولنا، من انتشار العنف والتطرف، هو نتيجة لغياب حل عادل للقضية الفلسطينية، وما ترتب على ذلك من ظلم وإحباط".

وأشار الى ما قاله جلالة الملك بان الواقع المرير في المنطقة العربية والتطورات الخطيرة بشأن القضية الفلسطينية، اتخذ منه المتطرفون عنوانا لتبرير العنف والإرهاب الذي يهدد الأمن والاستقرار في العالم أجمع، قائلا إنه لا يمكن أن تنعم المنطقة العربية بالسلام الشامل والعادل، إلا بحل للصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين، على أن القدسَ هي الأساسُ الذي لا بديلَ عنه لإنهاء الصراع التاريخي.

ودعا الطراونة في كلمته رؤساء وفود البرلمانات العربية، إلى الخروج بتوصيات ترقى لمستوى التطورات، والضغط على المحيط الحيوي عبر جهود الدبلوماسية البرلمانية في توسيع حلقات الاعتراف الدولي بالقدس، عاصمةً للدولة الفلسطينية كردٍ أولي على تفرد الولايات المتحدة الاميركية وباعترافها الباطل بالقدس عاصمةً لإسرائيل، وأن يكون ذلك أساساً ومنطلقاً لأي عودةٍ لطاولةِ المفاوضات، والبحثِ في مفاصلِ أي تسويةٍ نهائيةٍ.

وقال الطراونة الذي ترأس الوفد الأردني للمشاركة في الاجتماع، إن القضية الفلسطينية تعرضت لأزمات عديدة عبر سنوات الصراع العربي الإسرائيلي لأسباب متعلقة بغطرسة الاحتلال وبطشه، مشيرا إلى أنها اليوم تمر بأزمة جديدة بسبب الانحياز الامريكي المصلحي لإسرائيل، رغم عدوانها المستمر على الشعب الفلسطيني الأعزل، واعتداءاتها المستمرة على الجوار بشكل استفزازي وسافر.

وأشار الطراونة إلى أن هذا الاجتماع يأتي بعد أشهر قليلة من اجتماع طارىء سابق، بحث الاتحاد فيه تطورات التهديدات الإسرائيلية باغلاق ساحات المسجد الأقصى الشريف أمام المصلين، قائلا :" ها نحن نجتمع اليوم تحت عنوان تهويد القدس عبر قرار أمريكي خطير ومتفرد، بمصادرة الحق من أصحابه ومنحه للمحتل الغاشم".

وتحدث الطراونة عن الجهود الرسمية والشعبية الأردنية التي التحمت رفضا للقرار الأميركي المستنكر والمدان منذ الإعلان عنه، قائلا إن القرار استند لمنظومة جهل بطبيعة المتغيرات في المنطقة العربية، وعلى رأسها يأس الشعوبِ والاحباط اللذين أصابها، جراء سياسات الكيل بمكيالين. محذرا من مخاطر القرار الأميركي المتفرد، وما يمكن أن يدفع به من فتح أبواب الفوضى في المنطقة؛ ليس عبر المواقف الشعبية الرافضة للقرار فحسب، بل على صعيدٍ أخطرَ يتمثل في فتحُ أبواب التدخلات الإقليمية في المنطقة، التي قال إنها أصبحت مسرحا لعروض عسكرية لقوى دولية، بحسب تعبيره.

وأضاف بالقول حول التدخلات الاقليمية : هي بتناقض مواقفها ، توافقت في أهدافها بقطع أوصال المنطقة، والفتك بثرواتها البشرية والطبيعية، وهو ما يعني لنا جميعا العودة إلى مربع الاٍرهاب الذي تعبنا من مكافحته، رغم استمرار اسرائيل على نهج الاستبداد والتجبر." وعبّر الطراونة عن أسفه من المواقف الأممية "المتخاذلة" تجاه القضية الفلسطينية ، قائلا إن المنطقة العربية عانت الأمرين خلال السنوات السبع الماضية حيث حلّت "ريح الدمار" بعد الربيع العربي، ذهب الربيع العربي، وأن أولويات جديدة صيغت للمنطقة دفعت بتراجع القضية الفلسطينية عن مركزها وفي جوهرها، حتى وصلت القضية الفلسطينية إلى" من منحدرات خطيرة نتيجة ما تعرفونه من إدارة ظهر أممية خذلت الفلسطينيين وآمالهم".

وفيما جدد الطراونة التأكيد على أن فلسطين ستظل قضية عربية، وأن القدس ستبقى أيضا بوصلة الهوية القومية العربية والإسلامية، شدد على أن أي معالجةٍ للصراع العربي الاسرائيلي تتجاوز حل القضية الفلسطينية عبر قرارات الشرعية الدولية، وجهود العملية السياسية والمبادرة العربية للسلام والتي تصب جميعها في مصلحة إعلان قيام الدولة الفلسطينية على ترابها الوطني، وعاصمتها القدس الشرقية، مع ضمان حق العودة والتعويض للاجئين، ستظلُ معالجةً عقيمةً، من شأنها تعزيزُ مشاعرِ الظلم لدى أجيال وأجيال.

وقال الطراونة متابعا:" وعندها لا أحد يتحدث عن حروبٍ مفترضةٍ على الاٍرهاب، مادام الاٍرهابُ الاسرائيليُ يفتك بشعب بأكمله، وينال من مقدساته ومن ترابه الوطني الطهور"، منوها إيضا إلى أن اي مساسٍ بواقع القدس المحتلة التاريخي والقانوني ينذرُ بفتح النار على كل الجبهات، "مهما طال الظلم أو استطال".

وضم الوفد الأردني المشارك في الدورة الاستثنائية لاجتماع اتحاد البرلمان العربي النواب فوزي طعيمة وَعَبَد الله العكايلة ومجحم الصقور ويحيى السعود وقصي الدميسي.

الذهبية نيوز :- أجرت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية في مجلس الأعيان لدى اجتماعها اليوم برئاسة الدكتور رجائي المعشر وحضور وزير التخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري نقاشاً استباقياً في إطار مناقشتها لقانوني الموازنة العامة للدولة وموازنة الوحدات المستقلة لعام 2018 ، لحين ورودها من مجلس النواب.

واستمع أعضاء اللجنة إلى شرح مفصل قدمه الوزير عن المنح والمساعدات والقروض المقدمة، والبرامج التنموية وتنمية المحافظات، وبرنامج تحفيز النمو الاقتصادي، وأثر اللجوء السوري.

وأشار فاحوري بحضور أمين عام الوزارة بالوكالة زياد عبيدات إلى إن حجم المنح والمساعدات قدر للعام الحالي ب 777 مليون دينار تحقق منها 584 مليون دينار لغاية تاريخه، ومن المتوقع أن يدخل في حسابات الخزينة ما مجموعه 706 ملايين دينار مع نهاية العام، وان المنح المقدرة للعام القادم بلغت 700 مليون دينار.

وأضاف انه تم سحب مبلغ 1.92 مليار دولار من المنحة الخليجية لغاية ألان بنسبة 73 بالمائة، وان الباقي سيرصد للعام القادم والعام الذي يليه، مشيراً إلى ان طلبات السحب المقدمة للصرف من باقي المنحة الخليجية بلغت 254 مليون دينار هذا العام.

وبين انه تم الطلب في مؤتمر بروكسل من المجتمع الدولي تحمل مسؤولياتهم تجاه اللاجئين السورين ودعم موازنة الدولة الأردنية كونها المستضيف الأكبر، وتقديم قروض تنموية لخدمة اللاجئين بفائدة 1-2  بالمائة وبفترة سماح لمدة خمس سنوات تسدد خلال 30 عاما.

وفيما يتعلق ببرنامج التحفيز الاقتصادي قال هناك خطة تفصيلية وشاملة ومتكاملة للدولة الأردنية لكافة الوزارات والجهات الحكومية البالغ عددها 123 جهة تقدم تقارير عن سير العمل يمكن قياس نتائجها من خلال العديد من مؤشرات القياس للحصول على مخرجات خطة التحفيز الاقتصادي المطلوبة.

الذهبية نيوز :- قال أمين عام وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس بكر العبادي ان الجامعات بيوت خبرة تساهم في تطوير ذهنية وعقلية الطلاب.

ودعا العبادي طلبة الجامعات لنبذ قيم التطرف والغلو والانتماءات على اسس عشائرية بعيدا عن الانتماء للدولة ومؤسساتها الدستورية، مشددا على ضرورة ان تصبح عشيرة الناخبين الاردنيين هي الأحزاب.

وأعرب عن أمله في الوصول الى طموح جلالة الملك عبدالله الثاني بتشكيل الحكومات على اسس حزبية وكتل برلمانية.

وقال العبادي خلال لقائه طلاب من كلية الامير حسين بن عبدالله الثاني للدراسات الدولية ان الوزارة تهدف الى توسيع قاعدة المشاركة السياسية، وتعزيز قيم الحوار على قاعدة الدولة المدنية.

وبين ان الوزارة تقوم بعمل التنسيق بين الحكومة ومجلس الامة فيما يتعلق بالشؤون البرلمانية، كما انها تعمل على نشر ثقافة الحوار والمشاركة السياسية والترويج لقوانين الاصلاح السياسي مثل قوانين الانتخاب، البلديات ، الأحزاب وقانون اللامركزية.

وشدد العبادي على ان الوزارة تركز على فئة الشباب في توجيه خطابها بهدف ادماجهم في الحياة العامة وزيادة نسبة حضورهم في الحياة السياسية وتوعيتهم، خاصة ان بعض القوانين مثل اللامركزية سمح للشباب بالترشح لمن اصبح عمره 25 عاما.

وحذر الامين العام للوزارة الشباب وطلبة الجامعات من الانجرار وراء التطرف والفكر التكفيري واقصاء الآخر، معتبرا ان الجامعات وفئة الشباب هم الفئة المستهدفة من قبل الجماعات المتطرفة.

من جهته اقترح الدكتور بدر الماضي من كلية الامير حسين بن عبدالله الثاني مقترحات على الوزارة ليكون لطلبة الجامعة الاردنية دورا مهما في المبادرات والنشاطات التي تجري على الساحة الاردنية خاصة ما يتعلق منها بالانتخابات.

وشكر الماضي الوزارة على قبولها تدريب طلبة الكلية في مديرياتها باعتبار الوزارة تعنى بقضايا الشأن السياسي.

وفي نهاية اللقاء تحدث الطلبة عن طموحهم في العلاقة مع الوزارة، معربين عن املهم في ان يتم خفض سن الترشح للانتخابات البرلمانية الى سن 25 عاما.

وطرح الطلاب والطالبات في الكلية العديد من الاسئلة والاستفسارات على الامين العام للوزارة ومدراء المديريات فيها، وتمت الاجابة على جميع استفساراتهم.

الذهبية نيوز :– واصلت اللجنة المالية النيابية برئاسة النائب احمد الصفدي مناقشتها لموازنات عدد من الوزارات والمؤسسات في اجتماعات منفصلة عقدتها  ضمن مناقشة مشروعي قانوني الموازنة العامة والوحدات الحكومية لسنة 2018.

وأكد النائب الصفدي في الاجتماع الاول الذي خصصته اللجنة لمناقشة موازنة هيئة الاستثماراهمية قطاع الاستثمار في رفد خزينة الدولة ودوره بتحفيز النمو الاقتصادي .

ودعا الصفدي بحضور وزير الدولة لشؤون الاستثمار مهند شحادة وعدد من مدراء الهيئة ومدير عام الموازنة محمد الهزايمة الى زيادة مخصصات هيئة الاستثمار لكي تقوم بواجبها بتشجيع وجلب الاستثمارات للمملكة .

من جهته استعرض شحادة المهام التي تقوم بها هيئة الاستثمار والخطط والاستراتيجيات التي اعدتها لجلب الاستثمار.

واكد ان الهيئة تطمح بان يكون الاردن منطقة جاذبة للاستثمارات وتحديدا في قطاع تكنولوجيا المعلومات، لافتا الى العديد من الاستثمارات التي فتحتها الهيئة في دول افريقية كتنزانيا وكينيا واثيوبيا وهذه الاسواق تحتاج للعديد من الصادرات الاردنية كالأدوية وغيرها .

وحول تسهيل مهمات المستثمرين بين شحادة ان الهيئة قامت بعدة اجراءت مع الجهات المختصة بهذا الشأن وستسهم تلك الاجراءات بازالة العقبات التي تواجههم .

من جهتهم شدد اعضاء اللجنة على اهمية اختيار موظفي الهيئة وفق الية محددة بحيث يكونوا من اصحاب الكفاءات العالية ليساندوا الهيئة بجلب الاستثمارات ورفد خزينة الدولة وتحسين الوضع الاقتصادي .

وطالبوا بالوقوف على المعيقات التي تواجه المستثمرين في المملكة وازالتها لكي لا يضطر المستثمر الى الخروج من السوق الاردني.

وفي اجتماع اللجنة الثاني الذي عُقد لمناقشة موازنة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والدوائر التابعة لها وموازنة مجمع اللغة العربية اكد الصفدي ضرورة الارتقاء بالتعليم العالي في الجامعات الاردنية.

ودعا الصفدي بحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتورعادل الطويسي وامين عام الوزارة الدكتور عاهد الوهادنة ورئيس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي الدكتور بشير الزعبي ورئيس مجمع اللغة العربية الدكتور خالد الكركي وعدد من المعنيين بالتعليم العالي الى زيادة مخصصات التعليم العالي وتعزيز التشاركية ما بين مجلس النواب والوزارة للوصول الى تعليم عال منافس للدول الاخرى .

وشدد اعضاء اللجنة على ضرورة النهوض بمستوى التعليم في الاردن وضبط النفقات في الجامعات لتتمكن من مواصلة دورها الطليعي .

من جهته استعرض الطويسي المهام التي تقوم بها الوزارة، مبينا ان لديها العديد من الاستراتيجيات للترويج للجامعات الاردنية في الخارج وجلب الطلبة الوافدين من خلال اقامة المعارض التعريفية للجامعات الاردنية في دول الخليج وغيرها .

واشار الى ان عدد المستفيدين من صندوق دعم الطالب خلال العام الجامعي 2016/2017 بلغ حوالي 40 الف طالب فيما تقدم للحصول على منح وقروض للعام الجامعي 2017/2018 حوالي 43 الف طالب.

وتطرق الطويسي الى مصادر تمويل الصندوق مستعرضاً في ذات الوقت المشاريع الرأسمالية الخاصة بالتعليم التقني من خلال رصد عدد من المشاريع الخاصة بتطوير التعليم التقني في الجامعات والكليات الرسمية .

من جانبه استعرض الكركي المهام التي يقوم بها مجمع اللغة العربية وقانون حماية اللغة العربية الذي اقر مؤخرا .

واكد ان الجامعة الاردنية ومسجدها ومجمع اللغة العربية يمثل معالم بارزة للعاصمة عمان .

كما اكد الصفدي في الاجتماع الثالث الذي خُصص لمناقشة موازنة وزارة التربية والتعليم على ضرورة دعم المسيرة التربوية والارتقاء بمستوى التعليم في المملكة .

واشاد الصفدي بحضور وزير التربية والتعليم عمر الرزاز وعدد من المعنيين في الوزارة بالجهود التي تقوم بها الوزارة وعلى راسهم الوزير الرزاز .

بدوره قال الرزاز ان المشكلة التي تواجه التربية هي عدم توفر قطع اراض لبناء مدارس عليها، داعيا النواب الى مساعدة الوزارة في توفير قطع اراض من خلال تبرع المواطنين او الوقف والشراء .

وبين انه تم تحويل 39 مدرسة الى نظام التأجير التمويلي بالتعاون مع الضمان الاجتماعي ووزارة الاشغال العامة والاسكان .

وردا على استفسارات النواب حول وجود منح ومساعدات خارجية تقدم للوازرة، قال الرزاز، ان هناك العديد من المساعدات والمنح التي تقدم للوزارة، مشيراً الى وجود  مشروع متكامل بقيمة 48 مليون دينار على مدى اربع سنوات للطلاب الذين لا يتقنون مهارة الاملاء بالإضافة الى انشاء مدارس بمنحة المانية.

وبناءً على توصية اللجنة المالية النيابية بخصوص رياض الاطفال وعد الرزاز بتمديد امهال رياض الاطفال الى نهاية السنة الدراسية لتصويب اوضاعهم .

الى ذلك اشاد النائب الصفدي بالنقلة النوعية للتلفزيون الاردني وتغطياته للعديد من الفعاليات والمناسبات الهامة تحديدا في تغطيته للاحداث الاخيرة ولا سيما قرار اعتراف الرئيس الامريكي ترمب بالقدس عاصمة لاسرائيل .

وجاء ذلك في الاجتماع الرابع الذي خصص لمناقشة موازنات مؤسسة الاذاعة والتلفزيون ووكالة الانباء الاردنية (بترا) وهيئة الاعلام بحضور وزير الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني ومدير عام وكالة الانباء الاردنية (بترا) فيصل الشبول ومديرعام مؤسسة الاذاعة والتلفزيون  فراس نصير ومدير هيئة الاعلام محمد قطيشات.

وقال الصفدي "اننا كمجلس نواب ندرك حجم المسؤوليات التي يضطلع بها الاعلام الرسمي والاعباء الملقاة على عاتقه داعياً الى ضرورة زيادة في مخصصات التلفزيون الاردني ".

واكد ان اللجنة ستقدم توصية للحكومة تقضي بعدم تخفيض موازنة مؤسسة الاذاعة والتلفزيون لعام 2019 .

وثمن الصفدي تغطيات التلفزيون الاردني لجلسات ونشاطات مجلس النواب وتحديدا اللجنة المالية النيابية، داعيا الى تعزيز هذه التغطيات وتوسيعها مثلما ثمن تغطيات القنوات الخاصة والصحف الاردنية والمواقع الاخبارية .

وبين الصفدي ان الاعلام يعتبر شريكا لمجلس النواب داعيا الى تعزيز هذا التعاون .

بدوره قال المومني ان مؤسسات الاعلام الرسمي بمختلف مستوياتها مصممة على القيام بمسؤوليتها على اكمل وجه على الرغم من محدودية الموازنات المخصصة لها .

واضاف ان التحديات التي تواجه التلفزيون الاردني عديدة ابرزها ارتفاع الكلف التشغيلية والتحدي الاداري .

وردا على استفسارات النواب حول تلفزيون المملكة بين المومني ان تعدد القنوات المرئية يثري العمل الاعلامي مما ينعكس ايجابا على المواطن ونوعية الاخبار لافتاً الى ان هناك تكاملية ما بين عمل التلفزيون الاردني وتلفزيون المملكة .

وبين انه تم تحديث البنية التحتية للتلفزيون الاردني والكاميرات .

من جهته قال الشبول ان الوكالة ما زالت المزود الاول للخبر، مشيرا الى ان نسبة الاخبار الرسمية في نشرة اخبار الوكالة لا تتعدى 20 بالمائة من مجمل النشرة .

واشار الى دور الوكالة في نقل الرسالة الوطنية وتغطيتها للاحداث ومتابعة هموم المواطنين في كافة انحاء الوطن.

من جانبه استعرض قطيشات المهام المنوطة بالهيئة مؤكدا دورها في تعزيز سقف مهنة الاعلام وبما يتوائم مع قانون المطبوعات والنشر .

بدوره قال نصير ان من واجب مؤسسة الاذاعة التلفزيون الوقوف الى جانب الوطن في كافة مراحله مؤكدا سعيه الموصول لتعزيز الألق والابداع لهذه المؤسسة الوطنية .

ولفت الى ان التلفزيون شهد تغطية لابرز النشاطات والفعاليات خلال العامين الماضيين كتغطية القمة العربية في الاردن وانتخابات المجلس النيابي الثامن عشر.

واكد نصير ان التلفزيون سيشهد انطلاقة جديدة بتاريخ 31 / 12 / 2017 وسيلمس المشاهد الاردني ذلك .

وطالب بعدم تخفيض موازنة التلفزيون كون ذلك سينعكس على المحتوى والمضمون الذي تقدمه .

الذهبية نيوز :-اكد رئيس اللجنة المالية النيابية احمد الصفدي ان هناك دورا كبيرا تبذله وزارة الداخلية والاجهزة الامنية بمختلف مسمياتها وجهودا مضنية تقوم بها لحماية الامن الوطني وضرورة زيادة مخصصاتها لكي تقوم بواجبها على اكمل وجه.
جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الذي خصصته لمناقشة موازنة وزارة الداخلية والاجهزة الامنية الامن العام والدرك والدفاع المدني ودائرة الاحوال المدنية بحضور وزير الداخلية غالب الزعبي ومدراء الامن العام اللواء احمد السرحان الفقيه والدرك اللواء الركن حسين محمد الحواتمة والدفاع المدني اللواء مصطفى عبدربه البزايعة ومدير عام الاحوال المدنية فواز الشهوان.
من جهته استعرض الزعبي المهام التي تقوم بها الوزارة والتي تغطي كافة ارجاء الوطن مؤكدا ان الوزارة ستقوم بواجبها على اكمل وجه.
وبين الزعبي ان ما يقلقه عدم وجود مقرات لمجلس المحافظات اللامركزية لكي تقوم بعملها على اكمل وجه .
كما استعرض الخطط المستقبلية للوزارة والتي من اهمها تطبيق الأتمتة وصولا الى الحكومة الالكترونية .
من جهته اشار الشهوان الى اهمية دائرة الاحوال المدنية والخطط المستقبلية لها وتقديم الخدمة الافضل للمواطنين مشيرا الى ان الدائرة لديها توجه غير مسبوق لإصدار جواز سفر الكتروني.
واضاف ان الدائرة تفتح باب التعاون مع القطاع الخاص مشيرا الى ان هناك العديد من مناطق المملكة بحاجة الى فتح مكاتب للأحوال المدنية.

الأربعاء, 13 كانون1/ديسمبر 2017 12:10

مجلس النواب يشدد العقوبة على جرائم التعذيب

Written by

الذهبية نيوز : – أقر مجلس النواب في جلسته امس الثلاثاء برئاسة المهندس عاطف الطراونة وحضور هيئة الوزارة القانون المؤقت رقم 49 لسنة 2007 " القانون المعدل لقانون العقوبات ".

وفي بداية الجلسة وافق المجلس على تكليف لجنته القانونية إعداد مذكرة قانونية رداً على قرار المحكمة الجنائية الدولية تحويل الاردن الى مجلس الامن بذريعة عدم تنفيذه أمر اعتقال بحق الرئيس السوداني عمر البشير، وذلك بناء على مقترحٍ للنائب وفاء بني مصطفى .

ويأتي مشروع " المعدل للعقوبات " التزاماً باتفاقية "مناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية اواللاإنسانية او المهينة " لعام 1984 التي صادق عليها الاردن ، ونشرت في الجريدة الرسمية عام 2006 ، كما يشدد القانون العقوبات على الجرائم الواقعة على السلطة العامة.

ويُعاقب المشروع كل من يمارس أي نوع من أنواع التعذيب بقصد الحصول على إقرار بجريمة أو على معلومات بشأنها بالحبس من سنة إلى ثلاث سنوات ، وإذا أفضى هذا التعذيب إلى مرض أو جرح عوقب بالأشغال المؤقتة.

ويقصد بالتعذيب " أي عمل ينتج عنه ألم أو عذاب جسدياً كان أم عقلياً ، يلحق عمداً بشخص ما بقصد الحصول منه أو من شخص آخر على معلومات أو على اعتراف ، أو معاقبته على عمل ارتكبه أو يشتبه في أنه ارتكبه هو أو شخص اخر أو تخويفه أو إرغامه هو أو غيره ، أوعندما يلحق مثل هذا الألم أوالعذاب لأي سبب يقوم على التمييز أياً كان نوعه ، أو يحرض عليه أو يوافق عليه أو يسكت عنه موظف رسمي أو أي شخص يتصرف بصفته الرسمية ".

وأقر مجلس النواب قانون الطيران المدني لسنة 2015 كما عدّله مجلس الاعيان، مخالفاً توصيات لجنة الخدمات العامة والنقل بشطب فقرات تتضمن عقوبات بحق المخالفين لمقاييس سلامة المطارات ، وحقوق النقل الجوي وحماية المستهلك وترخيص الشركات ومتابعتها .

وينظم مشروع القانون ترخيص المطارات وحركة الملاحة الجوية وخدمات الارصاد الجوية المقدمة للطيران المدني وفقا للمعايير والمقاييس الاردنية والاتفاقيات الدولية، إضافة الى تأمين سلامة الملاحة الجوية وحسن سير عمل الاجهزة المتعلقة بها وتحديد صلاحيات التفتيش على المطارات والملاحة الجوية.

وأحال النواب مشروع القانون المعدل لقانون نقابة المعلمين الأردنيين لسنة 2017 إلى لجنة مشتركة " القانونية "و" التربية والتعليم ".

وتتكون هيئة فرع نقابة المعلمين وفق التعديلات المقترحة من 11 عضوا ، يجري انتخاب 10 منهم حسب القائمة النسبية المفتوحة لكل محافظة ، وعضواً واحداً بالانتخاب المباشر عن كل مديرية تربية ، بالاضافة الى إلغاء انتخاب عضو عن كل ألف معلم ، ما يقلص عدد أعضاء المجلس المركزي للنقابة من 314 حالياً إلى 164 عضواً.

وتشترط التعديلات ألا تقل مدة خدمة المرشح لعضوية هيئة فرع النقابة في التعليم عن 10 بدلاً من 5 سنوات، وأن يضم مجلس النقابة عضواً على الأقل عن كل محافظة ، فضلاً عن رفع مدة مجلس نقابة المعلمين من سنتين إلى ثلاث سنوات ، كما يتيح مشروع القانون للمعلمين المتقاعدين الانتفاع من خدمات النقابة وصناديقها دون أن يكون لهم حق الانتخاب أو الترشح .

وقال وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة ان التعديلات جاءت بناء على اقتراحات من الهيئة المنتخبة لنقابة المعلمين ، وان الحكومة احالت المشروع المعدل الى ديوان التشريع ، وثم أقرها مجلس الوزراء وأرسلها الى مجلس الأمة .

ووافق المجلس على القانون المؤقت 17 لسنة 2003 " المعدل لقانون الشركات" الذي جاء لتسهيل تسوية حقوق الخزينة للدولة تجاه بعض الشركات التي تتمتع بحق امتياز من خلال جواز استعمال رصيد الاحتياطي الاجباري المتكون لدى الشركة لتغطية مدفوعاتها لمقاصد تسوية الارباح الزائدة المتحققة للحكومة زيادة عن نسبة الربح المحدد بموجب اتفاقية الامتياز المعقودة معها على ان يعاد بناء هذا الاحتياطي وفقا لاحكام القانون .

وأقر التعديل على مشروع القانون المؤقت المعدل لقانون الشركات لسنة 2003 الذي ينص على أنه : " اذا ساهمت الحكومة ، أو أي من المؤسسات الرسمية العامة أو أي شخصية اعتبارية عامة أخرى في شركة مساهمة عامة تمثل في مجلس إدارتها بما يتناسب مع نسبة مساهمتها في رأسمال الشركة إذا كانت هذه النسبة تؤهلها لعضوية أو أكثر في المجلس، وتحرم في هذه الحالة من المشاركة في انتخاب أعضاء المجلس الاخرين، وإذا قلت مساهمتها عن النسبة التي تؤهلها لعضوية المجلس فتمارس حقها في الترشيح لهذه العضوية والمشاركة في انتخاب أعضاء المجلس شانها شان أي مساهم اخر، وفي جميع هذه الحالات يتمتع من يمثلها في المجلس بجميع حقوق العضوية ويتحمل واجباتها، ويشترط ان لا يعين أي شخص بمقتضى أحكام هذه الفقرة عضوا في أكثر من مجلس إدارة شركتين تساهم فيهما الحكومة أو المؤسسة الرسمية العامة أو الشخصية الاعتبارية العامة بما في ذلك الشركات العربية والاجنبية التي تساهم فيها أي من هذه الجهات".

ووافق النواب على توصية لجنة الاقتصاد والاستثمار الطلب من الحكومة تقديم قانون كامل وجديد للشركات لان القانون الحالي اصبح قانون جامد يصعب قراءته في ظل كثرة التعديلات عليه .

وقال وزير الصناعة والتجارة المهندس يعرب القضاة ان الحكومة شكلت لجنة وطنية استشارية فنية من اقتصاديين وقانونيين وبرلمانيين بهدف وضع قانون متكامل للشركات يعالج كافة القضايا المتعلقة بها .

ووافق النواب مشروع قانون التصديق على اتفاقية المساعدة القانونية المتبادلة في القضايا الجزائية بين حكومة المملكة الأردنية الهاشمية وحكومة جمهورية البرازيل الاتحادية لسنة 2017 الهادف وفق اسبابه الموجبة الى تطوير التعاون بين البلدين في مجال المساعدة القانونية في القضايا الجزائية من اجل منع الجريمة ومكافحتها بطريقة تحمي حقوق المواطنين ومصالحهم في كلا البلدين.

كما أقروا مشروع قانون التصديق على اتفاقية تسليم المجرمين بين حكومة المملكة الأردنية الهاشمية وحكومة استراليا لسنة 2017 ، تعزيزا للتعاون بين البلدين في مجال مكافحة الجرائم الخطيرة ، وكذلك مشروع قانون التصديق على اتفاقية المساعدة القانونية المتبادلة في المسائل الجزائية بين حكومة المملكة الأردنية الهاشمية وحكومة استراليا لسنة 2017 ، التي تاتي في إطار تمتين روابط الصداقة وتعميق العلاقات في ميدان التعاون القانوني والقضائي ومكافحة الجريمة .

الذهبية نيوز :- اوصت اللجنة المالية النيابية برئاسة النائب احمد الصفدي بـ "إعفاء مستهلكي الكهرباء من شريحة 300 كيلو واط فما دون من رفع الـ 4 فلسات".

واكد الصفدي ان هذه "التوصية ستكون ملزمة للحكومة كون اعفاء شريحة مستهلكي الـ 160 غير كافية".

وقال خلال اجتماع عقدته اللجنة امس لمناقشة موازنة وزارة الطاقة والثروة المعدنية بحضور وزيرها الدكتور صالح الخرابشة "اننا معنيون بتقديم اي توصية تسهم بتخفيف الاعباء عن المواطنين وتحمي الطبقتين الوسطى والفقيرة"، مشيرا الى ان اللجنة "تدرك التحديات التي تواجه الوزارة والاعباء التي تتحملها جراء الظروف الاقليمية وتداعياتها على ملف الطاقة"، ودعا الى الاطلاع على كافة التفاصيل والمعلومات ومناقشتها لتقديمها للمواطنين .

كما وجه الصفدي واعضاء اللجنة جملة من الاستفسارات والاسئلة حول النفقات الرأسمالية للوزارة والمعيقات التي تواجهها، واستفسارا عن اتفاقية الحكومة مع شركة مصفاة البترول الاردنية، مشيرين الى ان فاتورة الطاقة عالية وهي سبب رئيسي في عجز الموازنة.

بدوره اطلع الوزير الخرابشة اللجنة على معظم تفاصيل وارقام موازنة الوزارة الرأسمالية والجارية، لافتاً الى ان انقطاع الغاز المصري من العوامل الرئيسة التي ادت الى ارتفاع فاتورة الطاقة.

واشار بهذا الصدد الى الديون التي ترتبت على موازنة شركة الكهرباء الوطنية جراء ذلك والتي تقدر بنحو 5 مليارات علاوة على خدمة الدين التي رتبت اعباء اضافية . كما ناقشت اللجنة في الاجتماع موازنات هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن وشركة الكهرباء الوطنية وشركة السمرا لتوليد الكهرباء وهيئة الطاقة الذرية الاردنية وشركة الكهرباء النووية بحضور مدرائها العامين ورؤسائها، وجرت نقاشات موسعة وعميقة استفسرت اللجنة خلالها عن الايرادات والنفقات الرأسمالية والجارية والتشغيلية وأوجه الإنفاق ومشاريع الطاقة المتجددة وكلف الطاقة الكهربائية والمفاعل النووي والنظام الكهربائي والفاقد الكهربائي وعدد الاشتراكات.

ودعا الصفدي بهذا الخصوص الى اتخاذ اجراءات فاعلة لضبط الفاقد الكهربائي وانتهاج طرق جديدة للحد من هذا الامر.

من جهتهم استعرض رئيس هيئة الطاقة الذرية الدكتور خالد طوقان ورئيس مجلس المفوضين الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن فاروق الحياري ومدير عام شركة الكهرباء الوطنية عبد الفتاح الدرادكة ومدير عام شركة السمرا لتوليد الكهرباء امجد الرواشدة ومدير عام شركة الكهرباء النووية صلاح ملكاوي موازنات هيئاتهم وشركاتهم والنشاطات والمشاريع التي تضطلع بها والاهداف التي حققتها. كما ناقشت اللجنة موازنتي وزارتي البلديات والشؤون السياسية والبرلمانية بحضور وزيرها وليد المصري وموسى المعايطة، واطلعت على المسؤوليات التي تقوم بها واجمالي النفقات الجارية والرأسمالية والتشغيلية ومجموع الرواتب والاجور وتعويضات العاملين، واستفسرت عن سياسات وزارة البلديات في ظل الازمة الاقتصادية والتنمية المحلية وعن نشاطات وزارة الشؤون السياسية ونظام تمويل الاحزاب.

الى ذلك ناقشت اللجنة في اجتماع اخر عقدته امس موازنات مؤسسة التدريب المهني وصندوقي التدريب والتعليم المهني والتقني والتنمية والتشغيل بحضور مدرائها العامين اذ استوضحت عن مجموع الايرادات والنفقات الرأسمالية والجارية والاخرى وتعويضات العاملين واستخدام السلع والخدمات لتلك المؤسسات.

كما استفسرت عن عوامل ارتفاع اجمالي الايرادات والنفقات الجارية في تلك المؤسسات حيث ارتفع اجمالي الايرادات لموازنة صندوق التنمية والتشغيل بمبلغ 235 الف دينار او بما نسبته 4 بالمئة عن اعادة تقدير 2017 فيما ارتفعت النفقات الجارية لتصل حوالي 2641 الف دينار في عام 2018 .

الذهبية نيوز :- ناقشت اللجنة المالية النيابية، خلال اجتماع عقدته  برئاسة النائب أحمد الصفدي، موازنة وزارة العمل والدوائر التابعة لها، ضمن مشروعي قانوني الموازنة العامة والوحدات الحكومية لسنة 2018.
واطلعت اللجنة بحضور وزير العمل علي الغزاوي على المهام والمسؤوليات المناطة بالوزارة والمشاريع التي تقوم بها للحد من مشكلة البطالة التي تؤرق جميع الشباب الاردني.
وقال الصفدي ان ارتفاع نسبة البطالة والتي وصلت الى 18 بالمئة تحتاج الى سياسات وخطوات فاعلة وجادة تسهم في إزالة التشوهات في سوق العمل وتحد من هذه الآفة التي هي هاجس الجميع.
من جهته قال الغزاوي ان الوزارة اتخذت منهجية جديدة بالتعاون مع منظمة العمل الدولية للحد من ارتفاع نسبة البطالة وقامت بإجراءات عدة لتشغيل الاردنيين، من أبرزها تنظيم سوق العمل من خلال ايقاف الاستقدام وحصر العمالة الوافدة وتوحيد رسوم تصاريح العمل وتوجيه الشباب نحو التدريب المهني والتقني وانشاء فروع انتاجية كالمصانع المنتشرة في الارياف والقرى تسهل على الاهالي الاقبال عليها كونها موجودة في مكان سكنهم.
واكد اهمية ربط الحوافز الاستثمارية بفرص العمل واعطاء ميزات للمستثمرين، لافتا ال